آراء

الاحتفال بتنمية سيناء

27-4-2021 | 14:21

أكثر من 600 مليار جنيه استثمرتها الدولة فى تنمية سيناء المبلغ ليس قليلًا، ولكنه ليس هو المقياس الوحيد أو الفارق لنظرة الدولة بالنسبة لسيناء الحبيبة، منذ استرداد أرض الفيروز كاملة والحديث والخطط تترى عامًا بعد آخر.

مشروعات تم تنفيذها لكنها لم تكن كافية لتأخذ سيناء المكانة التى تستحقها بمختلف المجالات التنموية.

على مدار السنوات القليلة الماضية اكتسب ملف تنمية سيناء أبعادًا جديدة أصبح تحديًا له سمات خاصة.

أرض القمر كانت مطمعًا ونقطة انطلاق إستراتيجية للجماعات الإرهابية التى حاولت أن تجعلها خنجرًا داميًا فى جسد الكنانة خاصة بعد يناير 2011.

ومن ثم فإن أى مشروع لا يمكن تنفيذه ولو تم تنفيذه استثناء فلن يتم تشغيله فى ظل حالة الفراغ الأمنى والفزع المجتمعى الذى اكتست بها سيناء بسبب الإرهاب الغاشم.

إما أن يتوقف كل شيء حتى يتم القضاء على الإرهاب، وإما أن تسير الحياة ولو بتعقل بالتزامن مع تطهير الأرض من هذه العناصر الضالة، أتخيل أن هذه المفاضلة كانت تدور فى عقول المسئولين خاصة أن ما شاهدته مصر من أحداث جسام، خلال فترة تولى الإخوان الحكم أظهرت إلى أى درجة يطمع أعداء الوطن فى تمزيق أوصاله.

من هنا كان التعامل مع تنمية سيناء معادلة تجمع ما يشبه المستحيلات وعلى قدر هذه المعادلة كانت بداية التنفيذ بما يشبه الإعجاز.
قناة جديدة وأنفاق أربعة تم شقها بكل المهارة والاقتدار لتجعل أراضى سيناء داخل فسيفساء أرض المحروسة مغزولة مع جيولوجيا محافظات مصر شمالًا وجنوبًا وشرقًا وغربًا، الأنفاق خاطبت الحاضر والمستقبل فتم تنفيذها وفق أحدث النظم لتحقيق أهداف الارتباط الجغرافى والإنسانى وتدعم مشروعات التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

التنمية وتوفير فرص العمل المنتجة كان الخيار الرابح بالتزامن مع مواجهة الإرهاب القبيح مترجمة شعار يد تبنى ويد ترفع السلاح
ما شاهدته سيناء من مشروعات تنموية اعتمدت بشكل أساسى على الاستفادة بكنوزها التعدينية وكذلك صناعاتها الحرفية ومواردها الطبيعية ومن ثم جرى إنشاء 5 مناطق صناعية ببئر العبد والقنطرة شرق ووسط سيناء وأبو زنيمة والعريش، بالإضافة إلى منطقة حرفية ومصنعًا للأسمنت، بجانب إنشاء مصنع لتصنيع وتعبئة الأسماك بالقنطرة شرق، ومجمع لصناعات الرخام بالجفجافة بطاقة إنتاجية 3 مليون م2 سنويًا وإنشاء مطار البردويل الدولى (المليز)، فضلًا عن تطوير مطارى شرم الشيخ والعريش ليكون لهذه المحافظة شرايين اتصال وتواصل مع مصر والعالم بما يمثله ذلك من مزايا اقتصادية كبيرة.

ما جرى على أرض الفيروز ترجمة عقيدة المصريين نحو هذه الأرض الشاهدة على بطولات المصريين ومنحها ما تستحق كونها محافظة مصرية واعدة لها دور هائل فى بناء مصر الجديدة.

أعتقد أن الاحتفال المقبل بعيد تحرير سيناء سيكون احتفالًا بتنمية سيناء الآمنة الفتية حارسة بوابة مصر الشرقية.

نقلاً عن الأهرام المسائي
اقرأ ايضا:
د. أحمد مختار يكتب: رؤية مختلفة لمشروعات التنمية

بين الحين والآخر يتساءل البعض عن مشروعات الطرق والكباري، وكذلك مشروعات البنية الأساسية التي يجري تنفيذها بمصر باستثمارات ضخمة، مبعث السؤال غالبًا لا يرتبط

الصحافة ومواقع التواصل الاجتماعي

من يأخذ زمام المبادرة في نشر الأخبار سياسية كانت أم اجتماعية؟ هل المواقع الصحفية المرخص لها بذلك أم صفحات السوشيال ميديا التابعة لأفراد لا نعلم حقيقتهم

العودة للجذور

منذ أربع سنوات أطلق الرئيس عبدالفتاح السيسى مبادرةً العودة للجذور فى القمة الثلاثية بنيقوسيا فى نوفمبر 2017، وجاءت النسخة الأولى فى أبريل 2018 بمشاركة

قوة رشيدة

ساعات قليلة ويعقد مجلس الأمن اجتماعه المرتقب لبحث مشكلة السد الإثيوبي، الآمال المعلقة لدى البعض على اجتماع المجلس واعتباره المحطة الأخيرة فى مشوار السد

«30 يونيو» درع وسيف

تمثل الأحداث المهمة التى ترتبط ببقاء الأوطان قوية آمنة؛ علامات فارقة يتوقف التاريخ أمامها عندما يسطر مسيرة الإنسان والمكان، يطوى صفحات أوطان تمزقت، فهام

حتى يعود البريق

عندما امتلكت الدولٌ الكبرى القوة الاقتصادية والعسكرية سعت للهيمنة على العالم بنشر قيمها وثقافتها على أنها القيم الإنسانية المثلى، البداية كانت بنشر اللغة

ثقافة تنقذ حياة

عندما سقط كريستيان إريكسن لاعب الدنمارك، منذ أيام قليلة أثناء إحدى مباريات كرة القدم الأوروبية انخلعت قلوب المشاهدين والمتابعين، خاصة أن اللاعب سقط بدون

حلم قائد .. وثقة شعب

الإنسان والمكان عنصران مثل طرفى معادلة التنمية والبناء لتترجم عبقرية مصر وتنسج خيوط حلم وهدف حدد بوصلة المسار، الذى اختاره الرئيس السيسى عندما تولى مسئولية

تحويلات المصريين ومسارات التنمية

أوضح تقرير حديث صادر عن البنك الدولى ارتفاع تحويلات العاملين بالخارج إلى منطقة الشرق الأوسط، العام الماضى، بنسبة 3.2% لتصل إلى 56 مليار دولار، وذكر التقرير

تصنيع الدواء وتوطين التكنولوجيا

عندما افتتح الرئيس عبدالفتاح السيسى فى شهر أبريل الماضى مدينة الدواء فى الخانكة، تساءل عن نسبة تحقيق الاكتفاء الذاتى من الأدوية، وجاءت الإجابة بأنها تبلغ

منظمات حقوق الإنسان .. والحق في الحياة

هل بعد الحق فى الحياة حقوق أخرى يمكن الحديث عنها؟ سؤال يُلح علي منذ العدوان الإسرائيلي الغاشم على الأشقاء الفلسطينيين، والصمت المريب لمنظمات حقوق الإنسان،

دراما رمضان وقضايا الوطن

مع اقتراب شهر رمضان الكريم من الرحيل جاءت ردود الأفعال الإيجابية والتفاعل الكبير بين المواطنين وليس المشاهدين فقط مع أحداث مسلسلى الاختيار-2 والقاهرة كابول

الاكثر قراءة
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة