عرب وعالم

واشنطن تجدد الدعوة إلى الإفراج عن صحفي أمريكي معتقل في بورما

24-7-2021 | 05:18

الصحفي الأمريكي رئيس تحرير فرونتير ميانمار داني فينستر

أ ف ب

جدّدت الولايات المتحدة الجمعة، الدعوة إلى الإفراج عن صحفي أمريكي معتقل في بورما، حيث ينتشر فيروس كورونا داخل سجون تعجّ بناشطين مؤيّدين للديمقراطيّة.

وأوقِف رئيس تحرير "فرونتير ميانمار"، داني فينستر، في 24 مايو في مطار رانغون الدولي بينما كان يحاول السفر خارج البلاد. وهو محتجز مذّاك في سجن إنسين في رانغون مع كثير من السجناء السياسيّين.

وهو متّهم بالتشجيع على انتقاد الجيش ويواجه عقوبة تصل إلى السجن ثلاث سنوات.

تشهد بورما اضطرابات منذ استيلاء الجيش على السلطة إثر انقلاب نفّذه في الأول من فبراير، مع احتجاجات شبه يوميّة وحركة عصيان مدني على مستوى البلاد.

وقوبلت الاحتجاجات بقمع دموي من جانب قوات الأمن. وقُتل أكثر من 900 مدني واحتُجز زهاء 5300.

وقالت المتحدّثة باسم الخارجيّة الأمريكيّة جالينا بورتر "نراقب تطوّر قضيّة دانيال من كثب، وسندعو دائماً إلى وجود وسائل إعلام حرّة ومستقلّة" لأنّها "ضروريّة لبناء مجتمعات حرّة ومزدهرة ومقاومة".

وأشارت إلى أنّ مسؤولين قنصليّين قابلوا فينستر خلال جلسة استماع في 15 يوليو، مضيفة أنّه من المقرّر أن يمثُل مجدّداً الأربعاء المقبل.

كما عبّرت واشنطن عن "قلق عميق إزاء تدهور وضع الصحّة العامّة" في بلد يشهد انتشاراً لفيروس كورونا، خصوصاً داخل السجون حيث يقبع معارضون سياسيّون وناشطون مناهضون للمجلس العسكري.

وقالت السلطات البورميّة إنّ نيان وين، أحد مساعدي الزعيمة المدنيّة المخلوعة أونغ سان سوتشي، توفّي الثلاثاء بعد إصابته بكوفيد-19 خلال احتجازه في سجن إنسين.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة