سوشيال ميديا وفضائيات

أماني الطويل: الوزن السياسي لإثيوبيا انخفض بسبب أزمة تيجراي | فيديو

7-7-2021 | 12:40
أماني الطويل
سارة إمبابي

قالت الدكتورة أماني الطويل، مدير البرنامج الإفريقي بمركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية، إن مسألة الملء الثاني مقررة ولم يكن القرار بسبب أزمات داخلية، لكن رئيس الوزراء الإثيوبي يستثمر هذا الملء في أزماته الداخلية ويحاول أن يوسع رقعة تأثيره السياسي بعد هزيمة الجيش الفيدرالي في تيجراي، وتوترات في تحالفه مع أمهرة، والتحديات الأمنية التي يواجهها في بني شنقول، وعدم قدرته على إعلان نتائج الانتخابات التي جرت قبل أسبوعين.

وأضافت الطويل خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «صباح الخير يا مصر»، أن معظم معطيات المشهد الداخلي الإثيوبي معقدة ومشتبكة، لافتةً إلى أن إثيوبيا تسعى إلى أن تكون المياه من آليات الثروة الاقتصادية لديها وأن تمارس هيمنة إقليمية وتعلم أن هناك مقاومة مصرية.

وتابعت مدير البرنامج الإفريقي بمركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية: "إثيوبيا تواصل السعي وتراهن على انقسام نصفي في المجتمع الدولي قائم على صراع بين أطراف النظام الدولي، لكنها حتى الآن لم تنجح في ذلك وعموما فإن الوزن السياسي الإثيوبي انخفض بسبب إدارة أزمة تيجراي وطبيعة إدارة أزمة سد النهضة".

وأردفت الدكتورة أماني الطويل، مدير البرنامج الإفريقي بمركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية: "هناك مخاوف كبيرة في السياق الدولي إزاء استمرارها كدولة من ناحية وإزاء تأثيرها السلبي على الاستقرار الإقليمي من ناحية أخرى، لكن موضوع سد النهضة هو أحد ملفات الصراع بين أطراف النظام الدولي، ويجب أن ندرك هذا جيدا ونعلم التأثيرات السلبية ونسعى من جانب آخر إلى تخطيط مستوى هذه التأثيرات".


برنامج صباح الخير يامصر
اقرأ ايضا:
الاكثر قراءة
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة