عرب وعالم

وزارة الدفاع البريطانية تنفي إطلاق روسيا طلقات تحذيرية صوب المدمرة «ديفيندر»

23-6-2021 | 17:06

المدمرة البريطانية ديفيندر

  

أعربت وزارة الدفاع البريطانية، عن رفضها لما جاء في بيان نظيرتها الروسية بشأن إطلاق طلقات تحذيرية صوب السفينة الحربية البريطانية "إتش إم إس ديفيندر"، في وقت سابق من اليوم، أثناء إبحارها في البحر الأسود قبالة ساحل إقليم القرم، حسبما ذكرت صحيفة "الجارديان" البريطانية.
|
ونفت وزارة الدفاع البريطانية إطلاق الجانب الروسي طلقات تحذيرية على المدمرة "ديفيندر"، وهو ما يدحض ما جاء في بيان وزارة الدفاع الروسية، التي أكدت إطلاق القوات الروسية عدة طلقات تحذيرية، فضلاً عن إسقاط طائرة حربية روسية أربع قنابل بالقرب من المدمرة البريطانية.

وقال وزير الدفاع البريطاني بن والاس، إن "المدمرة ديفيندر كانت تقوم بعبور روتيني من أوديسا باتجاه جورجيا عبر المياه الإقليمية لأوكرانيا وفقًا للقانون الدولي"، مشيرًا إلى أن "السفن الروسية منعت مرور المدمرة البريطانية".

وأضاف أن طاقم المدمرة "ديفيندر" تم إبلاغه بقيام الجانب الروسي بـ"تدريبات بالذخيرة الحية" في البحر الأسود.

وكان أسطول البحر الأسود، بالتعاون مع دائرة الحدود التابعة لجهاز الأمن الفيدرالي الروسي، قد أوقف انتهاك المدمرة البريطانية "ديفيندر" لحدود الدولة الروسية، وكان من الضروري إطلاق طلقات تحذيرية، حسبما أفادت وزارة الدفاع الروسية للصحفيين، في وقت سابق من اليوم.

وأفادت وزارة الدفاع الروسية بأن المدمرة "ديفيندر"، العاملة في الجزء الشمالي الغربي من البحر الأسود، اجتازت حدود دولة روسيا ودخلت المياه الإقليمية بالقرب من رأس فيولنت لمسافة ثلاثة كيلومترات.

وجاء في بيانها، اليوم الاربعاء: "إن وزارة الدفاع الروسية تعتبر التصرفات الخطيرة التي قامت بها المدمرة التابعة للبحرية البريطانية انتهاكًا صارخًا لمعاهدة الأمم المتحدة حول القانون البحري لعام 1982".
وفي سياق متصل، قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في بيان : "نعتبر ما حدث استفزازًا بريطانيًا صارخًا يتعارض مع القانون الدولي والقانون الروسي. كما أحيطكم علما بأننا سنستدعي السفير البريطاني إلى مقر وزارة الخارجية".

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة