حـوادث

والد الشهيد محمد فايز: أبنائي تحت أمر مصر في حربها ضد الإرهاب

20-7-2021 | 12:47
الشهيد محمد فايز
Advertisements
مصطفى عيد زكي

قال فايز فراج، والد الشهيد المجند محمد فايز فراج، إن ابنه دفع حياته ثمنا من أجل حماية مصر، وأنه لن ينساه مهما مرت الأيام.

وأضاف "فراج" لـ"بوابة الأهرام"، أن ابنه استشهد أول أيام عيد الفطر يوم 5 يونيو عام 2019، في العملية الإرهابية التي استهدفت كمين البطل 14 بالعريش، وكان ذلك بالتزامن مع تكبيرات العيد، موضحًا أنه يعتاد زيارة قبره كل عيد لقراءة الفاتحة على روحه.

وأشار إلى أن ابنه التحق بالخدمة العسكرية في أكتوبر 2018، وأنه الابن الأصغر، وله (الشهيد) 3 شقيقات، وشقيقين الأول أحمد 40 سنة، والثاني عبدالستار 33 سنة، وأنه كان ينتظر أداء الشهيد لواجب الوطن لإتمام خطوبته على إحدى الفتيات، معربًا عن حزنه الشديد لفراقه، لكنه شدد في الوقت نفسه على استعداده للتضحية بجميع أبنائه الباقين من أجل الثأر لشقيقه وباقي زملائه.

وأوضح "فراج"، أن ابنه الشهيد محمد، لن ينساه أحد في مسقط رأسه بقرية الكوامل قبلي بمركز المنشأة بمحافظة سوهاج، بعد إطلاق اسمه على إحدى مدارس القرية.

واستشهد البطل محمد فايز فراج، يوم 5 يونيو 2019، الذي تزامن مع أول أيام عيد الفطر المبارك، خلال التصدي لهجوم إرهابي على كمين "البطل 14" بالعريش، وقت صلاة العيد.

وأعلنت وزارة الداخلية استشهاد ضابط شرطة وأمين شرطة و6 مجندين، خلال التصدي لهذا الهجوم، والقضاء على 5 عناصر إرهابية.

وفي اليوم التالي، أكدت الوزارة مقتل 14 إرهابيًا من المتورطين في حادث كمين العريش خلال تبادل إطلاق النار بينهم وبين قوات الأمن، أثناء اختبائهم بأحد المنازل المهجورة بحي المساعيد.

كما تمكنت قوات الأمن يوم 7 يونيو، من مواصلة تتبع العناصر الإرهابية المتورطة في مهاجمة (كمين البطل 14)، بعد توافر معلومات حول اختباء مجموعة من العناصر الإرهابية داخل مزرعة زيتون بالظهير الصحراوي بمنطقة العبور جنوب العريش.

وأثناء محاصرتهم أطلقوا النيران بصورة مكثفة تجاه القوات فتم التعامل معهم، ما أسفر عن مقتل 8 عناصر، وعثر بحوزتهم على 5 بنادق آلية وعبوة متفجرة وحزامين ناسفين.

اقرأ أيضًا:
Advertisements
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة