راديو الاهرام

"بوابة الأهرام" ترصد رحلة صندوق "تحيا مصر" لتوفير "حياة كريمة" للمصريين

14-7-2021 | 15:36
 بوابة الأهرام  ترصد رحلة صندوق  تحيا مصر  لتوفير  حياة كريمة  للمصريينمبادرة حياة كريمة - أرشيفية
أحمد عبد العظيم عامر

يعد صندوق "تحيا مصر"، الحاضنة لمنظمات المجتمع المدني المشاركة في مبادرة "حياة كريمة"، نظرا لدوره في العديد من المبادرات الاجتماعية، والتي تسعى لتوفير الحياة الكريمة للمواطنين الأولى بالرعاية في المناطق الأكثر احتياجا.

موضوعات مقترحة

ووفقا لمعلومات حصلت "بوابة الأهرام"، عليها  فإن دور صندوق "تحيا مصر"، في مبادرة "حياة كريمة"، سيكون محوريا، وذلك لكونه الجهة التي سيصب عندها المشاركات المجتمعية والتبرعات التي سيتم تقديمها لحساب مبادرة "حياة كريمة".

وبحسب المعلومات فإن صندوق "تحيا مصر"، سيعمل على التنسيق بين مختلف منظمات وجمعيات المجتمع المدني المشاركة في المبادرة عبر المبادرات التي يقوم بها الصندوق والتي تمثل ركنا أساسيا في تنفيذ المبادرة على كافة الأصعدة الاجتماعية والاقتصادية ولاسيما فيما يتعلق بتمكين الفئات الأولى بالرعاية اقتصاديا واجتماعيا.

فمنذ إعلان الرئيس عبدالفتاح السيسي، عن تدشين صندوق "تحيا مصر"، قبل 7 أعوام قام الصندوق بالعديد من المبادرات الاجتماعية بالشراكة مع الحكومة والقطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني، والتي أحدثت نقلة نوعية في خدمة الأسر الأولى بالرعاية والتي استهدفت توفير حياة كريمة لتلك الفئات.

ومنذ ذلك التاريخ عمل صندوق "تحيا مصر" كمعاون لأجهزة الدولة المختلفة، عبر 6 محاور عمل تتمثل في "الرعاية الصحية"، و"الحماية الاجتماعية"، و"التنمية العمرانية"، و"التنمية الاقتصادية"، و"دعم التعليم والتدريب"، و"مواجهة الكوارث والأزمات".

المحاور الستة التي تعاون فيها الصندوق مع أجهزة ووزارات الدولة وحشد لأجلها مختلف مؤسسات وجمعيات المجتمع المدني، بالإضافة للموارد البشرية على اختلافها كان هدفها النهائي توفير "حياة كريمة"، للإنسان المصري.

كان من بين الإجراءات التي بادر بها صندوق "تحيا مصر"، في توفير الحياة الكريمة للمواطنين قيامه برصد 3.3 مليار جنيه لدعم جهود الدولة لإنهاء أزمة العشوائيات والمناطق المهددة للحياة.

كما عمل الصندوق على تطوير القرى الأكثر احتياجا، وذلك عبر إعمار ورفع كفاءة 10 آلاف منزل متهدم في 332 قرية بمختلف محافظات الجمهورية.

كما يقوم الصندوق على إعمار 1874 منزلا في قرى المنيا وأسيوط وسوهاج وقنا وإنهاء 8 مشروعات خدمية كبرى لخدمة الفئات الأولى بالرعاية.

وفي هذا السياق أعلن الصندوق عن قيامه بتنفيذ 6 مشروعات خدمية أخرى بمحافظة أسوان لخدمة المواطنين في تلك المحافظة كما قام الصندوق بـ 8 مشروعات جديدة لخدمة قرية "سيدي عبدالرحمن" و7 نجوع تابعة بأحدث أساليب الخدمة الحكومية والاجتماعية والرياضية.

وفي إطار جهود الدولة في ملف نقل المواطنين من المناطق الخطرة لمناطق سكانية تضمن لهؤلاء المواطين "حياة كريمة"، رصد صندوق "تحية مصر"، 150 مليون جنيه جديدة لفرش وتأثيث الوحدات السكنية المخصصة لسكان المناطق المهددة للحياة.

وفي سياق جهود الصندوق الاجتماعية أطلق "تحيا مصر"، مبادرة دكان الفرحة في شهر إبريل عام 2019 بهدف تنفيذ أنشطة وبرامج الحماية الاجتماعية للأسر الأولى بالرعاية بكافة القرى والنجوع.

مبادرة "دكان الفرحة"، أدخلت البهجة على قلوب 122 ألف شاب وفتاة من أبناء قرى ونجوع مصر حيث تنظم المبادرة معارضا لتوفير الملابس الجديدة داخل الجامعات الحكومية ودور الأيتام مجانا.

وسعى الصندوق لإحداث حالة من التكامل بين المبادرات، وذلك من خلال تكامل مبادرة "دكان الفرحة"، مع مبادرة "شتاء آمن"، لتوفير الأغطية خلال فصل الشتاء، وتم توفير 180 ألف بطانية خلال شتاء 2020-2021.

وفي إطار جهود "تحيا مصر"، لرعاية الفئات الأولى بالرعاية أطلق الصندوق مبادرة "بالهنا والشفا"، للمشاركة في توفير الدعم الغذائي للأسر الأولى بالرعاية حيث يعمل الصندوق على تنظيم قوافل دورية لتوصيل المواد الغذائية لمستحقيها على مدار العام.

كذلك قام "تحيا مصر"، بتوفير الدعم الغذائي لنحو 8 ملايين مواطن سنويا ونجح الصندوق في استغلال لحوم الهدي والأضاحي لثلاث سنوات على التوالي.

وفي ظل مساعي "تحيا مصر"، للتمكين الاقتصادي قام الصندوق بتوفير التمويل للمشروعات الصغيرة للشباب بغرض توفير "حياة كريمة"، لفئات الشباب ولاسيما في المناطق العشوائية وفي قرى وريف محافظات مصر المختلفة.

تلك الجهود على اختلافها جعلت من صندوق "تحيا مصر"، أحد أهم الركائز التي ستعتمد عليها الدولة في مبادرة "حياة كريمة"، بفضل خبرة الصندوق في العديد من المجالات ولما له من قدرة على حشد مختلف مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية للعمل في إطار قومي.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة
خدمــــات
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة