عرب وعالم

بوتين يحذر مرة أخرى من محاولات تزييف التاريخ

9-5-2021 | 16:32

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

الالمانية

شدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الأحد، على حماية المصالح الوطنية لروسيا، وذلك في الذكرى الـ 76 لانتصار الاتحاد السوفيتي على ألمانيا النازية.


وقال بوتين، خلال عرض عسكري كبير شارك فيه نحو 12 ألف شخص في موسكو، إن "روسيا تدافع باستمرار عن القانون الدولي".

وأضاف: "وفي الوقت نفسه سندافع بثبات عن مصالحنا الوطنية ونكفل أمن شعبنا".

وحذر بوتين مرة أخرى من محاولات تزييف التاريخ ومحاولات تصوير أفعال "الخونة والمجرمين" على أنها أمر نسبي.

وتم تقديم مشروع قانون الأسبوع الماضي يجرّم "المساواة" بين أفعال القوة السوفيتية والنظام النازي خلال الحرب العالمية الثانية.

وبرر بوتين المقترح بأنه دفاع ضد تزييف التاريخة، إلا أن معارضين رأوا أنه قد يعرض عمل المؤرخين للخطر.

وقال بوتين في كلمته اليوم إن الحرب العالمية الثانية تسببت في "محن وآلام ودموع لا تُحتمل.. وليس هناك مبرر لمن يسعون من جديد وراء خطط عدوانية".

وشاركت الكثير من القطع العسكرية والآلاف من الجنود في العرض الذي جرى بالساحة الحمراء، وسط طقس شديد البرودة.

كما شارك عدد من قدامى المحاربين في مشاهدة العرض وظهروا وهم مغطون ببطاطين لتدفئتهم. ولم تسقط أمطار على المشاركين: فوفقا لأرقام رسمية، أنفقت موسكو نحو 417 مليون روبل (6ر5 مليون دولار) لتفريق السحب اصطناعيا من فوق وسط المدينة.

وذكرت تقارير رسمية أن جميع المشاركين في العرض تلقوا التلقيح ضد فيروس كورونا، ولم يكن أحد تقريبا يرتدي كمامة.

و"يوم النصر" هو أحد أهم الأعياد في روسيا.

ووفقا للمؤرخين، فقد سجل الاتحاد السوفيتي نحو 27 مليون ضحية خلال الحرب العالمية الثانية.

كما أقامت دول سوفيتية سابقة أخرى عروضا عسكرية وفعاليات تذكارية اليوم.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة