محافظات

كوبرى "الثقافة" حلم يتحقق فى سوهاج

26-7-2021 | 16:39

" الثقافة " حلم يتحقق فى سوهاج

التشغيل التجريبى "فرح" الأهالى.. والمحافظ: يحقق السيولة المروريةوينهى معاناة الجميع

أخيرًا وبعد طول انتظار تحقق حلم أهالى سوهاج بعد الانتهاء من الأعمال الإنشائية بكوبرى ميدان الثقافة الجديد بسوهاج وإطلاق بدء التشغيل التجريبي قبل استلامه بشكل نهائى، الذى كان مطلبًا ملحًا للأهالى للقضاء على الاختناقات المرورية، خاصة فى أوقات الذروة والتى تشهد فيها المنطقة حالة من الارتباك المرورى؛ حيث تصطف السيارات القادمة من مناطق الشهيد والعروبة وشارع المحطة ومنطقة الهلال وشارع التحرير وشارع أسيوط ـ سوهاج، ومدينة ناصر ومركز أخميم فى طوابير طويلة مما يرهق المواطنين ويعطل مصالحهم ويضيع وقتهم ويحدث حالة من الفوضى العارمة.

وأكد اللواء طارق الفقى محافظ سوهاج أن تكلفة الأعمال الإنشائية للكوبرى 300 مليون جنيه؛ حيث يبلغ طوله 700 متر بداية من شارع التحرير وحتى شارع الشهيد بعرض متفاوت من 14.5م إلى 19.5م، ويضم 4 حارات بواقع حارتين لكل اتجاه، ويشمل منزل بشارع بورسعيد بطول 200م، وعرض 6.8م بواقع حارتين، ومطلع من شارع أسيوط - سوهاج بطول 175م، وعرض 6.8م بواقع حارتين، بالإضافة إلى مطلع من شارع المحطة بطول 135م، وعرض 6.3م بواقع حارتين، لتجنب التداخل بين الاتجاهات المختلفة.

وأضاف أن مشروع إنشاء كوبري ميدان الثقافة سيخفف الازدحام المروري على الطريق الواصلة بين مناطق الشهيد وميدان العروبة وشارع المحطة، وبين ميدان الثقافة ومنطقة الهلال وشارع التحرير وصولاً إلى مدينة ناصر و مركز ومدينة أخميم، كما يحقق السيولة المرورية المطلوبة بوسط مدينة سوهاج.

وأوضح المهندس طلعت على المستشار الهندسي للمحافظة أنه تم إجراء اختبارات "تحمل" الكوبرى للتأكد من جاهزيته؛ حيث تم إجراء التجربة بواسطة كلية هندسة القاهرة وتحت إشراف هندسة سوهاج، مشيرًا إلى أنه تم استخدام ٦ عربات زنة كل واحدة ٣٠ طنًا بإجمالى ١٨٠طنًا وتم تحميله بهذا الحمل لمدة ٦ساعات للتأكد من عدم وجود أي مشاكل إنشائية.

فيما سادت حالة من السعادة والارتياح  بين الأهالى الذين أكدوا أنهم كانوا ينتظرون بفارغ الصبر الانتهاء من الأعمال الإنشائية الجارية وتشغيل الكوبرى فى أسرع وقت ممكن باعتباره الحل الوحيد لمشكلة الاختناقات المرورية التى عانتها مدينة سوهاج لسنوات طويلة.

ويقول الدكتور حمدي سعد الخواجة  مدير عام المستشفيات الجامعية بسوهاج: إن ميدان الثقافة من الميادين الحيوية بالمدينة، التى تستقبل سيلًا من السيارات القادمة من مناطق الشهيد والعروبة وشارع المحطة وشارع أسيوط ـ سوهاج، وكذا السيارات القادمة من أخميم ومدينة ناصر، والسيارات القادمة من منطقة الهلال وشارع التحرير؛ حيث تصب أعداد كبيرة من السيارات فى تقاطعات مختلفة تؤدى إلى حالة من الارتباك خاصة فى ساعات الذروة صباحًا؛ حيث تشهد تلك الفترة توجه الطلاب والعاملين إلى مدارسهم ومقار عملهم، وكذلك خلال عودتهم فى فترة الظهيرة مما يحول الميدان إلى كتلة من السيارات المتشابكة، مشيرًا إلى أن المطالبة بإنشاء كوبرى علوى لحل تلك المشكلة التى عانوا منها لسنوات مثل الحل الأمثل لتلك المعضلة.

ويضيف هانى محمد هاشم ـ موظف ـ أن الفرحة تملأ نفوس أهالى سوهاج مع تشغيل الكوبرى الذى يعد نموذجًا للكبارى العملاقة التى تتفرع إلى عدة محاور، بالإضافة إلى المحاور التى توجد أسفل الكوبرى بشكل دقيق ومنظم بما يعنى اختفاء الاختناقات المرورية التى يشهدها ميدان الثقافة، التى كانت تعوق السيارات القادمة من المحاور المغذية له إلى غير رجعة.

وتوضح سامية الشيبانى أن كوبرى الثقافة سوف يحل مشكلة تزاحم السيارات ليلا؛ حيث تتحول منطقة ميدان الثقافة إلى "علبة سردين"، خاصة فى المناطق التى تتواجد بها المحال التجارية مثل منطقة الثقافة وشارع 15 وشارع المحطة، لافتة إلى أن كوبرى الثقافة كان من المطالب الملحة ليس لسائقى السيارات فقط ولكن للمشاة أيضًا لأنه سيعمل على فتح محاور مرورية جديدة للسيارات، فضلًا عن إتاحة أماكن مخصصة لمرور المواطنين.

ويشير شوقى عبد الحليم ـ سائق ـ إلى أن الاختناقات المرورية تؤثر على دخل السائقين بشكل كبير فهى تهدر الوقت فى انتظار فتح الطريق وهذا بالطبع يستهلك كميات كبيرة من البنزين وفى النهاية يقوم الراكب بدفع الأجرة المقررة ولا أستطيع مطالبته بزيادته لكون المشكلة لا تعنيه، وعبر عن تمنياته بالانتهاء من إنشاء كوبرى الثقافة وتشغيله فى أسرع وقت حتى تنتهى مشكلة الاختناقات المرورية.

سوهاج ـ محمد أبو العباس

 

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة