أخبار

صحف القاهرة تبرز توجيهات السيسي للقطاع المصرفي ومتابعة رئيس الأركان جاهزية إحدى وحدات المنطقة الجنوبية

1-8-2021 | 09:28

الرئيس عبدالفتاح السيسي

أ ش أ

حازت توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالاستمرار في تطوير أداء القطاع المصرفي، على رأس اهتمامات صحف القاهرة الصادرة، اليوم الأحد، التي أبرزت أيضا متابعة رئيس أركان حرب القوات المسلحة الفريق محمد فريد، إجراءات رفع الكفاءة القتالية لإحدى وحدات المنطقة الجنوبية العسكرية؛ للوقوف على مدى جاهزيتها لتنفيذ كل ما تكلف به من مهام لتأمين حدود مصر على الاتجاه الاستراتيجي الجنوبي.

كما سلطت الصحف، الضوء على زيارة وزير الخارجية التشيكي ياكوب كولهانيك إلى مصر؛ لبحث العلاقات بين البلدين في زيارة تمتد ليومين، مبرزة أيضا تأكيد وزارة الخارجية أن مصر تابعت بمزيد من الحزن والآسى أنباء الخسائر البشرية الناتجة عن اندلاع حرائق الغابات فى عدد من المناطق المختلفة في تركيا. 

وفي الشأن الأمني، تابعت الصحف ورشة العمل التي نظمتها أكاديمية الشرطة، بالتعاون مع جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، بعنوان (استخدام القياسات الحيوية ومعلومات المسافرين لتعزيز أمن الحدود)، وذلك بالتنسيق مع المنظمة الدولية للهجرة ومكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب والتي شملت 12 جلسة عمل، بمشاركة 17 خبيرا ومتخصصا من المنظمات الدولية المعنية و35 مشاركا يمثلون 7 دول عربية.

وفي الشأن الاقتصادي، جاء حضور وزير الكهرباء والطاقة المتجددة الدكتور محمد شاكر احتفالية تدشين أول أجزاء مفاعلات محطة الضبعة النووية فى روسيا، على قائمة اهتمامات صفحات الاقتصاد بالصحف، التي ركزت كذلك على تمكن الجنيه المصري من تحقيق أداء قوي، بالمقارنة مع مختلف عملات دول العالم على مدار السنوات السابقة؛ متجاوزا تبعات جائحة كورونا على الاقتصاد العالمي، وما ولدته من ضغوط على العملات الدولية. 

وبالنسبة للشأن الرياضي، استحوذ وداع المنتخب الأوليمبي لكرة القدم منافسات دورة الألعاب الاوليمبية، بعدما خسر أمام نظيره البرازيلي بهدف دون رد في اللقاء الذى جمعهما أمس على ملعب ساتياما الياباني، على تغطيات صفحات الرياضة بصحف القاهرة.

وفي التفاصيل، أفردت صحف (الأهرام) و(الأخبار) و(الجمهورية) و(المصري اليوم) صفحاتها الرئيسية والداخلية لنقل توجيهات الرئيس السيسي، خلال اجتماعه أمس رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، ومحافظ البنك المركزي طارق عامر - بالاستمرار في تطوير أداء القطاع المصرفي.

وذكرت صحفية (الأهرام) أن الرئيس السيسي، وجه بالاستمرار فى تطوير أداء القطاع المصرفي، وفيما يقدمه من خدمات مالية لمختلف فئات المواطنين عبر منظومة البنوك، والعمل على ثبات السياسات الهادفة لاستقرار أداء القطاع النقدي، بهدف تعزيز جهود الدولة لمجابهة التحديات المختلفة وقدرة البنك المركزى على تمويل المبادرات التنموية المختلفة تجاه الأفراد والفئات متوسطى ومحدودى الدخل، والشركات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، ومبادرات التمويل العقارى.

ونقلت الصحف عن المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، القول إن محافظ البنك المركزي عرض الموقف الاقتصادي بعد حوالي عام ونصف العام من تفشي أزمة كورونا العالمية، حيث أثبت الاقتصاد المصري تماسكا ونجاحا كبيرا؛ انعكس على استقرار المؤسسات المصرفية الحكومية والقطاع الخاص والأفراد، خاصة بعد حزمة مبادرات البنك المركزي التي خففت الأعباء على المواطنين والشركات من خلال تأجيل استحقاقات القروض لمدة 6 أشهر، بالإضافة إلى طرح شهادات استثمارية بأسعار فائدة مرتفعة فى أثناء الجائحة.

عسكريا، أفادت صحيفة (الأخبار) بأن رئيس أركان حرب القوات المسلحة الفريق محمد فريد شهد إجراءات رفع الكفاءة القتالية لإحدى وحدات المنطقة الجنوبية العسكرية؛ للوقوف على مدى جاهزيتها لتنفيذ كل ما تكلف به من مهام لتأمين حدود مصر على الاتجاه الاستراتيجي الجنوبي.

وذكرت الصحيفة أن الإجراءات بدأت بعرض تقرير الكفاءة القتالية، والذي تضمن الحالة الفنية والإدارية للوحدات المصطفة بعد تطويرها ورفع كفاءتها في الأسلحة والتخصصات لدعم قدرتها على تنفيذ المهام المكلفة بها،/ مشيرة إلى أنه أعقب ذلك المرور على القوات المنفذة للتفتيش؛ للاطمئنان على جاهزيتها والوقوف على مستوى الكفاءة الفنية والقتالية للأسلحة والمعدات.

سياسيا، أبرزت صحيفة (الأخبار) زيارة وزير الخارجية التشيكي ياكوب كولهانيك إلى مصر؛ لبحث العلاقات بين البلدين في زيارة تمتد ليومين. 

ونقلت الصحيفة عن بيان أصدرته الخارجية التشيكية القول إن كولهانيك سيبحث مع وزير الخارجية سامح شكرى العلاقات الثنائية؛ بما في ذلك التعاون التجاري والوضع في الشرق الأوسط والسياحة في ظل وباء فيروس كورونا، ومن المقرر أيضا أن يلتقى الوزير التشيكي، الرئيس عبد الفتاح السيسي. 

وأشارت الصحيفة إلى أن دعم رجال الأعمال التشيك واستئناف السفر بين البلدين بعد انتهاء وباء كورونا، تعد إحدى أولويات الوزير التشيكي.
إلى ذلك، نقلت صحيفة (الجمهورية) تأكيد وزارة الخارجية أمس أن مصر تابعت بمزيد من الحزن والآسى أنباء الخسائر البشرية الناتجة عن اندلاع حرائق الغابات فى عدد من المناطق المختلفة فى تركيا. 

ونسبت الصحيفة إلى الخارجية القول إنه "وإذ تتقدم مصر فى هذا الإطار بخالص التعازى لأسر الضحايا وتعرب عن تمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين، فإنها تؤكد تضامنها مع الشعب التركى الشقيق فى مواجهة تداعيات هذه الكارثة الطبيعية".

أمنيا، ذكرت صحيفة (الأخبار) أن أكاديمية الشرطة نظمت، بالتعاون مع جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية ورشة عمل بعنوان (استخدام القياسات الحيوية ومعلومات المسافرين لتعزيز أمن الحدود)، وذلك بالتنسيق مع المنظمة الدولية للهجرة ومكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب، وشملت الورشة 12 جلسة عمل، بمشاركة 17 خبيرا ومتخصصا من المنظمات الدولية المعنية و35 مشاركا يمثلون 7 دول عربية، وبحضور عدد من ضباط القطاعات المعنية بالوزارة.

وأضافت الصحيفة أن فعاليات الورشة بدأت بكلمة لرئيس أكاديمية الشرطة، نقل خلالها تحيات وزير الداخلية اللواء محمود توفيق، وتمنياته بأن تحقق عظيم مستهدفاتها في دعم عمليات التعاون والتنسيق في مجال تفعيل استخدام القياسات الحيوية وبيانات سافرين لتعزيز أمن الحدود.

وأشارت الصحيفة إلى أن الورشة استهدفت تبادل الخبرات بين الأجهزة الأمنية العربية والمنظمات الدولية لمواجهة التحديات المشتركة في مجال الأوبئة والنقل الجوي، وتعزيز الإجراءات والاشتراطات الأمنية اللازمة، وآليات مراقبة الحدود باستخدام القياسات الحيوية ومعلومات المسافرين في المنافذ والمناطق الحرة، والتعرف على الأطر القانونية والمعايير الدولية في مجال أمن الحدود. 

وفي الشأن الديني، أبرزت صحيفة (الجمهورية) إنجازات وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة التي عرضها أمام مؤتمر (مصر السيسي وبناء الدولة الحديثة) التي تنظمه دار مؤسسة دار التحرير للطبع والنشر، تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفي مدبولي، حيث قال الوزير إنه جرى تطوير وإنشاء 6500 مسجد في عهد الرئيس السيسي بإنفاق بلغ 6ر6 مليار جنيه، مشيرا إلى أن الدولة المصرية واصلت على مدار السنوات السبع الماضية، العمل على عمارة وبناء وصيانة وتطوير وتجديد دور العبادة، واستطاعت تحقيق طفرة في عمارة المساجد. 

ولفتت الصحيفة، إلى أن وزير الأوقاف قال إنه جرى إحلال وتجديد وصيانة وترميم 3 آلاف و750 مسجدا من موازنة وزارة الأوقاف ومواردها الذاتية، تبكلفة مالية تزيد على 3 مليارات و450 مليون جنيه، ونحو 2800 مسجد جرى إحلالها ووتجديدها وصيانتها وترميمها بالجهود الذاتية بما يزيد عن 3 مليارات و200 مليون جنيه.

ونقلت الصيحفة عن الوزير إعلانه أن الوزارة حققت رقما قياسيا في افتتاح المساجد الجديدة التي جرى إنشاؤها بمعرفة وزارة الأوقاف أو بالجهود الذاتية التي جرت تحت إشراف وزارة الأوقاف، حيث جرى افتتاح 1503 مساجد جديدة في الفترة من 4 ديسمبر 2020 حتى 25 يونيو 2021 .

اقتصاديا، ذكرت صحيفة (الأهرام) أن وزير الكهرباء والطاقة المتجددة الدكتور محمد شاكر شهد احتفالية تدشين أول أجزاء مفاعلات محطة الضبعة النووية فى روسيا، وجرى خلال الاحتفالية توقيع مذكرة مراجعة جاهزية شركة (تاجماش) لبدء تصنيع اول مكونات المفاعل الاول لمحطة الضبعة النووية فى روسيا.

ولفتت الصحيفة إلى تأكيد الوزير - عقب توقيع المذكرة فى روسيا - أن عمق العلاقات الاستراتيجية بين مصر وروسيا، يمتد منذ اتخاذ القرار الاستراتيجى ببناء السد العالي في ستينيات القرن الماضي مع الاتحاد السوفيتي التي عبرت عن مدى الصداقة والشراكة بين الشعبين المصري والروسي، موضحا ان اختيار الجانب الروسي كشريك استراتيجي لتنفيذ مشروع مصر النووى القومي بالضبعة؛ يعد امتدادا لهذا التاريخ، وأن القيادة السياسية تولي كل الرعاية والاهتمام للمشروع النووي المصري للاستخدامات السلمية للطاقة النووية. 

وعن العملة المحلية، أوردت صحيفة (المصري اليوم) أن الجنيه المصري استطاع أن يحقق أداء قويا، بالمقارنة مع مختلف عملات دول العالم على مدار السنوات السابقة؛ متجاوزا تبعات جائحة كورونا على الاقتصاد العالمي، وما ولدته من ضغوط على العملات الدولية، وذلك بدعم من الإصلاحات الاقتصادية والهيكلية التي نفذتها الدولة على مدار سنوات، والتي أثرت بشكل إيجابي على تحسن جميع المؤشرات الاقتصادية، من تراجع معدلات التضخم والبطالة، واستدامة معدلات النمو؛ الأمر الذى بات محل إشادة دولية، وأسهم في تزايد ثقة المؤسسات الدولية في الاقتصاد المصري. 

وذكرت الصحيفة أن المركز الإعلامي لمجلس الوزراء نشر تقريرا تضمن "انفوجراف" سلط الضوء على مواصلة الجنيه المصري تحقيق مكاسب كمردود لاستمرار تحسن أداء الاقتصاد، وذلك بعد مرور أكثر سنوات على تحرير سعر الصرف.

أما عن قطاع الطاقة، نقلت الصحيفة عن وزير البترول والثروة المعدنية المهندس طارق الملا القول إن مصر حجزت موقعها بجدارة على "خريطة الكبار"، حيث حققت في 7 سنوات بقيادة الرئيس السيسي، ما لم يتحقق فى عدة عقود.

واضافت الصحيفة أن الوزير أوضح - في كلمة ألقاها نيابة عنه المهندس عابد عز الرجال الرئيس التنفيذى للهيئة المصرية العامة للبترول في مؤتمر (مصر السيسي وبناء الدولة الحديثة) - أن قطاع البترول استطاع بفضل القيادة الحكيمة للرئيس السيسي أن يستعيد ثقة الشركات العالمية، وجذب المزيد من الاستثمارات التي أثمرت الكثير من الاكتشافات، وتحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز وتحويل مصر إلى مركز إقليمي لتجارة وتداول البترول والغاز.

شبابيا، نقلت صحيفة (الجمهورية) عن وزير الشباب والرياضة الدكتور أشرف صبحى قاله إن الشباب كان لهم النصيب الأوفر من دعم ورعاية القيادة السياسية وعلى رأسها الرئيس السيسي، حيث تصدرت قضاياهم واحتياجاتهم ومتطلباتهم أجندة العمل الوطني، وأصبحوا أحد أهم مستهدفات برامج التنمية الشاملة التى تشهدها مصر حاليا. 

ونقلت عن الوزير قوله - في كلمته خلال مشاركته في معرض ومؤتمر مؤسسة دار التحرير للطبع والنشر - أنه جرى تنفيذ خطة طموحة للتطوير الشامل لمراكز الشباب والمدن والمنتديات الشبابية ومراكز التعليم المدني من خلال تحويلها إلى مراكز خدمة مجتمعية؛ تستطيع تقديم خدمات ثقافية واجتماعية واقتصادية للأسرة المصرية، بالإضافة إلى العديد من المشروعات القومية التي لم تشهدها مصر من قبل، منها مهرجان إبداع مراكز الشباب والأندية الرياضية، ودوري مراكز الشباب، ومشروعات التنمية الرياضية لكبار السن، ومشروعات الطرح الاستثماري التي حققت عوائد فاقت 6 مليارات جنيه خلال آخر عامين فقط، فضلا عن إنشاء أكثر من 50 حمام سباحة بمراكز الشباب خلال عامين أيضا.

رياضيا، تابعت الصحف وداع المنتخب الأوليمبي لكرة القدم منافسات دورة الألعاب الاوليمبية، بعدما خسر أمام نظيره البرازيلي بهدف دون رد في اللقاء الذى جمعهما أمس على ملعب ساتياما الياباني، وذكرت صحيفة (الأهرام) أن منتخب البرازيل استحق بطاقة التأهل لدور الأربعة، وأنهى مشوار أحفاد الفراعنة الذين لعبوا لقاء دفاعيا بحتا، كما وضح تأثرهم ومعاناتهم بدنيا رغم استخدام شوقي غريب لكل أوراقه، مشيرة إلى أنه يعاب عليه إغراق المنتخب في التحصينات الدفاعية وأسقط الهجوم من حساباته طوال مشوار البطولة.

هذا وأفادت الصحيفة أن بعثة مصر في طوكيو تعلق آمالا كبيرة على منافسات اليوم للمضى قدمًا نحو تحسين مشاركتها فى الأوليمبياد بعد برونزيتي التايكوندو، وبدء رحلة جديدة نحو الفوز بمزيد من الميداليات، حيث أسفرت قرعة منافسات المصارعة الرومانية عن وقوع لاعبي مصر في مواجهات صعبة بدور الـ 16 من النسخة الجارية.

وأشارت إلى أن هيثم محمود نظيره الروسى سيرجى إيميلين بطل عالم 2018 ووصيف 2019 فى وزن 60كجم، فيما سيواجه زميله عبداللطيف محمد منيع أيضًا الروسي سيرجي سيمينوف بطل عالم 2018 وصاحب برونزية رويو 2016 فى وزن 130 كجم.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة