أخبار

رئيس البرلمان العربي: لدينا إستراتيجيات عديدة لتبني القضايا العربية

30-4-2021 | 12:58

عادل بن عبد الرحمن العسومي رئيس البرلمان العربي

محمد الشوادفي

أكد عادل بن عبد الرحمن العسًومي رئيس البرلمان العربيّ، أن البرلمان لديه إستراتيجيات متنوعة لدعم العمل العربي المشترك خاصة على المستوى البرلماني، وذلك في إطار دبلوماسية واضحة تتبنى القضايا العربية وتضعها في الإطار الصحيح عند طرحها على المحافل الدولية، مشدداً على أن الدول العربية تم استهدافها في الكثير من الملفات وعلى رأسهم ملف حقوق الإنسان، وهو ما مثل دافعاً لدى البرلمان العربي للتحرك نحو بلورة رؤى فاعلة في دعم القضايا العربية في جميع المحافل وعلى كافة المستويات.


جاء ذلك في مداخلة له، خلال ختام أعمال الدبلومة التطبيقية الأولى، التي نظمها مركز الدبلوماسية البرلمانية العربية التابع للبرلمان العربي على مدى الشهرين الماضيين، والتي عقدت عبر الفيديو كونفرانس، والتي حاضرت فيها الدكتورة سلمى جان أتالوجان رئيسة لجنة حقوق الإنسان في البرلمان الكندي ورئيسة لجنة الشرق الأوسط بالاتحاد البرلماني الدولي، والسفير مختار عمر كبير المستشارين بالاتحاد البرلماني الدولي.

وقال العسومي إن ملف حقوق الإنسان بالدول العربية من ضمن الملفات التي تحظى باهتمام البرلمان العربيّ مع رفضه التام لاستخدام هذا الملف كذريعة للتدخل في الشؤون الداخلية للدول العربية أو الابتزاز السياسي، مشيراً إلى أن البرلمان العربي أطلق المرصد العربي لحقوق الإنسان من أجل التعامل مع هذا الملف وفق أعلى درجات المهنية والمصداقية والشفافية .

وعلى صعيد آخر نوه رئيس البرلمان العربي إلى أن هناك تعاونا بناء مع الاتحاد البرلماني الدولي لدعم ملفي حقوق الإنسان وتمكين المرأة وتطوير العمل في البرلمان العربي، مشيراً في الإطار ذاته بالجهود التي يبذلها البرلمان العربي لدعم المرأة العربية وتمكينها في كافة المجالات إيمانا منه بأنها قادرة على تمثيل الشعب العربي على المستوى المحلي وخلال المحافل الدولية، مشيرا إلى أن هناك برامج عديدة بالتعاون مع الاتحاد البرلماني الدولي في هذا الإطار .

من جهتها، أعربت الدكتورة سلمى جان أتالوجان رئيسة لجنة الشرق الأوسط بالاتحاد البرلماني الدولي، عن سعادتها بالمشاركة في المحاضرة التي اعتبرتها خطوة نحو تعزيز التواجد العربي داخل الاتحاد البرلماني الدولي بما يتواكب مع الرؤية الجديدة للبرلمان العربي تحت قيادته الجديدة برئاسة عادل بن عبد الرحمن العسومي، مشيدة بالجهود الملموسة التي حققها البرلمان العربي خلال فترة وجيزة خاصة إطلاقه المرصد العربي لحقوق الإنسان الذي يمثل نقلة نوعية لدعم قضايا حقوق الإنسان العربية .وقالت إن هذا يعكس اهتمام البرلمان العربي ورئاسته الجديدة وتفاعله مع القضايا العربية وشواغل الرأي العام بشكل داعم ومساند.

وقالت الدكتورة أتالوجان إن الشرق الأوسط يمر بتحولات جذرية في ظل التحديات الصعبة التي تواجهها المنطقة، مؤكدة أن هذه المرحلة تتطلب تعاونا وثيقا وواسعا بين الاتحاد البرلماني الدولي والبرلمان العربي من أجل دعمها ومساندتها بشكل فعال .

وبدوره ثمن السفير مختار عمر كبير المستشارين بالاتحاد البرلماني الدولي الدور المهم الذي يقوم به البرلمان العربي تحت رئاسة العسومي، لدعم القضايا العربية، منوها بأهمية ما طرحه المشاركون خلال المحاضرة، خاصة ما يتعلق بدعم وتمكين المرأة في العمل البرلماني العربي فضلاً عن الآراء البناءة في مناقشة مستجدات وتطورات القضايا العربية وعلى رأسها القضية اليمنية.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة