عرب وعالم

احتجاجات في البرازيل على سياسة مكافحة كورونا

24-7-2021 | 23:53

الرئيس بولسونارو

الألمانية

نزل آلاف البرازيليين إلى الشوارع مرة أخرى للاحتجاج على سياسة مكافحة كورونا التي تنتهجها حكومة الرئيس جايير بولسونارو.

ودعا المشاركون في مظاهرات اندلعت في جميع أنحاء البلاد إلى إجراءات عزل رئيس الدولية اليميني وإلى توفير المزيد من التطعيمات ضد فيروس كورونا والمساعدات الاقتصادية لمواجهة ظروف مرحلة الوباء، بحسب ما ذكرته البوابة الإخبارية "جي 1".

اندلعت الاحتجاجات في 13 عاصمة إقليمية على الأقل بما فيها ريو دي جانيرو وريسيفي وسلفادور.

دعت النقابات العمالية والجماعات  اليسارية إلى هذه المظاهرات التي حمل المشاركون فيها لافتات كتب عليها: "بولسونارو – مرتكب فاسد للإبادة الجماعية. العزل من المنصب الآن" و "نريد التطعيمات، وهو يريد الرشوة. فليرحل بولسونارو".

وقللت حكومة الرئيس بولسونارو من شأن الوباء منذ البداية واستعدت لمواجهة قيود الخروج الصارمة، مستشهدة بالعواقب الاقتصادية لحظر الخروج المشدد.

في الآونة الأخيرة شكك بولسونارو أيضا من مغزى التطعيمات.

وتقوم لجنة تحقيق برلمانية حاليا بفحص إدارة بولسونارو لأزمة الوباء.

تعد البرازيل من أكثر دول العالم تضررا بجائحة كورونا.

وحتى الآن أصيب ما يقرب من 20 مليون شخص بالفيروس.

كل يوم تتم إضافة حوالي خمسين ألف إصابة جديدة في المتوسط لمعدلات الإصابة.

توفي ما يقرب من 550 ألف مريض حتى الآن بسبب كوفيد – 19 في البرازيل ولا يوجد عدد أكبر من الوفيات إلا في الولايات المتحدة.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة