عرب وعالم

مقتل 20 فردا من قوات الكوماندوز الأفغاني على أيدي طالبان

17-6-2021 | 10:25

مسلحو طالبان

الألمانية

لقي أكثر من 20 فردا من قوات الكوماندوز في أفغانستان حتفهم في إقليم فارياب شمالي البلاد على أيدي مسلحي طالبان، حسبما أفاد مسئولون محليون اليوم الخميس.

وقال اثنان من أعضاء مجلس الإقليم إنه تم نشر القوات لاستعادة مقاطعة سيطرت عليها طالبان قبل نحو عشرة أيام.

وقال العضوان عبد المنان قاطي وفضل الحق محمدي إن قوات الأمن استعادت لفترة وجيزة السيطرة على مقاطعة دولت أباد من طالبان في ساعة متأخرة من مساء الثلاثاء، لكن مسلحين اختبأوا في القرى المجاورة ثم نصبوا كمينا للقوات.

وتعرضت دبابتان عسكريتان على الأقل لانفجار عبوات ناسفة أثناء الهجوم.

واستمر العنف بلا هوادة في أنحاء أفغانستان، وحقق المسلحون سلسلة من المكاسب في الآونة الأخيرة.

ومنذ بداية الانسحاب الرسمي لقوات الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي (ناتو) في الأول من مايو، سقط ما لا يقل عن 27 منطقة في أفغانستان في أيدي طالبان.

ويوجد في أفغانستان 34 إقليما ونحو 400 مقاطعة. تعمل مراكز المقاطعات كوحدات إدارية من المستوى الثانوي، وهو مستوى يلي الأقاليم.

وتتزايد المخاوف بشأن قدرة قوات الأمن بعد الانسحاب الكامل للقوات الدولية.

ووفقا لتقرير للأمم المتحدة، تمكنت طالبان من السيطرة على خمس مقاطعات العام الماضي، استعادت الحكومة أربعة منها في غضون عدة أيام.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة