آراء

يحدٌث في أمريكا .. 3 يوليو وعيد الاستقلال

6-7-2021 | 11:58

يوم (الأحد) الماضي في الولايات المتحدة الأمريكية وافق الرابع من يوليو عيد الاستقلال، وهي ذكرى وطنية مهمة لدى الشعب الأمريكي (ذكرى استقلال بلاده عن الاستعمار البريطاني البغيض)، ووافق أيضًا اليوم التالي للذكرى الثامنة ليوم عظيم في تاريخ مصر الحديث.. 

 
يوم انحازت فيه القوات المسلحة المصرية وقيادتها العظيمة للإرادة الشعبية الكاسحة والرافضة لحٌكم جماعة اختطفت مصر ومؤسساتها لمدة عام، وكانت في طريقها لأخونة الدولة المصرية والزج بها في حروب أهلية ونزاعات طائفية وإقليمية ولا تٌصدق أبدًا أنهم كانوا يؤمنون بالديمقراطية التي كانوا يدعونها.. 
 
نعم ثورة يونيو أنقذت مصر؛ بل أنقذت المنطقة من خراب مستعجل وحروب أهلية لو اكتملت المؤامرة بسقوط مصر في براثن التنظيم الدولي.. جاءت لتٌعيد مصر إلى مسارها الصحيح، وتٌعيد فتح آفاق الأمل أمام ملايين المصريين الذين خرجوا إلى ميادين مصر في 30 يونيو، وبعد 3 يوليو وهتفوا ضد سماسرة الأوطان وسارقي الأحلام وطالبوا الجيش باسترداد مصر بأمنها عزيزة قوية وحرة أبية.. واستجاب الجيش.. 
 
تذكرت كل هذه التفاصيل كاملة لأنني في هذه الفترة كٌنت أعمل مديرًا لتحرير برنامج "الحياة اليوم" على قناة "الحياة" بجانب عملي الصحفي بمؤسسة الأهرام العريقة، وكنت على دراية بكافة أبعاد وجوانب ما يجري، وكنت على يقين بأن مصر لن تٌضام ولن تضيع بفضل الله سبحانه وتعالى، وكذلك بتماسك جيشها وقواتها المٌسلحة بأبطالها البواسل وقياداتها الوطنية المٌخلصة.. الحمد لله أن عادت مصر والحمد لله لما تشهده مصر من نهضة حقيقية في كافة المجالات، ولن أزيد على ما يكتبه زملائي في مصر المحروسة.. 
 
وكنت أتمنى أن يتم الاحتفال بهذه الذكرى العزيزة في مصر بنفس الطريقة التي يحتفلون فيها هنا بالولايات المتحدة الأمريكية بعيد الاستقلال الذي يوافق الرابع من يوليو من كل عام.
 
الاستقلال الأمريكي تحقق في عام 1776، وفيه تم الإعلان عن انفصال المستعمرات الأمريكية عن بريطانيا العظمى، وهذا التاريخ من كل عام هو عطلة وطنية في كافة أنحاء الولايات المتحدة، ويتم الاحتفال بإطلاق الألعاب النارية في كل المدن الأمريكية، وعند البيت الأبيض يتم الاحتفال في الحديقة الجنوبية.
 
وفي نفس الوقت تحتفل العائلات الأمريكية بطريقتها الخاصة، وأعجبني جدًا أنه في هذا اليوم يتم نبذ كافة الخلافات السياسية، وتجد الشعب الأمريكي نسيجًا واحدًا يحتفل بذكرى غالية عليهم وعلى وطنهم وبلادهم في ذكرى استقلالها.. وللحديث بقية

عثمان فكري يكتب: مصر هي العنوان (1 - 3)

مصر هي العنوان والحاضر الغائب دوماً في أي لقاء مع الأصدقاء العرب أو الأمريكان هٌنا في أمريكا، وبٌمجرد أن يعرف أحدهم أنني صحفي مصري وتتشعب الأحاديث والمٌناقشات

عثمان فكري يكتب: يحدث في أمريكا .. الذكرى العشرون

أول أمس السبت أحيت الولايات المتحدة الذكرى الــ 20 لاعتداءات 11 سبتمبر في فعاليات رسمية عند النٌصب التذكاري للضحايا هٌنا في نيويورك كان الوقوف دقيقة في

عثمان فكري يكتب: يحدٌث في أمريكا .. إيدا وبايدن وبارادار

تراجعت شعبية الرئيس جو بايدن بشكل كبير على خلفية الانسحاب الأمريكي المُزري من أفغانستان كما ذكرنا سابقاً وسارعت كٌبريات المؤسسات الإعلامية الأمريكية ومنها

عثمان فكري يكتب: انتهى الدرس يا "جو"

الهزيمة الكبيرة التي مٌنيت بها الولايات المتحدة الأمريكية في أفغانستان تجسدت كما ذكرت في مقالي السابق بالانسحاب المٌزري وغير مدروس العواقب والتداعيات والصعود

عثمان فكري يكتب: فيتنام وأفغانستان وبينهما بايدن

المشهد المٌزري لانسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من أفغانستان يٌعيد للأذهان مشهد انسحاب الولايات المتحدة من فيتنام في 29 مارس عام 1973.. نعم كثيرة هي تلك التشابهات ما بين حربي فيتنام وأفغاستان..

يحدٌث في أمريكا .. "أنيس حنا وفريال" ذهب مصر

مصر ولادة.. مش مجرد شعار أو كلام في الهواء.. مصر زي ما أنجبت مجدي يعقوب ونجيب محفوظ وأحمد زويل وفاروق الباز والبروفيسور مصطفى السيد والمهندس هاني عازر

يحدٌث في أمريكا: بايدن على خٌطى أوباما في العراق

لا شك أن الغزو الأمريكي للعراق والإطاحة بصدام وتفكيك الجيش العراقي وتدمير البنية التحتية العراقية، تسبب في تدهور كافة مناحي الحياة، وحول العراق إلى دولة

يحدٌث في أمريكا .. الكوفيد 19 "رايح جاي"

حذر البروفيسور أنتوني فاوتشي كبير المستشارين الطبيين للرئيس الأمريكي جو بايدن من أن الولايات المتحدة الأمريكية تسير في الاتجاه الخاطئ في ظل استمرار ارتفاع

يحدُث في أمريكا .. عدالة العٌنصرية الصارخة

يبدو أن واقعة وفاة جورج فلويد وهو مواطن أمريكي من أصول إفريقية والذي أثارت وفاته تحت قدم الشرطي الأبيض (ديريك شوفين) في مشهد مأساوي شاهده الملايين على شاشات التليفزيون ومواقع التواصل الاجتماعي..

يحدٌث في أمريكا: عٌنف السلاح وانهيار الجسر

استوقفني خبر صغير في وسائل الإعلام الأمريكية اليوم، قد لا يلتفت إليه أحد ولا يعيره أي اهتمام.. الخبر عن إصابة 6 أشخاص في انهيار جسر للمشاة على أحد الطرق

عودة مستر "ترامب"

على الرغم مما تسبب فيه الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب من خسارة فادحة للحزب الجمهوري وأنصاره؛ بسبب الهجوم غير المسبوق على مبنى الكابيتول من أتباع ترامب

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة