ذاكرة التاريخ

98 عاما على ميلاد جورج أورويل..صاحب الرواية العالمية الأكثر تأثيرا فى القرن العشرين

25-6-2021 | 11:29

جورج أورويل

انتصار سعيد

أحد أكثر الكتاب تأثيراً، هندي المولد، بريطاني الجنسية، روائي وصحفي، ولد إريك آرثر بلير في 25 يونيو 1903م  بمدينة مونتهارى؛ لعمل والده بالإدارة المدنية البريطانية بالهند، أمه من أصل فرنسي ابنة تاجر أخشاب في ميرامار، عادت أمه وإخوته إلى بريطانيا في عام 1911م، وبقي الوالد بالهند ليلتحق بهم بعد اعتزاله الخدمة عام 1912م، أرسل مدرسة إعدادية خاصة في سسكس، حصل على منحتين دراسيتين الأولى لمدرسة ولنجتون في عمر 13 سنة،  ثم مدرسة آتون العامة الشهيرة، وعلى الرغم من نجاحه بتفوق، إلا أنه لم يكمل دراسته الجامعية لولعة بالمغامرة والأدب وبأن يصبح كاتبا.

سافر عام 1922م للعمل في الشرطة الاستعمارية الهندية،  وتدرب على عملة في بورما، ثم ظل بالخدمة خمسة أعوام ثم استقال، وعمل في هيئة الإذاعة البريطانية حتى عام 1943م، ثم عمل كمحرر أدبي في مجلة تريبون.

عاد إلى لندن في م1929 وكتب أول كتاباته " السقوط والخروج من باريس ولندن"، وهو عبارة عن تقرير ليومياته في لندن وباريس بين الفقراء، إلا إنه لم ينُشر إلا في عام 1933م، باسم مستعار "جورج أورويل" تجنبا  للحرج في حالة فشل الكتاب ورفض الناشرين له، وهو مشتق من قديس بريطانيا الأكبر "جورج" واللقب اسم نهر في بريطانيا اعتاد التنزه بجواره.

تنقل بين عدة مدن حول العالم، وظهر احتكاكه مع ثقافات الشعوب الأخرى بوضوح في شخصياته وقصصه، وألف 12 رواية من أشهرها رواية 1984م، التي نشُرت فى عام 1948م وتم اختيارها كواحدة من أفضل 100 رواية، وتُرجمت لأكثر من 60 لغة، فضلا عن بعض الروايات الأخري مثل مزرعة الحيوان 1945م، وتحية لكتالونيا 1938م بعد مشاركته في الحرب الأهلية الأسبانية في برشلونة عام 1937م، وإجباره على الفرار للنجاة بحياته،  وغيرها من الروايات التي تناقش غياب العدالة الاجتماعية في المجتمعات، بالإضافة إلى إنه كان صحفيا غزير الإنتاج ، وكتب العديد من المقالات والتقارير الصحفية  جنبا إلى جنب مع النقد مثل مقالاته الكلاسيكية عن تشارلز ديكنز وفي الصحف الأسبوعية للأولاد وعدد من الكتب حول إنجلترا.

تعتبر روايته مزرعة الحيوانات انتقاداً لستالين وسياسته القمعية، الذي عاداه نظر لكون "أورويل" اشتراكياً ديمقراطياً معارضاً للرأسمالية والشيوعية والحكم الاستبدادي، وأصبح مصطلح " أورويلية" مرادفاً للحكم الاستبدادي الشمولي.

احتل المرتبة الثانية فى قائمة أعظم خمسين كاتب بريطاني منذ عام م1945 بصحيفة "التايمز" عام 2008، تأثر أورويل منذ طفولته بكتابات جورج برنارد شو وسوسرست، وتزوج من آيلين اوشقناسي التي توفيت في 1945م، ثم تزوج للمرة الثانية عام 1946، كتب الصفحات الأخيرة من رواية 1984م في منزل في جزيرة جورا اشتراه بعائداته من رواية مزرعة الحيوانات للاستشفاء من مرض السل الذي أُصيب به عام 1938، وتوفي في 21 يناير 1950م  بمستشفى لندن بعد معاناته مع المرض، ولم يناهز46 عاما.  

دخلت معظم أعماله إلى "الملكية العامة" بحلول الأول من يناير م2021، حيث مر 70 عاماً على وفاته وانتهت صلاحية حقوق الطبع والنشر لأعماله وفق المادة الأولى من حقوق الطبع والنشر الأوروبي، إلا أن دور النشر الأمريكية ما عدا "هوتون ميفلين هاركورت" لن تستطع نشر أعماله إلا بحلول عام 2030 بعد مرور 95 عاماً على نشر روايته "أيام بورمية" هناك.

ويُمكن هذا القرار الدور البريطانية من نشر رواياته التي نُشرت في الأربعينيات فقط وليس أي طبعات تمت بعد ذلك، إلا أنه يمكن إنتاج أفلام وألعاب إلكترونية مستوحاة من روايتي "1984"، و"مزرعة الحيوانات".

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة