اقتصاد

مبادرة رواد النيل: قطاع الأثاث يضم أكثر من 120 ألف كيان صناعي

22-6-2021 | 12:27

صناعة الأثاث

محمد محروس

       

 

      أكدت مبادرة رواد النيل ن قطاع الأثاث في مصر يضم أكثر من 120 ألف كيان صناعي تنتشر في جميع أنحاء الجمهورية مثل دمياط، والاسكندرية، والشرقية، والقاهرة الكبرى والصعيد وله تواجد في المدن الصناعية الأخرى. 

كما تعتبر صناعة الأثاث من الصناعات كثيفة العمالة والتي تساعد بشكل كبير في تشغيل الأيدي العاملة وخلق فرص العمل ومساعدة الدولة لحل مشكلة البطالة.

جاء ذلك خلال إعلان مبادرة رواد النيل الممولة من البنك المركزي المصري وتنفذها جامعة النيل الأهلية عن تبني أحد البنوك الخاصة رعاية حاضنة الأعمال للتصميمات الابتكارية التابعة لبرنامج حاضنات الأعمال بالمبادرة وذلك في ظل المساعي الكبيرة التي تبذلها الدولة لتنمية قطاع صناعة الأثاث، والتي من ضمنها إنشاء أكبر مدينة للأثاث في الشرق الأوسط بمحافظة دمياط.

وأوضحت أن البنك يسهم من خلال رعايته للحاضنة في التغلب على التحديات التي تواجه تلك الصناعة، حيث يقدم مجموعة من الخدمات العينية والمادية لشباب رواد الأعمال والمبتكرين والشركات الناشئة المحتضنة لتطوير المنتجات، وتعزيز جودتها للشركات صناعة الأثاث الصغيرة والمتوسطة، وكذا قدراتها التنافسية الدولية، من خلال تبني مجموعة من المصممين الموهوبين من الشبان والشابات لإعداد تصميمات ابتكارية فى مجال الأثاث متعدد الاستخدام والأثاث الذكي.

وتهدف حاضنة الأعمال للتصميمات الابتكارية إلى مساندة مصنعي الأثاث بتقديم تصميمات تلائم نمط الحياة المصرية وتتوافق مع الغرض من الاستعمال، وتقدم حلولا عملية لمساحات الشقق الصغيرة والغرف السكنية وأيضا الأثاث المكتبي، وتوفر اقتصاديات انتاجها لتكون بأسعار تنافسية.

وأشارت مبادرة رواد النيل إلى أن حاضنة  الاعمال للتصميمات الابتكارية التي يرعاها بنك قطر الوطني الأهلى قد تبنت عدة مشروعات ناشئة تغطي تلك المجالات المستهدفة مثل مشروعات لإعاده تدوير الخامات واستخدمها بالطريقة الملائمة لتشغيلها، ومنها مشروع ( Mozfiber ) الذي يقوم باستخدام مخلفات ورق الموز في تصميمات أثاث داخلي وخارجي للفنادق والحدائق والمقاهي وديكورات المنزل المختلفة ومشروع (Mood ) لتقديم حلول مبتكرة لوقف قطع الأشجار وحرق المخلفات الزراعية واستغلالها في صناعة منتجات الأثاث بدلا من الخشب.

كما تسهم الحاضنة في توفير وزيادة القدرة على الإبداع والمنافسة لمواكبة التغيرات السريعة المعاصرة، وقد تبنت العديد من المشروعات في هذا المجال ومنها مشروع ( ITCAN  ) لتصنيع الأثاث الموفر للمساحة كما يقدم حلول تكنولوجية ممكنة باستخدام تطبيقات الهاتف المحمول للتحكم في الاستخدامات اليومية، بتصميم واستغلال أمثل لمساحة الغرفة،وتصميم  وتصنيع قطع أثاث موفرة للمساحة.

ومن بين المشروعات التي رعتها حاضنة التصميمات الإبتكارية برعاية البنك مشروع للمصممة " فريدة زاهر" والتي قدمت برنامج تصميمات للإضاءة وقطع الأثاث مستوحاة من الأماكن ذات طابع معماري أثري مثل منطقة وسط البلد، كما تبنت الحاضنة كما مشروع ( NEHET ) الذي يعتمد على تقديم وحدات خشبية مضيئة مصممة بشكل متميز وفريد.


وحرصت الحاضنة على تبني مشروعات تسهم في توفير منتجات تتسم باقتصاديات انتاجها وتحقق منافع متعددة للمستهلك بأسعار تنافسية، منها مشروع ناشئ باسم ( E&S  ) لتقديم حلول مبتكرة لتعليق الملابس  بالغرفة والحفاظ على الذوق واستغلال أمثل للمساحات، ومشروع ناشئ باسم ( Dispersion ) للاستغلال الأمثل لفرش أثاث غرف الأطفال بتصميم قطع أثاث يمكن استخدامها خلال مراحل نمو الطفل، مما يوفر الأموال خاصة للأسرة حديثة الزواج.


كما حرصت حاصنة أعمال التصميمات الإبتكارية برعاية الينك  على تبني مشروعات تقوم على توفير منتجات عملية ومتعددة الاستخدامات، منها مشروع ( Fufurn  ) الذي يقدم طاولات منزلية متعددة الاستخدامات ، ومشروع ( WormWhole  ) حيث يتم استخدام  وحدات بأشكال هندسية  لعمل تصميمات داخلية  مختلفة تناسب المساحات المتاحة والاستخدامات المطلوبة  كما يقدم تصميمات حديثة للأبواب الداخلية.

      

 

   

    

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة