عرب وعالم

الجارديان: بريطانيا تواجه نقصا في العمالة وسط هجرة جماعية للعمال بسبب كورونا

17-5-2021 | 11:18

العمالة في بريطانيا

أ ش أ

كشفت بيانات بريطانية أن أرباب العمل في بريطانيا يكافحون من أجل توظيف عمال ، بالتزامن مع رفع إجراءات الإغلاق وذلك وسط هجرة جماعية للعمال في الخارج نجمت عن جائحة (كوفيد -)19وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.


ووفقا لبيانات معهد تشارترد للأفراد والتنمية وشركة التوظيف /أديكو/ -التي نقلتها صحيفة الجارديان البريطانية على موقعها الإلكتروني اليوم /الاثنين/- يخطط أصحاب العمل للتوظيف بأسرع معدل منذ ثماني سنوات، مدفوعين بإعادة فتح قطاعي الضيافة والتجزئة إذ يتم تخفيف القيود ذات الصلة بالوباء في إنجلترا وويلز اليوم .

وأضافت الصحيفة أنه رغم ذلك -في إشارة إلى تزايد الضغوط في سوق العمل وسط النمو السريع في الإنفاق الاستهلاكي- قالت الهيئة المهنية للموارد البشرية وتنمية الأفراد إن هناك انخفاضا حادا في أعداد العاملين من الاتحاد الأوروبي، مما يزيد من مخاطر نقص العمالة.

وأشارت الصحيفة إلى أن أرقاما منفصلة من موقع /أدزونا/ للتوظيف أظهرت أيضا نمواً سريعاً في التوظيف ، مع وجود ما يقرب من مليون وظيفة شاغرة مدرجة على موقع الوظائف، بزيادة 18 بالمائة مقارنة بالستة أسابيع الماضية وسط ارتفاع في الوظائف في الفنادق والمطاعم وفي قطاع الفعاليات والترفيه، لكنها حذرت من حدوث انخفاض حاد في اهتمام الباحثين بالعمل في الخارج.

كما كشف موقع الوظائف -الذي يتتبعه المسئولون الحكوميون بحثا عن إشارات الإنذار المبكر من سوق العمل- أن عدد عمليات البحث عن الوظائف في الخارج من أوروبا الغربية وأمريكا الشمالية قد انخفض إلى النصف - بانخفاض حوالي 250ألف - منذ فبراير 2020، قبل تفشي كوفيد-19 مباشرة في المملكة المتحدة.

وقال الموقع إن الانخفاض قاده على وجه الخصوص الاهتمام الخارجي بقطاعات الخدمات منخفضة الأجر عادة، في حين أن بعض البلدات والمدن لديها ما يصل إلى 20 وظيفة معروضة لكل باحث عن عمل.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة