أخبار

القابضة للمياه تبحث مع شركة أمريكية سبل التعاون في مجال التحلية

14-6-2021 | 10:32

جانب من الاجتماع

عصمت الشامي

عقدت الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي اجتماعا مع ممثلى شركتى بكتل للطاقة وMPS الأمريكية، لبحث سبل التعاون فى مجالات تحلية مياه البحر، والحلول المتكاملة باستخدام أحدث تكنولوجيا لتخفيض استهلاك الطاقة بمحطات التحلية للحصول على أقل سعر للمياه المنتجة من محطات التحلية.


وأكد المهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، أن الدولة لديها خطة طموحة للتوسع فى محطات تحلية مياه البحر لتعظيم الاستفادة من الموارد المتاحة، ومواكبة الزيادة السكانية، بالإضافة إلى تنفيذ حملات توعوية لترشيد استهلاك المياه.

جاء ذلك بحضور اللواء عاصم شكر نائب رئيس الشركة القابضة، وممثلى الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، وشركة بكتل للطاقة وشركة MPSوالتى تعد إحدى الشركات المتخصصه للبناء والهندسة فى الولايات المتحدة الامريكية وأكبر خامس شركة مملوكة للقطاع الخاص فى الولايات المتحدة الأمريكية.

وأبدت شركتا بكتل وMPS، الرغبة فى مشاركة الدولة المصرية فى تنفيذ مشروعات تحلية مياه البحر ومعالجة مياه الصرف الزراعى والصناعى بنظام مشاركة القطاع الخاص (PPP) مع الدولة المصرية، باستخدام أحدث التكنولوجيا العالمية مع استخدام الطاقة الجديدة والمتجددة بهدف خفض سعر تكلفة إنتاج المتر المكعب من المياه وتوفير متطالبات الخطة الشاملة للتنمية ومتطلبات الزيادة السكانية والمجتمعات الجديدة.

وتناول الاجتماع عرضا للخطة الاستراتيجية للتوسع فى إنشاء محطات تحلية مياه البحر مقسمة الى (6) خطط خمسية تنتهى عام 2050 بإجمالى طاقة تصل الى 6.4 مليون م3/يوم بالاضافة الى المحطات السابق إنشاءها والمحطات الجاري إنشاؤها والتى ستصل بإجمالي طاقة مياه الشرب المنتجة من تحلية المياه بالدولة المصرية الى 7.8 مليون م3/يوم عام 2050، مع العمل على توطين صناعة مكونات محطات تحلية مياه البحر فى الدولة المصرية.


جانب من الاجتماع

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة