أخبار

ورشة عمل تعريفية بخدمات مركز دعم البحث العلمي بجامعة حلوان

15-6-2021 | 21:25

جامعة حلوان

محمود سعد

نظم مركز دعم البحث العلمي بجامعة حلوان  ورشة عمل تعريفية بالخدمات التي يقدمها للباحثين وذلك عبر تطبيق زووم، تحت رعاية الدكتور ماجد نجم رئيس الجامعة، والدكتورة منى فؤاد عطية نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، وتحت إشراف الدكتور محمد القصاص مدير مركز دعم البحث العلمي ومستشار قطاع الدراسات العليا للبحث العلمي.

حاضر في الندوة الدكتور محمد القصاص مدير مركز دعم البحث العلمي،الدكتورة أماني السيد، الدكتورة هايدي خليل، الدكتورة فاطمة إسماعيل أعضاء المكتب التنفيذي لمركز دعم البحث العلمي.

أكد الدكتور ماجد نجم رئيس جامعة حلوان على حرص الجامعة علي النهوض بمستوى البحث العلمي ومخرجاته، بما يسهم في صقل المهارات الأساسية التي يحتاجها الباحثون في مختلف المجالات البحثية، ما ينعكس أثره على زيادة عدد الأبحاث العلمية المنشورة دوليًا، ويؤدى إلي رفع التصنيف الدولي بالجامعة وذلك لاتجاه سياسات الجامعة نحو التطوير المستمر لآليات النهوض بالبحث العلمي، وزيادة مخصصاتة دعماً وتشجيعاً للباحثين.

قدمت الدكتورة منى فؤاد عطية نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، الشكر إلى جميع القائمين على مركز دعم البحث العلمي، موضحة أن مركز دعم البحث العلمي يساهم في تشجيع الباحثين على الإبداع والابتكار في البحوث العلمية، مؤكدة أن الجامعة دائما تعمل على دعم وتحفيز الباحثين في كافة القطاعات الطبية والعلمية والهندسية والعلوم الانسانية لتشجيع البحث العلمي والاهتمام بالنشر الدولي الذي يعد معيارًا قويًا في تصنيف الجامعات، حيث شهدت الجامعة تقدماً ملحوظاً في التصنيفات الدولية العالمية.

أفاد الدكتور محمد القصاص مدير مركز دعم البحث العلمي ومستشار قطاع الدراسات العليا للبحث العلمي،أن المركز تم انشائه في يونيو 2019 بناء على قرار مجلس الجامعة وهو احدى الوحدات الخدمية التابعة لقطاع الدراسات العليا والبحوث ويهدف المركز الى النهوض بمستوى البحث العلمي بالجامعة وزيادة مخرجاته عن طريق العديد من الأنشطة المهتمة بتقديم الدعم للباحثين والمشتغلين بالبحث العلمي من المنتمين لجامعة حلوان.

 تمثلت أهداف المركز في بناء كوادر بحثية  لدعم شباب الباحثين، زيادة عدد الأبحاث الدولية الصادرة من جامعة حلوان في مجلات مفهرسة موجودة على قواعد البيانات الموثقة، وخلق مناخ تفاعلي بين الباحثين من قطاعات الجامعة المختلفة.

يقدم المركز العديد من الخدمات الهامة ومنها: خدمة الاستشارات البحثية وهي خدمه مقدمة للباحثين خاصة بتقديم الاستشارات والخبرات من خبراء الجامعة وأساتذتها ذوي الباع في البحث العلمي النشر الدولي حيث تم إنشاء قاعدة بيانات للسادة الاستشاريين تضم التخصصات العامة والدقيقة لكل منهم، حيث يقوم الباحث بطلب تحديد موعد مع الاستشاري المتخصص في نفس المجال الموضوعي للبحث لتلقي نصائح وتعليقات خاصة بطريقة البحث وموضوعه.
وكذلك  خدمة التحليل الاحصائي وهي خدمه مقدمه للباحثين خاصة بالتحليل الاحصائي للبيانات الخاصة بالأبحاث العلمية المعدة للنشر الدولي حيث يتم إرسال نسخة الكترونية Word من البحث الى البريد الالكتروني المخصص للخدمة مرفق بها الطلب الخاص.

بالإضافة إلى خدمة التدقيق اللغوي وهي خدمة المراجعة اللغوية للأبحاث المكتوبة باللغة الإنجليزية أو العربية لتحري سلامة اللغة وخلو البحث من الاخطاء اللغوية وتنقيحها قبل الإرسال للنشر

وأيضا خدمة الترجمة العلمية وهي ترجمة الأبحاث المكتوبة باللغة العربية للغة الانجليزية بحيث يرسل الباحث نسخة الكترونية من البحث ملف Word ويكون بحجم خط 14 ومسافة 1.5 الى البريد الالكتروني المخصص للخدمة، وذلك أيضاً للأبحاث المعدة للنشر الدولي، وخدمة تنسيق الورقة البحثية وهي خدمة مخصصة لتنسيق وإعداد الورقة البحثية تبعا للنظام المطلوب لكتابة المراجع والتنسيق الخاص بالمجلة المستهدفة للنشر، وكذلك خدمة كشف الانتحال وهي عملية تحديد درجة التشابه أو التطابق بين النسخة المبدئية للبحث وغيرها من مصادر المعلومات الأخرى المنشورة وذلك لضمان الأمانة العلمية والالتزام بأخلاقيات البحث العلمي.

بالإضافة إلى اختيار مجلة علمية للنشر وهي خدمة مساعدة للباحثين في اختيار أكثر المجلات العلمية المناسبة لنشر أبحاثهم وذلك بتوفير قائمة مقترحة في المجلات العالمية ذات معامل التأثير او المكشفة بقواعد بيانات عالمية والتي تتماشى مع المجال الموضوعي للبحث المراد نشره، وإعداد الملصق العلمي أو البوستر للعرض في المؤتمرات، وهو عبارة عن تمثيل مرئي للبيانات التي تم تنظيمها وفق نسق موحد يساعد على استيعابها وفهمها وذلك بغرض عرضه في مؤتمر او ندوة او ملتقى محلي أو إقليمي او دولي.

بالإضافة الى ورش العمل التي يقدمها مركز دعم البحث العلمي فقد قام المركز بتقديم 44 ورشة عمل متخصصة في كافة مجالات البحث العلمي حضرها أكثر من ١٤ ألف شخص.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة