رياضة

الأهلي في أزمة "مالية"

25-7-2021 | 16:01

الأهلي في أزمة "مالية"

محمد رشوان

موسيماني يتمسك بديانج.. والإدارة توافق علn "العرض الخيالي

" بيتسو خائف من "طلبات المساواة".. والإدارة تستند علي "دكة إليو"  الهجوم شعار الشياطين أمام الإنتاج.. والشحات محل جدل

الأحمر ينتظر " فلوس " بادجي .. والإعارة بداية الرحيل

كتب – محمد رشوان:  تسبب المالي إليو ديانج، محور الارتكاز الدفاعي بالفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، في انقسام شديد ضرب إدارة القلعة الحمراء في الساعات الأخيرة، بعد أن تلقي المحترف المالي الدولي عرضاً مالياً ضخماً، للانتقال إلى صفوف جالاطا سراي التركي، خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، يصل إلى خمسة ملايين يورو، ليصبح ثاني أغلي عرض يتلقاه لاعب في تاريخ القلعة الحمراء، بعد المهاجم الجابوني ماليك إيفونا، الذي رحل إلى تيانجين تيدا الصيني في صيف عام ٢٠١٦، مقابل ٧,٧ مليون يورو.  وسبب الانقسام يتمثل في مطالبة الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني، المدير الفني، بعدم التفريط في خدمات ديانج، ليس فقط لكون إليو يعتبر ضمن العناصر التي تمثل القوام الأساسي، والأهلي في حاجة إلى جهود أعمدته الأساسية الموسم المقبل علي الصعيدين المحلي والإفريقي، ولكن أيضاً لأن رحيل ديانج سيتبعه بالتأكيد ضغوط من بعض العناصر الأساسية، التي تلقت عروضاً أوروبية، بعد تألقهم الموسم الحالي، الذي قارب علي الانتهاء، مثل: محمد مجدي "قفشة" صانع الألعاب، ومحمد شريف رأس الحربة، والتونسي علي معلول المدافع الأيسر، بالإضافة إلى الحارس محمد الشناوي، الذي لم يخف رغبته في الاحتراف الأوروبي، لكون موافقة الإدارة علي احتراف ديانج سيضعف من المبررات التي حددها موسيماني للتمسك باللاعبين الأساسيين، مثل :حاجة الأهلي إلي جهودهم. كما أن المدير الفني لايثق في قدرة الإدارة علي تلبية رغباته في التعاقد مع بعض اللاعبين الأجانب، لتعويض رحيل نجوم الفريق، خاصة أن المدرب منذ أن تولي قيادة الفريق الأحمر، لم تتحقق توصياته بشأن الصفقات الأجنبية، لتفشل مفاوضات التعاقد مع الأوروجواني جاستن سيرينو، والمغربي سفيان رحيمي، جناحي ماميلودي صن داونز الجنوب إفريقي والرجاء البيضاوي المغربي، لكون القائمين على القلعة الحمراء، يركزون علي عدم تكبد خزينة ناديهم المبالغ الطائلة من أجل التعاقد مع لاعبين جدد، ومحاولاتهم الالتزام بالسقف المالي الذي حددوه في عمليات التفاوض، ولذلك عادت قنوات الاتصال من جديد بين إدارتي الأهلي وسيمبا التنزاني، من أجل حصول الأول علي خدمات الموزمبيقي الدولي لويس ميسكيوني، مهاجم وهداف الفريق التنزاني، رغم عدم موافقة موسيماني، بسبب الصدامات التي نشبت بينه وبين لويس عندما كان الأخير يدافع عن ألوان صن داونز، وقت أن كان موسيماني علي رأس الجهاز الفني للفريق الجنوب إفريقي. وفي المقابل فإن مسئولي النادي يتمسكون بإنهاء صفقة ديانج، والاستفادة من العائد المالي الخيالي من وراء بيع المحترف المالي، واستندوا علي أن موسيماني اعتمد علي ديانج ضمن الاحتياطيين، في غالبية المواجهات الأخيرة، وبمجرد شفاء حمدي فتحي من إصابته، يستعيد الأخير مكانته الأساسية سريعاً علي حساب زميله المالي، بالإضافة إلى أن مركز محور الارتكاز يشهد وفرة عددية، تتمثل في وجود عمرو السولية وحمدي فتحي وأكرم توفيق، بجانب وجود أكثر من لاعب يجيد شغل هذا المركز بكفاءة بجانب مراكزهم الأساسية، مثل : محمود المتولي قلب الدفاع، والصاعد أحمد نبيل "كوكا" المدافع الأيمن، وبالتالي لايوجد أي مبرر لعدم إنهاء صفقة انتقال إليو ديانج إلي الدوري التركي. ولم تتوقف أزمة الاحتراف الأوروبي علي ديانج، بل شهدت الساعات الأخيرة حدوث اتصالات بين التونسي علي معلول، المدافع الأيسر، وإدارتي ناديين، أحدهما سعودي والآخر إنجليزي، في ظل عدم وصول المحترف التونسي الدولي لنقطة اتفاق في الأمور المالية مع إدارة الأهلي، في مفاوضات تمديد تعاقده مع النادي، بالإضافة إلى أن معلول يرغب في خوض تجربة الاحتراف الأوروبي. وفي سياق آخر، استقر موسيماني علي أداء مباراة الإنتاج الحربي، المقررة اليوم علي ستاد السلام والمؤجلة من الجولة ٢٤ من عمر منافسات الدوري الممتاز، بخطة هجومية بحتة، لتعويض خسارة فريقه نقطتين، بالتعادل مع البنك الأهلي في الجولة الماضية بهدف. وبالرغم من عودة حسين الشحات، الجناح الأيمن المهاجم، لقائمة الفريق بعد تعافيه من إصابته بجزع في الرباط الداخلي للركبة، إلا أن المدير الفني يدرس عدم الاعتماد عليه ضمن التشكيل الأساسي، لتفادي تجدد إصابته، خاصة أنه لم يحصل على مساحة زمنية كافية للتأهيل، بعد شفائه، ليصبح من الوارد بقوة أن يستمر بيتسو في الاعتماد على النيجيري جونيور أجايي، رغم ضعف مستواه الفني والبدني، وبعد أن كشفت مباراة البنك الأخيرة عن هذه الحالة

وكانت إدارة الأهلي اتفقت مع موسيماني على ضرورة استمرار منح الفرصة إلى جونيور أجايي على أمل تألقه في المباريات المقبلة من أجل تسويقه في الميبركاتو الصيفي وبيعه لنادي أخر خارج مصر وجني عائد مالي لا يقل عن 2 مليون دولار يساهم بها في حل الأزمة المالية.

ويترقب مسئولو الأهلي في الوقت الحالي حسم نادي أميان الفرنسي صفقة استعارة السنغالي إليو بادجي رأس الحربة المعروض للبيع أو الإعارة منذ فترة لجني عائد مالي لا يقل عن 500 ألف يورو " 10 ملايين جنيه " في حال إعارته مع أولوية بيعه للنادي الفرنسي في المستقبل كما تم الاتفاق المبدئي بين اللاعب السنغالي وإدارة أميان في الفترة الماضية خلال المفاوضات التي تمت بالتنسيق مع إدارة الأهلي لحسم الصفقة .

وأغلق بيتسو موسيماني المدير الفني باب العودة أمام إليو بادجي في الموسم المقبل وتم التوصية برحيله عن الفريق لموسم آخر بعد إعارة له في يناير الماضي إلى أنقرة التركي في تجربة لم يكتب لها النجاح في ظل عدم قناعة المدرب الجنوب إفريقي بمستوى اللاعب كورقة هجومية مؤثرة بالفريق .

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة