عرب وعالم

البرلمان الأوروبي يتبنى أهدافًا مناخية جديدة

24-6-2021 | 19:25

البرلمان الأوروبي - أرشيفية

أ ش أ

اعتمد البرلمان الأوروبي، في جلسة عامة عقدها في مقره بالعاصمة البلجيكية بروكسل، اليوم الخميس، قانوناً يستهدف تحقيق أهداف مناخية جديدة تتمثل في خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بنسبة 55 في المئة على الأقل بحلول عام 2030، مقارنةً بالهدف الحالي الذي يبلغ 40 في المئة حاليًا.

وذكر راديو فرنسا الدولي أن 442 عضوًا صوتوا لصالح القانون مقابل 203 صوتوا ضده، في حين امتنع 51 عضوًا عن التصويت، حيث أيد أعضاء اليمين بالبرلمان الأوروبي وأغلبية الاشتراكيين وأعضاء مجموعة "رينيو" السياسية الليبرالية في البرلمان الأوروبي نص القانون، بينما عارضه أعضاء اليسار المتطرف واليمين المتطرف وأنصار البيئة.

وأوضح أنصار البيئة من حزب الخضر الأوروبي أن الهدف الجديد سوف يَحِّد من ظاهرة الاحتباس الحراري نحو درجتين أو ثلاث درجات مقارنة بعصر ما قبل الصناعة، وهي نسبة غير كافية على الإطلاق حيث أنها تعني تعرض "420 مليون شخص لموجات حر مميتة في السنوات المقبلة مثل تلك التي شهدها عام 2018".

وأعربت كارولين روز، عالمة البيئة الفرنسية، عن أسفها لأن الأهداف الجديدة ستجعل الجميع يبذلون جهودًا أقل، على الرغم من أن علماء المناخ أوضحوا ضرورة خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بنسبة 65 في المئة على الأقل بحلول عام 2030 لتحقيق أهداف اتفاقية باريس، وهو ما يبدو سخيفاً نظرًا لأن السنوات القادمة ستشهد حدوث المزيد من الفيضانات والجفاف وانعدام الأمن الغذائي وفقدان الأرواح البشرية، على حد وصفها.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة