آراء

العد التنازلي للفائزين

3-5-2021 | 15:31

من بداية شهر رمضان المعظم.. وكل الصائمين يسعون إلى عدة أهداف يحققها لنفسه فى هذا الشهر الكريم.. تبدأ من إرساء قواعد الطاعة لله عز وجل بالحرص على الصيام الذى يمثل ركنًا مهمًا من أركان الإسلام لقوله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ) البقرة 183، والصيام يصاحبه الكثير من الأعمال التى تقربنا لله سبحانه وتعالى سعيًا وراء الرحمة والمغفرة والعتق من النار..


ولأن أيامنا الأولى في رمضان انتهت والتي قيل عنها أنها أيام الرحمة والمغفرة تلك الأيام التي جاءت في حديث عن رسول الله "صلى الله عليه وسلم" أن رمضان أوله رحمة وأوسطه مغفرة وآخره عتق من النار.. وبرغم اختلاف العلماء في صحة هذا الحديث؛ لأن رب رمضان هو رب باقي شهور العام.. وأن أبواب رحمة الله ومغفرته مفتوحة دائمًا ولا تغلق أبدًا فى وجه كل من يسعى طلبًا للرحمة والمغفرة فى كل أوقات العام..

لكن المسلمين تتعلق قلوبهم بالشهر الكريم الذي يعد صورة مشرقة واضحة للعالم من صور الحمد والشكر والتقرب لله سبحانه وتعالى بكل وسائل التقرب المختلفة على مدار أيام الشهر الفضيل..

ولأنه أوشك من النهاية والكل كان يتسابق لأجل الرحمة والمغفرة التى هى باب الفوز من العتق من النار.. والأبواب كلها أبواب نتسابق ونسعى بها لتحقيق الهدف الأسمى والأعظم على الإطلاق..

الكل يطمع ويتسابق لكي تكون ليلة القدر من نصيبه هي الليلة التي يسخر ويحتسب المسلم كل أعماله لله سبحانه وتعالى لأجل أن يحظى ويفوز بليلة القدر..

الليلة التي يحظى بها كل من تتناغم علاقته بالله سبحانه وتعالى مع علاقته بعباد الله.. وليلة القدر هي ليلة الخير الذي نسعى لإداركه لكي نكون في معية الله وصحبة الملائكة والروح، قال تعالى: (إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ ﴿۱﴾ وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ ﴿۲﴾ لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ ﴿۳﴾ تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ ﴿٤﴾ سَلَامٌ هِيَ حَتَّىٰ مَطْلَعِ الْفَجْرِ ﴿٥﴾ سورة القدر..

الله سبحانه وتعالى ينبهنا في السورة الكريمة إلى مهابة وقيمة السعي لإدراك ليلة القدرة.. التي لن يكون إلا بالمزيد من الاجتهاد في العمل الصالح والمزيد من الاجتهاد في سباق الخيرات لأجل الدخول في سباق السرعة الذي بدأ في العد التنازلي من أجل إدراك الفوز بليلة القدرة التي قال عنها الله سبحانه وتعالى أنها خير من ألف شهر..

يعنى ليلة واحدة تدرك الفوز بها يقدرها لك الله بخير من أكثر من 30000 ألف يوم يمرون بحياتك؛ لأن الله سبحانه وتعالى أكد لنا أنها خير من ألف شهر، ولم يحدد لنا عدد الأيام والشهور لكي يكون سعة الله مفتوحة وواسعة أمام كل من يسعى للفوز بها..

ليلة القدر.. ليلة واحدة نتسابق ونسعى للفوز بها تعني لكل مسلم الكثير والكثير من الروحانيات الربانية التي يسعى لها كل مسلم.. ومن حكمة الله سبحانه وتعالى أن أخفى عنا ليلة القدرة لكي نزيد من الجهد والعمل والتقرب إلى الله ونحن نتحرى ليلة القدرة في العشرة الأواخر من رمضان..

ولأن قلب رسول الله "صلى الله عليه وسلم" متعلق بأمة الإسلام لذا منحنا طاقة نور ونحن نتحرى ليلة القدر، وأكد لنا أن نتحراها في الليالي الوترية في العشر الأواخر من رمضان..

رسولنا الكريم يقول لنا لا أحد يتخاذل في السعي خلف إدراك ليلة خير من ألف شهر بعد أن حدد لنا الأيام التي ندركها فيها.. سباق عباده بدأ من أول الشهر الكريم، وبدأنا العد التنازلي لأجل أن يحقق كل مسلم هدفه بإدراك ليلة القدرة.. اللهم أرزقنا الجهد والسعي وراء عمل الخيرات لإدارك رضاك الذي به نستطيع إدراك ليلة القدر.

[email protected]

رمضان .. غير وجه الإنسانية والتاريخ

ربما لا يعلم الكثيرون من الأجيال الجديدة أن أعظم انتصارات المسلمين كانت فى شهر رمضان المعظم .. شهر القرآن الكريم .. الذى يروج بعض الجهلاء أنه شهر الخمول والكسل لدى المسلم بسبب الصيام ..

رمضان .. وعودة الروح

هلت ليالى حلوة وهنية.. ليالى رايحة وليالى جاية.. فيها التجلى دايم تملى.. ونورها ساطع من العلالى.. هكذا وصف عمنا بيرم التونسى شهر رمضان.. وتغنى بها فريد

المصريون بين الفخر بالفراعنة وبالإنجاز

لم أجد لا أجمل ولا أروع من كلمات الرائع المبدع صلاح جاهين أعبر بها عن إحساس كل المصريين - كبارًا وصغارًا - عن عشقهم وحبهم لأم الدنيا وهم يتابعون بكل فخر

من فرحة تعويم السفينة .. لفرحة جزر القمر

البسطاء من المصريين لا يعرفون الكثير عن الملاحة البحرية وتفاصيل المجرى الملاحى .. وربما لا يعلمون شيئًا على الإطلاق عن الجهد الكبير الذى تبذله هيئة قناة

بروا أمهاتكم بعد رحيلهن..

قرار الكتابة فى موضوع ما بعينه يعد أسهل قرار يمكن أن يتخذه الكاتب.. فيه يعتمد الكاتب بشكل كبير وأساسى على ما يتوافر لديه من معلومات.. ويسعى جاهدًا لأن

الليلة المعجزة

الحق سبحانه وتعالى خص رسولنا الكريم محمد - عليه أفضل الصلاة والسلام - بالمعجزات الكثيرة .. ومن كثرتها يصعب على الإنسان البسيط حصرها .. بعض الأمة ومنهم

الأهلي .. بين فقدان الروح وحظوظ موسيماني!

أزمة الأهلي ليست مجرد خسارة مباراة لحقت بفريق كبير.. فريق عظيم.. كما يطلق عليه جماهيره.. أو الإخفاق في تسجيل هدف في مرمى سيمبا التنزاني.. يحفظ للفريق مكانه

الشناوى .. وبرونزية العالمية

اعتقد البعض أن هزيمة الأهلي 2/0 أمام بايرن ميونخ الألماني في دور الأربعة لبطولة العالم للأندية بأدائه الذي لم ينل استحسان كل عشاق القافلة الحمراء ربما

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة