آراء

من فوق السحاب

29-7-2021 | 04:37

طول عمري وأنا أكره المرتفعات، ووصل بي الحال إلى درجة الفوبيا لا أستطيع حتى أن أنظر للأسفل من الدور السابع حيث أسكن، لكن القدر كتب لي تجربة فريدة وصلت فيها لفوق السحاب واستمتعت جدًا.. بعد فترة طويلة من العزل الإجباري بسبب الكورونا، وجدت رحلة إلى ألبانيا التى فتحت أبوابها للسياحة بدون فيزا أو مسحة للكورونا، ورغم أني لم أفكر من قبل في ألبانيا بأي شكل من الأشكال، وكل معلوماتي عنها مرتبطة بأن محمد علي باشا جاء إلى مصر منها.

 
لكن في ظل الظروف العالمية قررت السفر بعد أن شاهدت مجموعة من الصور والفيديوهات عن الطبيعة الخلابة هناك، لكن الواقع أجمل وأحلى بكثير، لا تستطيع هناك أن تتوقف عن قول سبحان الله.
 
الجبال والخضرة في كل مكان، والشعب مرحب ولطيف ومتعاون لأقصى درجة، وبرغم أن الدولة تخلصت من الشيوعية من ثلاثين عامًا فقط إلا إنها تنهض بشكل سريع.
 
وبرغم الإمكانات المتواضعة إلا أن البلد متحضرة شعبًا ونظامًا، وأبسط دليل النظافة والمرور؛ حيث تشعر وكأنك في أي دولة أوروبية متقدمة بدون وجود عسكري مرور واحد في الشوارع.
 
بها بلدان عديدة تحمل آثارًا إسلامية في معظمها؛ حيث يبلغ عدد المسلمين هناك 80% من مجمل الشعب.. تلك الآثار الموجودة في أنحاء البلاد تعطي عبقًا تاريخيًا ذا مذاقٍ خاص، أما الشواطئ فهي متعة إضافية لا يمكن مقاومتها.
 
كذلك المطبخ الألباني له مذاق مختلف لا يشبه غيره بالمرة، وأكثر ما يميزه اللحوم والجبن التي لا تشبه غيرها في المذاق؛ حيث تأتي كلها من مزارع طبيعية وتعد الأفضل في العالم.
 
عودة مرة أخرى للمرتفعات التي تجدها في كل أنحاء البلد وجدت نفسي إذ فجأة فوق السحاب في طريق العودة من أحد المطاعم الرائعة شكلًا وموضوعًا، نعم فوق السحاب الذي يحيطني من كل مكان، شعور جميل وتجربة مختلفة تمامًا أتمنى أن أكررها مرة أخرى بل مرات عديدة.

ماجي الحكيم تكتب: رزق جديد

وأما بنعمة ربك فحدث صدق الله العظيم.. ونعم الله لا تعد ولا تحصى ومنها حب البشر، الناس الذين نقابلهم في الحياة نتعلم منهم، يؤثرون فينا ونؤثر فيهم، هم السند والونس والطبطبة.

ماجي الحكيم تكتب: الضمير

يقول توفيق الحكيم إن ما يميز الإنسان عن الحيوان هو الضمير.. فهو حقًا نعمة كبيرة بدونها يفقد الإنسان القدرة على التمييز بين الخير والشر، الخطأ والصح.

ماجي الحكيم تكتب: الخوف

حالة دائمة منذ الصغر، لم أبح بها قط، لم أتفوه بتلك المشاعر، ولم أواجه حتى نفسي بها.

ماجي الحكيم تكتب: ما بين مصر وألبانيا

في الفترة الأخيرة سافر الكثيرون إلى ألبانيا بعد إن فتحت أبوابها بدون تأشيرة أو تطعيم، فاتجه إليها الآلاف من المصريين والعرب.

كوكتيل الزحام

صدمت أيما صدمة من تفاصيل مشاجرة قطار طنطا القاهرة؛ حيث ركب أحد الركاب ومعه طفلته واكتشف الكمساري بعد انطلاق القطار أنهما لا يحملان تذاكر، فطالب الراكب بدفع التذكرة والغرامة عنه وعن طفلته

بطبعه "خاين"

المرأة الحلقة الأضعف في أي مجتمع، مهما كانت المجتمعات متقدمة تظل المرأة تعاني، ولكن مع تفاوت التحضر تكون المرأة أفضل حالًا خاصة في البلدان التي تحترم القانون

"كرَّهتُونا في عيشتنا"

أسلوب متبع من عشرات السينين، لكنه زاد مؤخرًا في محاولة لمعاندة الدولة، الموظف الذي يتفنن في تعذيب المواطن في أي مصلحة حكومية أو جهة عامة، الطلبات التي

الفقاعات

على مدى سنوات ونحن نسمع دعوات لتجديد الخطاب الديني، والحق يقال نحن في حاجة إلى تجديد الخطاب المجتمعي، نحن مجتمع منقسم على ذاته، العنصرية أصبحت تأكل في فيى جذوره بشكل مرضي.

"نور" .. ماركة مسجلة

أنا من عشاق فن السينما والدراما التليفزيونية بصفة عامة، أهتم بأدق تفاصيل العمل ولا أتعامل معه على أنه فرجة وبس .. وذلك ليس أمرًا جديدًا، فعلى مدار عقود

كرامة ابنتي

منذ أكثر من خمسين عامًا وتحديدًا عام 1967 تم إنتاج فيلم كرامة زوجتي بطولة النجمين شادية وصلاح ذوالفقار قصة المبدع إحسان عبدالقدوس، والذي ربط في القصة

رئيس وطني وفصيل غير وطني

دأبت جماعة الإخوان منذ نشأتها على يد الاستعمار والإمبريالية والصهيونية العالمية على اتخاذ مواقف عملية ضد الحركة الوطنية وأحلام وطموحات الدولة وأبنائها الوطنيين.

نعمة الكورونا

رغم أن وباء الكورونا أصاب العالم كله بحالة من الشلل والأزمات الاقتصادية والحزن الذي أصبح كسحابة رمادية ملأت السماء وأخفت الشمس عن روح البشرية، إلا أني وجدت فيها نعمة من وجهة نظري الشخصية...

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة