أخبار

بحضور رئيس مجلس الشيوخ.. تفاصيل ندوة «مستقبل وطن.. إنجازات مجلسي النواب والشيوخ لدعم الوطن»

4-8-2021 | 00:41

ندوة مستقبل وطن.. إنجازات مجلسي النواب والشيوخ لدعم الوطن

أحمد سعيد حسانين

عقد حزب مستقبل وطن، ندوة تحت عنوان «إنجازات مجلسي النواب والشيوخ لدعم الوطن»، بمشاركة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، رئيس مجلس الشيوخ، رئيس حزب مستقبل وطن والمستشار علاء فؤاد، وزير المجالس النيابية والمستشار أحمد سعد الدين، وكيل أول مجلس النواب، والنائب محمد أبو العينين، وكيل مجلس النواب وذلك فى ضوء اللقاءات التى يعقدها حزب مستقبل وطن، تحت رعاية المهندس أشرف رشاد، ممثل الأغلبية بمجلس النواب، رئيس الهيئة البرلمانية للحزب، النائب الأول، الأمين العام، بمقر الأمانة العامة، بحضور ممثلي السلطة التنفيذية لتحقيق التواصل المباشر بينهم وبين أعضاء الحزب

وأعرب المستشار عبد الوهاب عبد الرازق رئيس مجلس الشيوخ، رئيس حزب مستقبل وطن، عن فخره واعتزازه بمشاركته بالندوة، مؤكدًا  الفخر كل الفخر أن نجلس اليوم لنراجع الماضي من أجل مستقبل أفضل.

وأكد أن الكمال لله واحده، ولا نقول إننا بلغنا الكمال، ولكن أداءنا بدور الانقعاد الأول بالفصل التشريعي الأول لمجلس الشيوخ، مبشر، وأول جولة بها إيجابيات وسلبيات بلاشك، ولكن الصورة مختلفة عن الماضي، ولا نقول إننا وصلنا للكمال ولكننا نشخص الأمور فى نصابها الصحيح الآن بالإيجابيات والسلبيات، والفخر أن نعترف بوجود الإيجابيات والسلبيات.

ولفت إلي أن المواطن في الشارع لمس الأداء المختلف للبرلمان بغرفتيه، ونحن أصبحنا أمام شعب له حس سياسي مختلف، والمواطن يلمس الإختلاف والصورة المختلفة عن الحياة البرلمانية في مصر في ضوء دور الانعقاد الأول لمجلسي النواب والشيوخ ، متطرقا بحديثه أيضا إلي التجاوب الكبير الذي تم ما بين السلطة التشريعية والتنفيذية.

فيما أكد المستشار أحمد سعد الدين، وكيل مجلس النواب، أن دور الانعقاد الاول اثبت للجميع أنه المجلس الحالي مختلف في أدائه عن المجالس السابقة، مشيرًا إلى أن المجلس تعامل مع المعارضة بشكل راقي أسهم في خروج التشريعات والقوانين بشكل مرضي للمواطنين.

ووجه سعد الدين، الشكر للمستشار عبدالوهاب عبدالرازق، رئيس حزب مستقبل وطن، علي أدائه وهدوئه في إدارته للحزب، فضلا أيضاً عن أدائه في إدارته لمجلس الشيوخ، ومتابعا: "المستشار حنفي جبالي أيضاً أدار مجلس النواب بأداء هادئ نتج عنه خروج عدد ضخم من التشريعات والقوانين بشكل جيد".

وأضاف أن الحكومة تعاملت مع المجلس الحالي بشكل قوي سواء في حضورهم لاجتماعات اللجان النوعية، وأيضاً الجلسات العامة ولعل آخرهم كان حضور الدكتور السيد قصير وزير الزراعة بحضور كافة مساعديه.

بينما أشاد النائب محمد أبو العينين، وكيل مجلس النواب، بأداء المجلس وحزب مستقبل وطن خلال دور الانعقاد الأول، مشيرا إلى أن أداء البرلمان عبر عن حثيث الشعب في الشارع كما عبر عن كل من تابع مجلسي النواب والشيوخ وجعل الجميع فخور بما قدمه مجلس النواب، الذي حقق انطلاقة قوية في بداية دور الانعقاد.

وأضاف أبو العينين، أن مجلس النواب عقد 15 جلسة على مدى الثلاثة الأسابيع الأولى من انعقاد المجلس لمناقشة بيانات وزراء الحكومة، التي كانت واسعة الأفق، كما أتاحت الجلسات فرصة أمام الوزراء لتسويق انجازتهم، حيث شعر الشعب بإنجازات الوزراء ودور المجلس تحت قيادة المستشار حنفي جبالي رئيس مجلس النواب.

وتابع أن دور الانعقاد الأول شهد أيضا حالة من التناغم بين جميع الأحزاب داخل المجلس وهي حالة نادرة في الحياة السياسية والحزبية لكنها تحققت داخل المجلس الحالي تحت خط وهدف واحد وهو تحيا مصر، الذي وضعته القيادة السياسية الحالية برئاسة الرئيس السيسي.

وأكد أن هذا التناغم ظهر في المنظومة التشريعية وحجم القوانين والتشريعات التي أقرها المجلس ولمست جميع المجالات خاصة المجال الاقتصادي، مردفا: "نتحدث عن رؤى كبيرة وثقافة جديدة لمصر حققها الرئيس السيسي والتي كانت بحاجة إلى تشريعات لخدمة هذه الرؤى".

واستطرد النائب محمد أبو العينين: "مجلس النواب حقق انطلاقة غير تقليدية كما حقق العديد من الانجازات ومنها مناقشة ٣٥٠٠ سؤال برلماني وإقرار ١٥٥ قانونا كما شهدت تمثيلا نيابيا كبيرا من المرأة والتي وصلت مقعدها إلى أكثر من ٢٥٪ كما شهد مشاركة متميزة من الشباب وعلى رأسهم تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين وشباب حزب مستقبل وطن".

واختتم أبو العينين:" دور الانعقاد الأول يعد انطلاقة قوية نحو الجمهورية الجديدة بفكر جديد يوصلنا إلى مصاف العالم المتقدم، كما شهدت الدولة طاقات متفجرة بكافة ربوع مصر.. سعيد بالإشادات الدولية ومقارنة مصر بالدول المتقدمة ما يبشر بمستقبل واعد"، موجها التحية والتقدير لجميع قيادات حزب مستقبل وطن خاصة زعيم الأغلبية البرلمانية النائب أشرف رشاد.

فيما قال المستشار علاء فؤاد، وزير شئون المجالس النيابية، إنه مما لا شك أن خدمة المواطن هي الهدف الأسمى الذي نصبو جميعًا لتحقيقه ولا شك أيضًا أن التكامل والتعاون بين مجلسي النواب والشيوخ الموقرين،من جانب والحكومة من جانب آخر لهو أيسر الطرق لتحقيق ذلك الهدف، وذلك التعاون الذي هو التزام دستوري تصبو الحكومة بشكل دائم لتحقيقه وتعمل على إنفاذه.

وأضاف فؤاد، لاستعراض انجازات الدور التشريعي الأول لمجلسى النواب والشيوخ، " بانتهاء الدور الأول للمجلسين في صورة ورونق يليق بالدولة المصرية وجمهوريتها الجديدة، ويرسخ للصورة الذهنية عن تلك الدولة، وأساسها الديمقراطي، وما تشهده من حكم رشيد بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وتابع: "انتهى الدور التشريعي الأول للمجلسين بإنجازات متعددة، شهد لها القاصي والداني جاءت ثمرة للتعاون البرلماني الحكومي صبت جميعًا في صالح المواطن وحققت كثيرًا من تطلعاته".

في السياق ذاته، تحدث النائب أشرف رشاد،زعيم الأغلبية، النائب الأول لرئيس حزب مستقبل وطن، رئيس الهيئة البرلمانية للحزب، موضحا أنه كان يحرص طوال الفترة الماضية بكل الندوات التي تعقد بالحزب يقوم علي تقديمها، ولكنه من الصعب عليه أن يقدم ندوة اليوم، حيث تقوم د.دينا عبد الكريم، عضو مجلس النواب بهذه المهمة، حيث ندوة اليوم بها العديد من القيادات والقامات الكبيرة والتى يتعامل معها بشكل يومي ويقدر حجمها وأدائها المختلف، ومن ثم مهما قلت لن أستطيع أن أوفيهم حقهم.

وتطرق زعيم الأغلبية بحديثه بشأن موضوع الندوة، مؤكدا علي أن مجلسي النواب والشيوخ، كان أمامهم بدور الانعقاد الأول في الفصل التشريعي الأول بمجلس الشيوخ، والفصل التشريعي الثاني لمجلس النواب،  عدد من التحديات الأول منهم هو أنه كيف يستطيع المجلسين أن يجاري القيادة السياسية في أدائها من أجل المواطن وتحقيق الحياة الكريمة له، خاصة أن الأداء للقيادة السياسية لا أحد يختلف عليه في أنه أسطوري بكافة مناحي الحياة ومن كان علي البرلمان بغرفتيه أن يسارع في تطوير البيئة التشريعية لمصر بما يخدم المواطن  خاصة أن الجميع يعلن أن بيئة مصر التشريعية معقدة للغاية، وهو ما تم العمل بشأنه بتطوير البيئة التشريعية .

التحدي الثاني بحسب زعيم الأغلبية قال:" كان متمثل في أنه  أزاي نحصل كممثلين للشعب علي حالة من الرضا من جانب المواطنين والشعب"، مؤكدا علي أن هذا التحدث كان معادلة صعبة ولكن المجلسين نجحوا في ذلك، في ضوء العديد من الطموحات الكبيرة للمواطنين وهذا حقهم وبالتالي كان هناك جهد كبير مبذول من أجل مواجهة هذا التحدي، مؤكدا علي أن سبب رئيسي في هذا النجاح هو ممثل الحكومة المستشار علاء فؤاد بحيث تعاونه الكبير مع جميع نواب البرلمان بمختلف الطيف السياسي.

ولفت زعيم الأغلبية إلي أن التحدي الثالث كان متمثل في القدرة علي المساهمة  بشكل مستمر في رفع الأعباء المالية في التشريعات المقدمة والمنظورة أمام البرلمان وهو ما حدث بالفعل وكانت الحكومة تتجاوب بشكل كبير، مؤكدا علي أن  مواجهة هذه التحديات والنجاح فيها  كان بسبب تعاون الحكومة وممثلها المستشار علاء فؤاد وزير المجالس النيابية  الذي نجح فى صناعة الثقة بن السلطة التشريعية والتنفيذية.

وفي سياق متصل قال المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، رئيس مجلس الشيوخ، ورئيس حزب مستقبل وطن، موجها حديثه للمستشار علاء فؤاد، وزير شئون المجالس النيابية، ممثلا عن الحكومة: "نرجو أن يكون العمل على قدم وساق فى المبنى الخاص بالمجلسين فى العاصمة الإدارية الجديدة، والحرص كل الحرص على إنجاز مقر مجلس الشيوخ فى ذات التوقيتات المحددة للمبنى الخاص بمجلس النواب، لأنهما شقيقين، لذا نرجو ونناشد بإنجاز المبنى الخاص بمجلس الشيوخ فى خلال الفترات القليلة المقبلة.

وعلق المستشار علاء فؤاد، وزير شئون المجالس النيابية، قائلا:"المبنى سيكون مميز جدا، والتصميم سيكون فى غاية الروعة والجمال والتيسير على الأعضاء فى الانتقال والحركة والدخول والخروج من وإلى القاعة العامة، ونؤسس لمبنى يظل قرون مقبلة".

وقال المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، رئيس مجلس الشيوخ، إن الحكومة متمثلة فى المستشار علاء فؤاد، وزير شئون المجالس النيابية، حريصة على التعاون مع المجلسين، واتضح ذلك جليا فى التعامل مع طلبات الدوائر الخاصة بالمواطنين، والجميع يتجرد من المصلحة الشخصية للمصلحة العامة للوطن والمواطن، متابعا:" مجلس الشيوخ حقيقة زاخر بالكثير جدا من الكفاءات الفنية فى كافة المجالات بما جعل أن يكون هناك نوع من تبادل الفكر المثمر للوصول إلى ما هو ربما خارج الصندوق وكله فى النهاية يصب فى صالح المواطن"،متوجها بالشكر لرئيس مجلس الوزراء على ها الحرص الشديد والاستجابة لمطالب المواطنين.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة