ذاكرة التاريخ

صاحب أول ناطحة سحاب في مصر.. نعوم شبيب مصمم برج القاهرة ومبنى الأهرام

12-5-2021 | 22:57

صاحب أول ناطحة سحاب في مصر .. نعوم شبيب مصمم برج القاهرة ومبنى الأهرام

رشا خليل

يُنظر إليه باعتباره أحد رواد العمارة المعاصرة في مصر، أبو العمارة الحديثة وأول من بني ناطحة سحاب في مصر، ولد نعوم شبيب في 28 نوفمبر 1915 فى القاهرة من أصول لبنانية من الروم الكاثوليك، وحصل على بكالوريوس فى الهندسة المعمارية مع مرتبة الشرف عام 1937م، ثم ماجستير فى هندسة الميكانيكا والتربة عام 1954م، وماجستير فى الهندسة الإنشائية عام 1956م، اختير عضوا فى قصر سام كيبيك للمهندسين بكندا، تزوج من أرليت شبيب وله أربع ابناء.


أسس شركة للعمارة والإنشاء والمقاولات عام 1940م، وتميزت بالفكر التطوري والعملي المعاصر، ونجح في خدمة المجتمع بأعماله فنالت الإعجاب والتقدير والانبهار لروعتها، حيث تميزت بالبساطة والبعد عن الزخارف والإبداع في التشكيل في قالب المبنى نفسه، وكان يعمل في صمت في مصر دون أن يفهم الكثيرون فكرة السابق لعصره.

اعتمدت على صناعة الأسقف الخرسانية الرقيقة المسلحة، حصل على براءة اختراعها ودعيت بـ"أقواس شبيب" أو "قبة شبيب"، بالإضافة إلى تصميم منشآت وأبراج عالية مؤلفة من ثلاثين طابق بقواعد معتمدة على توزيع أثقال البناء بطريقة متكافئة ومتوازنة.

بنى أول ناطحة سحاب في القاهرة بوسط البلد (برج راديو) 1954م والتى تتكون من 22 طابقا وطولها 76 مترا، وتغلب بجرأته على التحديات المعمارية والإنشائية، حيث كانت المباني في القاهرة لا تعلو عن 12 طابقًا، فلم يجرؤ أحد على بناء المباني الشاهقة بسبب التربة الطينية للمدينة، بعد نجاح مشروعه الأول بنى الثانية من 31 طابقًا كانت بجاردن سيتي 1958م برج ثابت ثابت (عمارة بلمونت)، واستخدم في البرجين تعريشات توفر أقصى قدر للتهوية الطبيعية وتلقى ظلال على الجدران المعرضة للشمس.

أدت تلك المشاريع العبقرية إلى اختياره لتصميم برج القاهرة، وهو من أشهر أعماله يبلغ طوله 187 مترًا ونصف قطره 14 متراً ويرتكز على قاعدة خرسانية على عمق 35 متراً، وانتهت أعمال بنائه 1961م، بناء جريدة الأهرام واستمر العمل بها ست سنوات انتهت في عام 1968م مبنى كايرو موتورز لتجارة السيارات، وسينما ومسرح علي بابا (الكورسار الجديدة) 1946م، بالإضافة إلى العديد من الأبراج السكنية في القاهرة.

تبرع لبناء مدرسة القللى، لارتباطه بمجتمعه وحرصه على تلبية احتياجاته، فقدم خدماته بدون مقابل إلى عدد من المشاريع، ولم تقتصر مشاريعه على المباني والمنشآت العامة والسكنية، فصمم وبنى كنيسة سانت تريزا ببورسعيد 1948م، كنيسة سانت كاترين بمصر الجديدة 1950م، كنيسة العذراء الطاهرة بمصر الجديدة.

تزوج أرليت حاطون من أصل دمشقى ولهم أربعة أبناء، هاجر وأسرته إلى كندا عام 1971م، وعمل مهندس إنشاءات في شركة "إس إن سي" للمشورة الهندسية هناك، واستخدم القباب الرقيقة من الخرسانة سابقة الإجهاد، ومن اشهر مشاريعه هناك تصميم مبنى المركز النووي في مدينة جانتيي، وتوفي في 13 مايو 1985م بمونتريال.


صاحب أول ناطحة سحاب فى مصر .. نعوم شبيب مصمم برج القاهرة ومبنى الأهرام

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة