حـوادث

البخل قتل مولودهما الأول.. زوجة في دعوى طلاق بالمطرية: «يجبرني على أكل مخلفات الطعام»

18-6-2021 | 14:41

خلافات زوجية - أرشيفية

طلعت الصناديلي

لم يكتفي الزوج البخيل، بتدمير حياة الزوجة قبل أنتهاء السنة الأولى للزواج، فبعد أن قضى ببخله الشديد على مولودهما الأول، والذي مات في رحم الأم قبل الخروج للحياة؛ قرر الزوج تدمير تلك الحياة التي لم يكتب لها البداية، فبعد أشهر قليلة من موت الطفلن بدأت الشرارة الأولى لنار هذا الداء الملعون داخل المنزل.. لتتوالى الأحداث وينتهي المطاف في رول المحكمة لنظر الدعوى.

داخل بيت الزوجة بدأت أحداث القضية، في إحدى حواري المطرية تم عقد زفاف "م.أ" 25 سنه، ربة منزل، على "و.م" 35 سنه، عامل، وقبل أنتهاء العام رزقا بمولوديهما الأولى، ودون أستشارة الطبيب مدة الشهور الـ9 فترة الحمل، جاء موعد الخروج ويرفض الزوج إحضار طبيب للولادة متحججًا بكثير من الحجج، ويجبر الزوجة على الولادة داخل المنزل بشكل طبيعي، وبعد ساعات من المحاولة أنتهت بالفشل وتوفي الجنين في رحم الأم .

خلال السطور التالية ترصد "بوابة الأهرام" تفاصيل القصة على لسان الزوجة في دعوى الطلاق بمحكمة الأسرة بالمطرية، قائلة: "في البداية كانت الأمور طبيعية خاصة في فترة الخطوبة القصيرة مدة 3 أشهر، وبعد الزواج بدأت الأمور تتغير خاصة فترة الحمل، وحالة البخل التي بدأت تظهر بحجة - مفيش فلوس- وبعد موت الطفل الأول، جاء المولود الثاني والثالث، وبدأت الأمور تتغير للأسوء".

وأضافت الزوجة في حديثها، أن الزوج كان دائم التشاجر معها ومحاولة تغضيبها وإرسالها بيت والدها بصحبة الأطفال، لكثير من الأسباب منها أنه غير قادر على تلبية إحتياجاتها هي وأولادها، ومرة أخرى يفتعل المشكلات لإغضابها وإرسالها لبيت  والدها، وغيرها من المواقف المشابهة التي اكدت للزوجة انه تلك الحياة لن تستمر طويلًا.

بعد سنوات قليلة من الزواج، وحالات اليأس التي اصابة الزوجة من تغير طبيعة زوجها وأطباعة التي اثرت بشكل كبير على حياتها وحياة أطفالها الصغار، قررت الزوجة إنهاء تلك الزيجة التي لم يكن لها أن طول أكثر، وبعد محاولات كثيرة لتدخل أهل الطرفين لفض المنازعات والمشكلات التي كانت تسيطر على حياتها والسبب كان بخل الزوج الشديد، وامتناعه تلبة احتياجات البيت.

لم يكتف الزوج بافتعاله العديد من المشاكل التي كانت السبب وراء انهيار البيت، فقبل أن تعقد الزوجة عزمها على إقامة دعوى طلاق ضد زوجها في محاولة منها للتخلص من تلك الحياة الزوجية "الرتيبة والمملة" على حد وصفها، قام الزوج بالتعدي عليها بالضرب وسبها وطردها من بيت الزوجية بحجة أن الزوجة تتعمد رمي "بواقي الأكل"، وقبل لحظات من تعديه عليها اجبرها على أكل مخلفات الطعام، وبعد رفض الزوجة قام الزوج بالتعدي عليها وضربها وطردها من شكن الزوجية.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة