منوعات

دراسة كندية تحذر: ألعاب الهواتف الذكية ضارة للباحثين عن الراحة

21-7-2021 | 17:18

ألعاب الهواتف الذكية

أ ش أ

كشفت دراسة كندية جديدة عن أن ألعاب الهواتف الذكية يمكن أن تكون ضارة للأشخاص الذين يلعبون للهروب من مزاجهم السلبي ومشاعر الملل.

وأوضحت الدراسة التي أجراها باحثون في جامعة "واترلو" الكندية، أن لاعبى الألعاب الإلكترونية هربًا من الملل، يجدون صعوبة في التعامل مع البيئة الحقيقية والحفاظ على الانتباه، وقد ينخرطون فى حالة تعرف باسم "التدفق" ، وهى حالة تركيز عميقة وبدون مجهود في نشاط مرتبط بخسارة الوعي بالزمان والمكان.

وقالت الدكتورة "شانيل لارش"، أستاذ علم الأعصاب الإدراكى في الجامعة:" وجدنا أن الأشخاص الذين يعانون من الملل الشديد بشكل متكرر في الحياة اليومية أبلغوا عن لعب ألعاب الهواتف الذكية للهروب أو التخفيف من مشاعر الملل، وأن بدلا من أن يتخصلوا من حالة الملل هذه هي أنه ينتهي بهم الأمر باللعب كلما شعروا بالملل، ومن ثم مواجهة مشاكل مرتبطة باللعب المفرط وأثناء اللعب، يمكن للاعبين تحقيق الإثارة المثلى، والتركيز والانتباه المنخرطين وتقليل مشاعر الرتابة ، ولكن هذه الرغبة المتزايدة في اللعب بين لاعبي الهروب يمكن أن يكون لها عواقب سلبية وتؤدي إلى وقت طويل في اللعب".

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة