رياضة

رئيس رابطة الدوري الإسباني: مشروع دوري السوبر الأوروبي "ميت"

23-6-2021 | 21:30

خافيير تيباس

الألمانية

قال خافيير تيباس، رئيس رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم، إن بطولة دوري السوبر الأوروبي "ميتة"، معتبرا أنه من "المستحيل" تنفيذ المشروع بعد انسحاب تسعة من الأندية الـ12 التي قامت بتأسيسه.

وأدى الإعلان عن المسابقة التي تم التخطيط لها إلى رد فعل عنيف كبير، بما في ذلك من الهيئات الحاكمة والأندية المنافسة والمشجعين واللاعبين ووسائل الإعلام، ما أدى إلى تراجع غالبية الفرق التي اشتركت في تأسيس المشروع ، عن موقفها.

وفرض الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) غرامات على أتليتكو ​​مدريد الإسباني وإنتر وميلان الإيطاليين بالإضافة لستة أندية في الدوري الإنجليزي الممتاز هي أرسنال وتشيلسي وليفربول ومانشستر سيتي ومانشستر يونايتد وتوتنهام.

في المقابل، أوقف حكم من إحدى المحاكم اتخاذ إجراءات تأديبية ضد أندية برشلونة وريال مدريد الإسبانيين ويوفنتوس الإيطالي، التي شاركت أيضا في تأسيس البطولة ولكنها لم تقطع بعد علاقتها بهذا المشروع.

وقال خوان لابورتا رئيس برشلونة مؤخرا إن ناديه لن يعتذر عن "رغبته في أن نكون أصحاب مصيرنا" ، بينما شدد أيضا على أن المشروع لا يزال حيا.

ورغم ذلك، أوضح تيباس في مكالمة إعلامية اليوم الأربعاء أن برشلونة مخطئ في إجراء مثل هذا التقييم.

وصرح تيباس: "لقد تحدثت مع المديرين التنفيذيين في برشلونة في الأيام الأخيرة. إنهم يعتقدون أن عليهم الاستمرار في القيام بما يفعلونه وأعتقد أنهم مخطئون".

وأضاف تيباس "مفهوم دوري السوبر مستحيل. تسعة من الأندية الاثني عشر طلبت حل الشركة التي أسسوها".

وقال تيباس أيضا ردا على سؤال عن مستقبل الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد فريق برشلونة، أنه لن يُسمح للفريق الكتالوني بأي تجاوز فيما يتعلق بالحد الأقصى للرواتب في الدوري الإسباني للتأكد من بقاء اللاعب في قلعة (كامب نو).

كان برشلونة مشغولا بالفعل في سوق الانتقالات الصيفية الحالية، حيث عزز هجومه بالثنائي الأرجنتيني سيرخيو أجويرو والهولندي ممفيس ديباي في انتقال حر، كما ضم لصفوفه المدافع الإسباني إريك جارسيا.

وأوضح تيباس الدوري الإسباني له قواعده وبرشلونة يدرك ذلك.إنهم يعلمون أنه يتعين عليهم خفض تكاليف رواتبهم كثيرا".

وفي ختام حديثه، أكد رئيس رابطة الدوري الإسباني "ميسي مثل سيرخيو أجويرو أو أي شخص آخر يضيفونه. لن نستثني ميسي من أجل البقاء هنا".

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة