راديو الاهرام

يحدٌث في أمريكا: عٌنف السلاح وانهيار الجسر

26-6-2021 | 00:18

استوقفني خبر صغير في وسائل الإعلام الأمريكية اليوم، قد لا يلتفت إليه أحد ولا يعيره أي اهتمام.. الخبر عن إصابة 6 أشخاص في انهيار جسر للمشاة على أحد الطرق السريعة في العاصمة الأمريكية واشنطن وأدى الحادث الى إغلاق الطريق السريع (295) في كلا الاتجاهين - حسب ما صرحت به سلطات الدفاع المدني في واشنطن - وتم نقل 6 أشخاص الى أحد المستشفيات، بينما لم ترد أي تقارير عن وجود ضحايا تحت أنقاض الجسر المٌنهار، وقالت المتحدثة باسم إدارة الحرائق (الدفاع المدني في واشنطن العاصمة) إن شرطة العاصمة في المراحل الأولية من التحقيق في أسباب الانهيار.. إلى هٌنا انتهى الخبر.. 
 
ولكن لم ينته العجب والعٌجاب والتأمل والاستغراب في نافوخ العبد لله.. كيف حدث هذا وكيف يٌعقل أن ينهار كوبري مٌشاة أو جسر في العاصمة واشنطن؟.. كيف يٌعقل أن يكون هٌناك فساد وغش في تصميم وتنفيذ جسر مٌشاة في العاصمة واشنطن عاصمة أقوى دولة في العالم - كما يقولون عنها ويروجون؟.
 
"والأكادة يا جماعة إن مافيش برامج طلعت تصرخ ولا مٌذيعين لوحوا وتوعدوا وهددوا أو وجهوا أصابع الاتهامات هٌنا وهٌناك على طريقة: إنتي فين يا حكومة؟ زي ما بيحصل وحصل وهيحصل عندنا في فضائياتنا العملاقة!! ولا شعارات رنانة على طريقة الفساد للرٌكب ولا حاجة من دي حصلت على الإطلاق.. جسر انهار على المٌشاة الأمريكان".. 
 
ورغم ذلك كل شيء تمام والخبر عادي جدًا وتمت إذاعته ونشره ومر مرور الكٍرام يا سادة يا كرام.. ومن المٌضحكات المٌبكيات تعليقات العرب الأمريكان على الخبر، وأغلبها تعليقات أصحابها يعيشون في الولايات المتحدة الأمريكية وهم يعتقدون أنها المدينة الفاضلة أو اليوتوبيا وتٌلاحظ شدة الصدمة في تعليقاتهم على طريقة هل هذا معقول..؟ غش وفساد في أمريكا..؟ نعم غش وفساد في أمريكا مثلها مثل أي بلد في العالم، وقد يكون أكثر، ولكن لا يلحظه أحد أو يٌسلط الضوء عليه، مثله مثل الانتشار الكبير للمخدرات وتعاطي نسبة كبيرة من الشباب الأمريكي المخدرات، بل تكاد  تكون قانونية وغير مٌجرمة في عدة ولايات أمريكية ويتم بيعها في المتاجر مثلها مثل السلاح الذي أصبح تقريبًا في كل يد..
 
وتسبب في موجة كبيرة من العٌنف والمٌتابع مثلي يلحظ أن هناك أسبوعيًا عشرات الحوادث لإطلاق نار عشوائي وقتل جماعي بدون  دوافع سوى الهوس الذي انتشر مؤخرًا، وقد يكون السبب وباء الكورونا وانتشار الكورونا النفسية التي أعقبت وباء فيروس كورونا.. وعن العٌنف الناتج عن انتشار السلاح عدّ الرئيس الأمريكي جو بايدن  تصاعد عنف السلاح الذي أثر على الأمريكيين في أنحاء البلاد خلال العام ونصف العام الماضيين أمر غير مقبول، وأنه سيتحرك بشكل حاسم للعمل بنهج حكومي كامل مع دخول فصل الصيف، حيث تواجه المدن الأمريكية ارتفاعًا في مٌعدلات العٌنف وأن الإدارة الأمريكية لديها إستراتيجية شاملة لمكافحة عنف السلاح تشمل توفير الموارد والتدريب اللازمين للشرطة وأجهزة إنفاذ القانون، ويسعى بايدن إلى زيادة قدرها 300 مليون دولار لبرنامج التوظيف الخاص بخدمات الشرطة المجتمعية في طلبه الأخير الخاص بالميزانية، ومن المفترض أن تعمل الإستراتيجية - حسب مسئول في البيت الأبيض- على وقف تدفق الأسلحة النارية المستخدمة لارتكاب أعمال العنف والاستثمار في برامج اجتماعية لمساعدة الشباب والأفراد الذين لديهم سوابق لإعادة دمجهم في المجتمع من جديد.. وللحديث بقية

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
خدمــــات
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة