عرب وعالم

"فاينانشيال تايمز": الهجوم الإلكتروني على خط أنابيب أمريكي يكشف ضعف البنية التحتية

9-5-2021 | 14:40

هجوم إلكتروني - أرشيفية

أ ش أ

سلطت صحيفة "فاينانشيال تايمز" البريطانية في عددها الصادر اليوم /الأحد/ الضوء على حادث الهجوم الإلكتروني الذي وقع يوم أمس الأول واستهدف خط أنابيب وقود أمريكي مهم، واعتبرت أنه أظهر نقاط الضعف في البنية التحتية الحيوية للولايات المتحدة.


وأفادت الصحيفة - في مستهل تقرير لها نشرته على موقعها الإلكتروني في هذا الشأن - أن خط أنابيب كولونيال، وهو أكبر خط أنابيب للمنتجات المكررة في الولايات المتحدة، ظل متوقفا على مدار اليومين الماضيين بعد أن قالت الشركة التي تشرف على تشغيله بإنه وقع "ضحية لهجوم أمني إلكتروني".

وقالت شركة كولونيال بايبلاين كومباني:" ردًا على ذلك، قمنا بشكل استباقي بإيقاف تشغيل بعض الأنظمة لاحتواء التهديد، الذي أوقف مؤقتًا جميع عمليات خطوط الأنابيب، وأثر على بعض أنظمة تكنولوجيا المعلومات لدينا". وأضافت أنها تعاقدت مع شركة أمن إلكتروني تابعة لطرف ثالث للتحقيق في الحادث، كما أنها أجرت اتصالات بوكالات إنفاذ القانون والوكالات الفيدرالية.

ولم يرد مكتب التحقيقات الفيدرالي ووزارة الطاقة الأمريكية على الفور على طلبات التعليق.. فيما أبرزت الصحيفة البريطانية أن الهجوم الأخير جاء وسط مخاوف متزايدة بشأن نقاط الضعف الأمنية السيبرانية في البنية التحتية الحيوية لأمريكا لاسيما بعد الهجوم الذي استهدف شركة سولار ويندز العام الماضي، حيث تمكن متسللون - أكدت مصادر أمريكية بأنهم روس - من الوصول إلى وزارتي التجارة والخزانة الأمريكية، من بين وكالات حكومية أخرى.

مع ذلك، قال متحدث باسم البيت الأبيض إن الرئيس الأمريكي جو بايدن قد تم إطلاعه على القضية وأن الحكومة الفيدرالية "تعمل بنشاط لتقييم تداعيات هذا الحادث، وتجنب انقطاع الإمداد، ومساعدة الشركة على استعادة عمليات خطوط الأنابيب في أسرع وقت ممكن".

ولم تذكر شركة كولونيال بايبلاين كم من الوقت سيستمر تعليق العمليات ولم تقدم تفاصيل أخرى حول طبيعة الهجوم.

وينقل خط أنابيب كولونيال أكثر من 100 مليون جالون من الوقود يوميًا، ويغذي أسواق ولايات أتلانتا وواشنطن ونيويورك بالوقود المكرر على ساحل خليج المكسيك، وفقًا للشركة.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة