عرب وعالم

وزير الخارجية الألماني يزور إيطاليا والفاتيكان ويلتقي البابا

11-5-2021 | 13:38

وزير خارجية ألمانيا

الألمانية

بدأ وزير الخارجية الألماني هايكو ماس اليوم الثلاثاء رحلة إلى روما تستغرق يومين.


ومن المقرر أن يستقبل بابا الفاتيكان فرنسيس غدا الأربعاء الوزير الألماني في لقاء خاص.

وسيلتقي ماس نظيره الإيطالي لويجي دي مايو غدا أيضا.

وقبل مغادرته أشاد ماس بزيارة البابا للعراق في مارس الماضي، وقال إن فرنسيس أظهر "بشكل مثير للإعجاب التأثير الذي لا يزال بإمكان الكنيسة تطويره كلاعب دبلوماسي عالمي من أجل المصالحة والسلام"، مضيفا أن هذا الاهتمام يزداد أهمية في الوقت الذي تتضرر فيه الفئات الأضعف بشدة.

تجدر الإشارة إلى أن فرنسيس أول بابا للفاتيكان يزور العراق. وكانت الجالية المسيحية في العراق، التي تضررت بشدة من إرهاب تنظيم داعش، تتوق لزيارته.

وقال ماس: "الجائحة تفتح انقسامات جديدة وتزيد من التوترات الاجتماعية"، مضيفا أن محادثاته في الفاتيكان ستركز لذلك أيضا على تنسيق جهود الإغاثة الإنسانية من أجل نزع فتيل النزاعات والبحث عن حلول.

وأكد ماس أن زيارته لإيطاليا تهدف إلى إبداء التضامن في ظل جائحة كورونا، وقال: "نحن نمر بهذه الأزمة معا. ونحن كأوروبا لن نخرج منها أضعف بل أقوى".

يُذكر أن إيطاليا تضررت بشكل كبير في بداية الجائحة. ويعتزم ماس التحدث مع دي مايو حول الجهود المبذولة لحل النزاع في ليبيا وقضايا اللجوء والهجرة.

وفي الأسابيع القليلة الماضية، رصد منقذون بحريون قيام عدد كبير من المهاجرين مجددا برحلات خطيرة عبر البحر الأبيض المتوسط ​​نحو أوروبا في قوارب مطاطية وسفن خشبية صغيرة، والتي تنطلق أغلبها من ليبيا وتونس. ووفقا لإحصائيات وزارة الداخلية الإيطالية، وصل منذ بداية هذا العام أكثر من 10700 مهاجر إلى إيطاليا حتى يوم الجمعة الماضي (7 مايو)، مقابل نحو 4100 مهاجر وصلوا إلى إيطاليا في نفس الفترة الزمنية العام الماضي.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة