المدير التنفيذي لبيبسيكو: مبادرة "دور لبكرة" الأولى من نوعها في المنطقة للتعامل مع المخلفات البلاستيكية بمصر

4-5-2021 | 17:06

.

حوار: دعاء عبد المنعم


في ٣٠ مارس أطلقت بيبسيكو مصر منصتها لجمع وإدارة المخلفات تحت عنوان «دور لبكرة» برعاية وزارة البيئة وبالتعاون مع مبادرة "دورنا" التي تم تصميمها وتنفيذها عن طريق شركة CID للاستشارات. وتهدف المنصة إلى جمع ما يعادل 8 ملايين كيلو جرام من إنتاج الشركة من البلاستيك وإعادة تدويرها في عام 2021 كخطوة أولى بتكلفة تبلغ 10 مليون جنيه مصري.

في حوار مع المدير التنفيذي لبيبسيكو العالمية في أفريقيا والشرق الأوسط وجنوب آسيا "يوجين ويلمسين" أكد أن مصر هي سوق استراتيجي لبيبسيكو، حيث يمتد تواجدها في السوق المصري لأكثر من 70 عاماً حتى الان.

كما تحدث ويلمسين عن أهم أهداف المبادرة وكيف أنها تدعم جهود مصر للتنمية المستدامة.

في عام 2019، شغل يوجين منصب الرئيس التنفيذي لمنطقة أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى ونائب الرئيس التنفيذي للعلامات التجارية العالمية وإدارة الامتياز التجاري من 2015 إلى 2019، حيث كان مسؤولاً عن التخطيط الاستراتيجي للعلامات التجارية التابعة لشركة بيبسيكو، بالإضافة إلى الأنشطة التجارية العالمية، والذي أشرف من خلالها فترة نمو قوي للعلامات التجارية التابعة للشركة.

وإلى نص الحوار:

** هل يمكن ان تستعرض استراتيجية بيبسيكو العالمية للحفاظ على البيئة وبشكل خاص في مصر؟
نحن في بيبسيكو نعتقد أن هناك فرصة كبيرة لنا كشركة لنلعب دوراً محورياً ورائداً في تحول النظام الغذائي في الدول والأسواق التي نعمل بها وجعلها أكثر استدامة. وقد بدأنا العديد من المبادرات في أفريقيا وجنوب آسيا والشرق الأوسط بتبني استراتيجية «الفوز الهادف» التي تركز على العمل المجتمعي. نسعى من خلال هذه الاستراتيجية إلى العمل على تقليل وجود البلاستيك في البيئة من خلال جمعه وإعادة تدويره وإنتاج منتجات جديدة منه، وذلك من خلال التعاون مع الجهات المعنية والحكومة في البلدان التي تعمل بها الشركة.
كذلك تتضمن استراتيجيتنا البعد الزراعي حيث تستثمر بيبسيكو بشكل كبير في هذا القطاع في مصر بما في ذلك دمج المزارعين في سلاسل القيمة الخاصة بها.
وبالنسبة لمخلفات البلاستيك؛ نرى في بيبسيكو أن مسئوليتنا هي تقليل الاعتماد على مادة البلاستيك في تصنيع مواد التعبئة الخاصة بمنتجاتنا من المشروبات أو الأغذية وفي سبيل تحقيق ذلك أطلقنا عدد من المبادرات التي تخدم هذا الهدف.

كما نعمل مع كافة الجهات المعنية في العديد من الأسواق التي نتواجد بها من أجل توفير البنية التحتية السليمة ومن أجل جمع وإعادة تدوير المخلفات البلاستيكية.

ترتكز استراتيجيتنا في هذا الصدد على ثلاث محاور، أولاً تقليل استخدام مادة البلاستيك، ثانياً إعادة تدوير واستخدام المخلفات البلاستيكية الناتجة عن مصانعنا، ثالثاً وهي خطوة أكثر تقدما استغلال المخلفات البلاستيكية المعاد تدويرها في خلق منتجات جديدة صديقة للبيئة.

** ما هي رؤية بيبسيكو العالمية للاستدامة البيئية في مصر مقارنة بباقي المنطقة؟

* نتبنى الاستراتيجية ذاتها في جميع الأسواق المختلفة التي نعمل فيها، ولدينا استراتيجية واحدة مشتركة قيما يتعلق بالاستدامة البيئية. ومع ذلك، تختلف طريقة تنفيذ الاستراتيجية من سوق إلى آخر اعتمادًا على ما إذا كانت البنية التحتية المطلوبة موجودة بالفعل أم لا. في مصر، يجب أن نعمل مع الجهات المعنية لإنشاء البنية التحتية المناسبة للبدء في إعادة تدوير المخلفات البلاستيكية.

فنحن نعمل مع حكومات مختلفة في المنطقة لتحقيق رؤيتنا لعالم خال من مخلفات العبوات البلاستيكية، فيسعدني أن أذكر حملتنا لإدارة المخلفات التي أطلقناها في الإمارات العربية المتحدة خلال اليوم العالمي لإعادة التدوير هذا العام، والتي تهدف إلى جمع وإعادة تدوير ما يعادل 100٪ من نفايات التعبئة والتغليف بعد الاستهلاك Aquafina PET في الإمارات العربية المتحدة عبر شركاء محليين مثل Dulsco وفيوليا.

ومن ثم، قمنا بإطلاق منصة "دور لبكرة" منذ عدة أيام، للمساهمة في إنشاء البنية التحتية المناسبة مع الحوافز المناسبة لإعادة تدوير المخلفات البلاستيكية في مصر.


** هل يمكن اعتبار "دور لبكرة" المبادرة الأولى من نوعها في المنطقة؟

*بالفعل فهي الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا كما أنها تتبع نظام التعويض العكسي وهو الأول أيضاُ من نوعه في المنطقة بما يخدم سياسة الشمول المالي التي تنتهجها مصر حالياً.

كما ستلعب الشركة دوراً محورياً من خلال منصتها في تمكين السيدات لأن هناك ما يقارب الـ 20 % من جامعي القمامة سيدات، والذي يأتي في إطار أهداف التنمية المستدامة خاصة فيما يتعلق بتمكين المرأة ودمجها في النشاط الاقتصادي.
جدير بالذكر أن المنصة ستعمل على رفع مستوى وعي المواطنين ودعوتهم للمشاركة في تطبيق ممارسات جمع وإدارة المخلفات بشكل صحيح من أجل تطوير صناعة إعادة التدوير، والذي بدوره يجعل طبيعة المنصة مميزة ومختلفة.

** ما هي المستهدفات الرئيسية للمبادرة؟

*الهدف الرئيسي هو جمع وإعادة تدوير ما يعادل ٨ مليون طن من انتاج الشركة من البلاستيك بنهاية عام ٢٠٢١ كمرحلة أولى وكذلك توفير البنية الأساسية السليمة لتحقيق هذا الهدف. بمجرد توفير البنية الأساسية يمكن دعوة جميع المعنيين بما في ذلك شركات القطاع الخاص في إطار عمل جماعي لجمع كمية أكبر من المخلفات البلاستيكية وإعادة تدويرها.
فنحن نؤمن أن مصر بحاجة إلى تبني مفهوم الاقتصاد الدوار، ولذلك تستثمر شركة بيبسيكو في إعادة تدوير المخلفات البلاستيكية وتثقيف المستهلكين، بالإضافة إلى بناء أنظمة جديدة تساهم في الوصول لبيئة أكثر استدامة.
نحن ندعو القطاع في مصر بأكمله أن يشارك بجهوده في هذا الصدد وأن يدعم هذه المبادرة بشكل واسع من أجل الوصول للهدف المنشود وهو الحفاظ على البيئة في مصر.

** هل تستهدف شركة بيبسيكو استخدام بدائل للبلاستيك في تصنيع منتجاتها؟

من المهم أن يكون لديك القدرة على إنشاء نظام يمكنك من خلاله جمع كمية هائلة من مواد التغليف بغض النظر عما إذا كانت بلاستيكية أو زجاجية أو ألمنيوم. ففي حالة الألومنيوم، يجب استخدام مغناطيس لفصله عن المخلفات الأخرى. وبالنسبة للبلاستيك، نحتاج إلى التأكد من وجود البنية التحتية والأنظمة المناسبة، حيث أن البلاستيك يعتبر مادة تغليف مهمة وذلك لأنه يحمي المنتجات جيدًا من العوامل البيئية، ولكنه يحتاج إلى نظام للتعامل معه بالطريقة الصحيحة من حيث إعادة الاستخدام.

** كيف ترى السوق المصري مقارنة بأقرانه في المنطقة؟

* تعد مصر سوقاً استراتيجياً يمتد تواجدنا فيه لأكثر من 70 عاماً، تصل قاعدة المستهلكين إلى أكثر من 100 مليون مستهلك، ونسعى إلى زيادة استثماراتنا في مصر ولدينا العديد من البرامج المجتمعية التي تهتم بالزراعة والصناعة وتمكين المرأة لتنفيذها في مصر.

كما أن السوق المصري من الاسواق التي تهتم شركة بيبسيكو العالمية بالتوسع فيها نظراً للأداء المتميز للاقتصاد المصري مقارنة بباقي البلدان النامية واستقرار أسعار العملة، وسنظل ملتزمون تجاه مصر في العقود القادمة وسنتسمر في الاستثمار بها، وسنلعب أيضاً دوراً في تنميتها ورفع قدراتها في عدد من الجوانب مثل الزراعة والتصنيع.


.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة