ثقافة وفنون

رحيل الشاعر والكاتب فؤاد حجاج عن عمر يناهز 92 عامًا

24-7-2021 | 10:23

فؤاد حجاج

منة الله الأبيض

رحل الشاعر والناقد والسينارسيت الكبير فؤاد حجاج، أحد رموز الحركة الأدبية والثقافية في مصر عن عمر يناهز 92 عاما.

أصدر فؤاد حجاج، الذي ولد عام 1928، ديوانه الأول في عام 1971 م تحت عنوان «وادي الخوف» رثى فيه الرئيس الراحل جمال عبد الناصر فيه بثلاثة قصائد متتالية، وفي عام 1973 أصدر ديوانه الثاني "في المحكمة" ثم "غنوة المطر" في عام 1987 وصدرت الطبعة الثانية في 2003 ثم دراسة مشتركة مع الفنان إبراهيم الأزهري أمين عام اتحاد العمال والدراسة بعنوان «العمال والمسرح» ثم «يوميات عبد العال» وهى قصيدة درامية بشعر العامية تتناول موضوع الغربة في حياة الإنسان المصري الذي يبحث عن لقمة العيش والستر.

كما أصدر كتاب بعنوان «محاكمة شخصيات نجيب محفوظ» في عام 1988، وصدرت الطبعة الثانية في عام 2003، وفى عام 1989 «نور النار»، وفى عام 2004 «فتافيت الجمر»، وفى عام 2007 «قطار الحواديت»، وهى مسرحية غنائية للأطفال، وفي عام 2008 «علام قطار الأحلام»، وفى عام 2009 «سلامات يا ست روز»، و«كان ليه يا عم نجيب»، بالإضافة إلى دراسات عن بتهوفن.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة