محافظات

جنايات المنصورة تحيل أوراق المتهم بقتل الطفلة ريماس بدكرنس لفضيلة المفتي

1-8-2021 | 20:24

فضيلة المفتي

الدقهلية - منى باشا

أصدرت محكمة جنايات المنصورة، برئاسة المستشار بهلول عبدالدايم، وعضوية كل من المستشار محمد أحمد البهنساوي، والمستشار شريف مصطفى زاهر، والمستشار محمد أمل محمد، المستشارين بمحكمة استئناف المنصورة، وأمانة سر كل من طه شعبان عاشور، ومحمد مصطفى رمزي، حكمها في القضية التي تحمل رقم 4473 لسنة 2021 جنايات دكرنس والمقيدة برقم 542 لسنة 2021 و883 لسنة 2021 كلي شمال الدقهلية، منذ قليل، قرارها بإحالة أوراق المتهم لفضيلة المفتي، بعد ما يقرب من خمس ساعات من انتهاء مرافعة الدفاع عصر اليوم الأحد.

وسادت حالة من الفرحة الممزوجة بالحزن بين الحاضرين وعلقت الجدة "الحمد لله من قتل يقتل ولو بعد حين حسبنا الله ونعم الوكيل، مفيش حاجة هتعوض بنتنا بس العدل بيهون".

وعلق والدها "أنا مش قادر أتكلم الحمد لله"، فيما دخلت الأم في نوبة بكاء متواصل لم تستطع التعليق، وسط تهاني المحيطين بالحكم الصادر.

كانت الطفلة ريماس محمد عبد الرازق (8 سنوات)، قتلت على يد حداد استدرجها داخل منزله، وحاول الاعتداء الجنسي عليها، وحينما قاومت سدد لها العديد من الطعنات حتى تأكد من مفارقتها الحياة، ليلقيها بعد ذلك في مدخل منزله.

تم إلقاء القبض على القاتل عبد العظيم محمد أحمد (43 سنة-حداد)، بمسكنه وعُثر خلال الضبط على جثة الطفلة مقتولة في سلم العقار محل سكنه، وبها طعنات، خدوش، كدمات، وأدلى باعترافات تفصيلية أمام النيابة بارتكابه الواقعة، وتم حبسه وإحالته لمحكمة الجنايات.

كانت النيابة العامة وجهت للمتهم 3 اتهامات هي الخطف، وهتك العرض، والقتل، وذلك بأن استدرج المجني عليها يوم 6 أبريل الماضي، أثناء خروجها من بيتها لشراء خبز لأسرتها وطلب منها توصيلها إلى شقته بمدينة دكرنس محافظة الدقهلية، بعد أن ادعى أنه كفيف، إلا أنها عندما شعرت بالخطر صرخت فقتلها بسكين وألقى بجثتها على سلم البيت الذي يسكن به، وحاصره أهالي المدينة قبل أن يتمكن من إخفاء الجثة وتم ضبطه متلبسا بالأداة التي نفذ جريمته بها كما أن أثار الدماء كانت في كل مكان.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة