عرب وعالم

القيادة العامة للجيش الليبي تؤكد دعمها للجهود المبذولة لإرساء السلام وعودة الاستقرار بالبلاد

23-6-2021 | 02:56

القائد العام للقوات المسلحة الليبية المشير خليفة حفتر

أ ش أ

أكدت القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، دعمها لكل الجهود المبذولة من أجل إرساء السلام في ليبيا وعودة الاستقرار والمسار الديمقراطي الذي طال انتظاره، خاصة مع اقتراب الاستحقاق الانتخابي في 24 ديسمبر 2021، وفقا لقرار مجلس الأمن رقم 2570 لسنة 2021.

كما أكدت القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، دعمها الكامل لإجراء الانتخابات في موعدها، قائلةً: «الشعب الليبي لا يقبل التأجيل أو التأخير أو التغيير في موعد إجراء الانتخابات من أي طرف، كما نأمل من بعثة الأمم المتحدة ضرورة اتخاذ كل التدابير وتحمل مسؤوليتها لإجراء الانتخابات في موعدها المتفق عليه، ونحن ندعم جهود البعثة الأممية لإعادة الاستقرار في ليبيا من خلال نجاح أعمال الحوار السياسي الذي يتطلع إليه الليبيون جميعاً للوصول لصياغة قاعدة دستورية توافقية تسمح للجميع الدخول في السباق الانتخابي بدون شروط مسبقة، وليحتكم الليبيون إلى صندوق الانتخاب ولإرادتهم في اختيار من يقود ليبيا إلى بر الأمان والاستقرار والسلام الدائم».

وشددت على أهمية الحوار السياسي الحالي باعتباره فرصة تاريخية أمام الجميع يجب استغلالها على النحو الذي يخرج البلاد من أزمتها المعقدة والمتشابكة داخليا وخارجياً، وكيفية الخروج بمسودة دستورية يجب أن ترى النور وتضئ الطريق بهدف تأمين حياة مستقرة وآمنة يستحقها أهل ليبيا.

كما شددت القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، على أهمية اغتنام فرصة انعقاد مؤتمر برلين الثاني في 23 يونيو الجاري للتأكيد على إجراء الانتخابات في موعدها والتزام حكومة الوحدة الوطنية باتخاذ كل الإجراءات اللازمة التي تسهل مهام المفوضية العليا للانتخابات ودعمها بالإمكانات المطلوبة.

وأعرب القيادة العامة، عن تطلعها إلى قيام الدول المنخرطة في مؤتمر برلين ببذل كل الجهود التي تضمن المغادرة الفورية للقوات النظامية الأجنبية وكذلك جميع المرتزقة من ليبيا بإشراف بعثة الأمم المتحدة.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة