أخبار

برلمانية: إزالة عشوائيات «بطن البقرة» ونقل قاطنيها تتماشى مع خطة الدولة للتطوير الشامل لمنطقة الفسطاط

8-5-2021 | 20:46

الدكتورة جيهان البيومي، عضو مجلس النواب

أحمد سعيد حسانين

قالت الدكتورة جيهان البيومي، عضو مجلس النواب، إن أعمال إزالة منطقة بطن البقرة بحي مصر القديمة، تأتى في إطار خطة الدولة للتطوير الشامل لمنطقة الفسطاط بالكامل وإعادة الرونق الحضاري للمنطقة واستعادة المكانة التاريخية للعاصمة، ويأتي أيضًا تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية بالتخلص من المناطق العشوائية وتوفير مساكن لائقة وحياة كريمة لقاطنيها.


وأضافت «البيومي»، أنه تم إزالة 730 عقار بمنطقة بطن البقرة العشوائية ونقل سكان المنطقة إلى مشروع الاسمرات، حيث تستهدف تغيير حياة 2000 أسرة للأفضل بعد نقلهم إلى مساكن حضارية، لافتة إلى أن تدخل الدولة لحماية هذه المناطق وإعادة تنظيمها وتطويرها لتعود عاصمة مصر التاريخية، خاصةً أن المنطقة تضم ما يزيد على 600 مكان أثري، وتعكس صورة مصر وتاريخها وحضارتها أمام العالم، وهو ما يسهم في أبواب جديدة أمام الحركة السياحية.

وعن سبب تسميتها بنائبة العشوائيات قالت البيومى إنها مهتمة للغاية بأوضاع الأهالى فى المناطق العشوائية وتعمل دائما على رصد المشكلات التى يعانى منها سكان هذه المناطق وتسعى لتحسين الظروف المحيطة بهم وأجرت عشرات الزيارات لمثل هذه المناطق ولعل الرئيس السيسي واهتمامه بالقضاء على العشوائيات يمثل دافعا ومحركا رئيسيا للجميع من أجل القضاء على هذه الظاهرة.

وأشارت عضو مجلس النواب، إلى أن القاهرة التاريخية موقع أثري مسجل على قائمة التراث العالمي، ويعد أحد روائع عبقرية الابداع البشري، مضيفه أن أعمال التطوير تتضمن الحفاظ على المبانى الأثرية وذات القيمة، وإعطاء الأولوية لترميم المبانى التاريخية وتشجيع استخدام شوارع المنطقة التاريخية كممرات مشاة وإعادة تنظيم حركة المركبات، والعمل على إحياء الشخصية الاجتماعية والثقافية والحضارية للمنطقة من خلال تراثها الملموس، كما وجهت الشكر للقيادات الأمنية على مجهودهم فى نقل سكان هذه المناطق بشكل آمن لحى الأسمرات والمدن الجديدة.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة