عرب وعالم

استئناف المفاوضات بين فرنسا وبريطانيا حول مصير الصيادين في جيرسي

11-5-2021 | 17:50

سفن صيد فرنسية

أ ف ب

تُستأنف المفاوضات الفرنسية البريطانية حول مستقبل الصيادين الفرنسيين في مياه جيرسي، الذين حصل بعضهم على تراخيص صيد مع قيود اعتبرتها باريس "غير مقبولة"، وفق ما أعلنت وزيرة البحار الفرنسية أنيك جيراردان الثلاثاء.


وقالت جيراردان أمام الجمعية الوطنية "اقترحت جيرسي للتو تأجيل هذه القيود الفنية حتى نهاية شهر يوليو كي نتمكن من استئناف المناقشات في الساعات المقبلة، وسأرد كتابيًا، إن فرنسا ترد كتابيًا".

لا يزال وصول الصيادين الأوروبيين إلى المياه البريطانية، الموضوع الشائك طوال المفاوضات حول شروط خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي، يسبب توترات رغم الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين لندن وبروكسل، والمطبق منذ الأول من يناير.

وذكرت باريس أن بريطانيا نشرت قائمة بـ 41 سفينة فرنسية من أصل 344 طلبا، سمح لها بالصيد في مياه جيرسي لكنها مرفقة بمطالب جديدة "لم يتم التشاور بشأنها ولا مناقشتها ولا الإبلاغ عنها مسبقا" في إطار الاتفاق حول بريكست.

ووسط ترحيبها بتهدئة الوضع، استدعت المملكة المتحدة الخميس زورقي الدورية التابعين لها بعد مغادرة قوارب الصيد الفرنسية المتجمعة في جيرسي، مركز النزاع بين باريس ولندن حول الوصول إلى المياه الغنية بالأسماك في محيط الجزيرة بعد بريكست.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة