محافظات

الفسيخ ينافس الكعك في أول أيام عيد الفطر بالدقهلية |صور

13-5-2021 | 16:41

الفسيخ

الدقهلية - منى باشا

استعدت غالبية الأسر في محافظة الدقهلية لاستقبال عيد الفطر المبارك، بشراء الفسيخ والرنجة والسردين، تعويضا عن موسم شم النسيم الذي تزامن في شهر رمضان المبارك، الأمر الذي منع من الاحتفال حينها، كما يمثل الكعك والبسكويت تحلية المائدة.


في محافظة الدقهلية، وتحديدًا في مدينة نبروه استعادت المدينة نشاطها الذي غيبه شهر رمضان خلال شم النسيم، واصطفت الطوابير أمام العشرات من محال الأسماك المملحة الشهيرة في انتظار الحصول على وجبة العيد من الفسيخ.

وحول موسم العيد قال مسعد شعير صاحب أحد المحال "الحمد لله الموسم الإقبال فيه كبير جدا، وبدأ الزبائن ياخدوا الفسيخ للعيد منذ أيام تحسبا للزحام الشديد، ونحاول أن يكون متواجد عدد كبير من العمال لكي لا يحدث زحام وتكدس حفاظا عليهم وعلى أنفسنا".

وحاول أصحاب المحال والعاملين بها اتخاذ الإجراءات الاحترازية من ارتداء للكمامات، والقفازات.

تقول هدى عثمان "الحمد لله عملنا حسابنا بدري جبنا الفسيخ من أسبوع واحتفظنا به في المجمد، وحجزنا الكعك والبسكويت منذ منتصف شهر رمضان لكي لا يداهمنا الوقت خاصة وأننا عائلة بأكملها تضم عدة أسر يذهب أحدنا نيابة عن الجميع".

فيما يعلق وائل حمدي "فيه كورونا وغلق مبكر، والترفيه الوحيد في العيد سيكون الأكل وطبعا الفسيخ أساسي حُرمنا منه في سم النسيم ولابد أن نعوض يوم فسيخ ويوم رنجة، بجانب الكعك والبيني غور والفول السوداني، والترمس، فهي عادات تعودنا عليها منذ الصغر".


الفسيخ


الكعك

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة