عرب وعالم

ألمانيا: القبض على باحث أكاديمي في العلوم السياسية بتهمة التخابر مع الصين

8-7-2021 | 13:03
الشرطة الالمانية
Advertisements
أ ش أ

ألقى جهاز أمن الدولة فى المانيا القبض على باحث أكاديمى فى العلوم السياسية بتهمة التخابر مع الصين ، وقالت وسائل اعلام محلية فى ميونيخ إن الباحث الاكاديمى يبلغ من العمر 75 عاما ويقيم فى ميونيخ إلا أنها عرفته بالاسم المختصر / كلاوس – ال / بموجب قوانين حماية الخصوصية فى المانيا خلال فترة التحقثيق و لحين إحالته الى المحاكمة وهو ما تقرر فى الخريف القادم . 

وقالت دورية انتلجنس اونلاين المعنية بمكافحة الإرهاب و التجسس أن الأكاديمي الألمانى كان يعمل منذ مطلع الثمانينيات لدى مؤسسة هانز شيدل ستيفوتنج الالمانية Hanns Seidel Stiftung وهى مؤسسة خاصة للبحوث السياسية مقرها ميونيخ و تحمل اسم هنز شيدل زعيم حزب الاتحاد المسيحى المحافظ فى مقاطعة بافاريا الالمانية و الذى يعد ذراعا بافاريا للاتحاد الديمقراطى المسيحى الذى تنتمى اليه المستشارة الالمانية انجيلا ميركيل سياسيا . 

وقالت مصادر في الاستخبارات الداخلية الألمانية أن الأكاديمي المتهم بالتخابر مع الصين سبق له القيام بعدة جولات لحساب المؤسسة السابق الاشارة اليها لكل من افريقيا واسيا و بلدان اوروبية اخرى وكذلك زار الاتحاد السوفياتى السابق قبل انهياره ، كما سبق له العمل كعميل سرى للاستخبارات الالمانية / بى ان دى / اذا كان يقدم معلومات لها - مقابل المال - عن رحلاته فى خارج المانيا و المؤتمرات التى يشارك فيها خارجها . 

وبدءا من العام 2010 رصد جهاز أمن الدولة الألماني الباحث الاكاديمى " كلاوس . ال " وهو يحاول فتح قنوات اتصال مع الاستخبارات الصينية وذلك خلال زيارة له للمشاركة فى احد المؤتمرات فى مدينة شنغهاى الصينية وهناك تم تجنيده للتعاون معها وهو التعاون الذى استمر حتى العام 2019 وهو ما اعترف به الباحث الاكاديمى الالمانى مفشيا عن معلومات اضافية اكملت جوانب الاشتباه ضده لدى جهاز أمن الدولة الالمانى الذى كان يتعقب تحركاته سرا طيله ما يزيد على تسعة اعوام . 

وفى نوفمبر من العام الماضى داهمت الشرطة الالمانية سرا منزل الباحث الاكاديمى الكائن فى مدينة ميونيخ واستطاعت جمع مزيد من الاستدلالات اليقينية التى تكشف حقيقة اتصالاته مع الاستخبارات الصينية . 

وفي مايو من العام الجارى أدرجته الأجهزة الأمنية الالمانية ضمن المتهمين بالتجسس لحساب الصين " يقينا " وهو ما أفضى إلى القاء القبض عليه بمعرفة جهاز أمن الدولة الألمانى فى الخامس من شهر يوليو الجارى – ولم يتم الاعلان عنه سوى اليوم - تمهيدا لتقديمه الى المحاكمة بحلول الخريف القادم بعد انتهاء التحقيقات المعمقة معه والوقوف على طبيعة و تفاصيل المعلومات الحساسة التى اعترف بأنه قد قدمها الى الاستخبارات الصينية طيلة سنوات تعاونه معها .

اقرأ أيضًا:
Advertisements
الأكثر قراءة

مادة إعلانية

Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة