أخبار

رؤساء أحزاب: تنسيقية الشباب حققت خطوات فاعلة في المشهد السياسي

12-6-2021 | 13:07

تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين

أ ش أ

قدم عدد من رؤساء الأحزاب التهنئة لتنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين لمرور ثلاث سنوات على تأسيسها، مشيرين إلى إيمان الرئيس عبد الفتاح السيسي بقدرة وطاقات الشباب، الأمر الذي أدى إلى تأسيس التنسيقية من أجل تقديم قيادة شبابية قادرة على تحمل المسئولية الوطنية.

وقال عدد من رؤساء الأحزاب، في تصريحات لهم بمناسبة ذكرى مرور ثلاث سنوات على تأسيس التنسيقية، إن تنسيقية شباب الأحزاب أصبحت مدرسة كادر وحققت خطوات فاعلة في المشهد السياسي، مشيرين إلى أن مصر تبقى آمنة كدولة قوية راسخة طالما هناك قيادات شابة واعدة وأبناء مخلصين يبذلون جهود مضنية ويصنعون أجيالًا قادرة على أن تستمر في البناء والبقاء.

وقال المستشار بهاء الدين أبوشقة وكيل مجلس الشيوخ ورئيس حزب الوفد، إن تنسيقية شباب الأحزاب ليست مجرد تجمع يضم بين جنباته مجموعة من خيرة شباب مصر المنتمين للأحزاب السياسية الرسمية المعتمدة ومن بينها الوفد، ولكنها أصبحت مؤسسة تستهدف بناء الجانب السياسي في الجمهورية الجديدة.

وأضاف أن إعادة تكوين الدولة، الذى يسير بسرعة من حيث بناء المدن وتشييد الطرق والأبنية، يحتاج أيضا لبناء الإنسان، والفكر، ووجود المؤسسات الداعمة للدولة المصرية المدنية الحديثة التي تمثل التنسيقية إحدى هذه المؤسسات.

وتابع: "لا يمكن أبدا أن ننسى الدور الإيجابي الفعال لأعضاء التنسيقية في مجلسي النواب والشيوخ، ولقد تابعت أدائهم الوطني ونشاطهم التشريعي ومشاركتهم في كافه المناقشات، وهو أداء يؤكد أننا أمام نموذج من العمل البرلماني".

ووجه التحية للرئيس عبدالفتاح السيسى الذي منح لهذه المؤسسة فرصة الخروج للنور ليصبح عمرها الآن ثلاث سنوات من النجاح، كما وجه التحية لكل القائمين عليها لأنهم مستمرون في تحقيق مفهوم بناء المستقبل يبدأ من مساندة الشباب.

ومن جهته، أكد الدكتور عصام خليل رئيس حزب المصريين الأحرار، أنه خلال الثلاث سنوات تمكن الشباب من طرح المزيد من الآراء والمقترحات البناءة على كافة الأصعدة والمستويات، فضلا عن تطور الأداء بصورة ملحوظة بشأن القضايا العامة والشبابية، مشيرا إلى أنه حين تولى شبابها حقائب تنفيذية ونيابية كانوا خير نموذجًا.
وأضاف أن تنسيقية شباب الأحزاب حلّم كان يراه شبابنا بعيد المنال حتى جاء الرئيس السيسي وفتح أبواب الأمل مجددا ووضع كل الإمكانات؛ لخدمة جيل طموح استطاع بالتعدد والتنوع، وخلق حالة سياسية من نوع خاص عنوانها الوطن وشعارها "سياسة بمفهوم جديد".

ومن جانبه، قال المهندس موسى مصطفى موسى رئيس حزب الغد، إنه على مدار ثلاث سنوات من العمل الوطني المنظم، نجحت التنسيقية في أن تجعل من نفسها كيانا وطنيا رصينا، قدم المثل والقدوة للعمل الوطني بشكل منظم واحترافي، كما نجحت في إفراز قيادات شابة وطنية مؤهلة للانخراط في العمل الوطني على الأرض ضمن السلطتين التنفيذية والتشريعية.

وأضاف أن التنسيقية نجحت أيضا في ترشيح وتقديم العديد من أعضائها للدعم واستكمال بناء السلطتين وضخ دماء شابه مسؤولة متمكنة جديدة فيهما، حيث عملت على تأهيل وتمكين الشباب للمشاركة الوطنية ودعم قدراتهم بمختلف المجالات.

وبدوره، قال رؤوف السيد علي رئيس حزب الحركة الوطنية المصرية، إن تنسيقية شباب الأحزاب ستبقي تجربة شبابية رائدة واعدة؛ نظرًا لما حققته وتحققه من خطوات فاعلة بالمشهد السياسي، بما تضمه من كوادر تم تأهيلها في كثير من المواقع المهمة بالدولة.

وأضاف أن ذلك يعكس وعي النظام السياسي بالدولة وإدراكه لأهمية قطاع الشباب ودورهم الذي ينبغي أن يكون فاعلا ومؤثرا في دوائر صنع القرار، مشيرا إلى دور التنسيقية في تأهيل وتجهيز شباب مصر ليكونوا قادة الغد، ونخبة تمثل كافة ألوان الطيف السياسي على اختلاف أيدلوجياتهم وتوجهاتهم السياسية والفكرية؛ لتحقيق مصلحة البلاد.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة