عرب وعالم

نائب رئيس البرلمان اللبناني يدعو الجيش لتوجيه رسالة بعدم القبول بانهيار الدولة

26-4-2021 | 16:26

نائب رئيس مجلس النواب اللبناني إيلي الفرزلي

أ ش أ

دعا نائب رئيس مجلس النواب اللبناني إيلي الفرزلي، إلى "مبادرة أمنية" يقودها الجيش اللبناني، تقوم على توجيه رسالة واضحة وحاسمة إلى جميع الأطراف السياسية اللبنانية مفادها أن المؤسسة العسكرية والأجهزة الأمنية، لن تقف مكتوفة الأيدي أمام حالة التدمير الممنهج لمؤسسات الدولة اللبنانية والتي قد تؤدي إلى انهيار البلاد بصورة شاملة في ظل حالة الفراغ الحكومي القائمة.


وطالب الفرزلي - في مؤتمر صحفي عقده ظهر اليوم في المجلس النيابي - قيادة الجيش اللبناني وبالتعاون مع الأجهزة الأمنية في لبنان، والتي تحافظ على حالة الاستقرار الأمني، إلى وضع "حد واضح" أمام الجميع، يتمثل في عدم التفريط في استقرار لبنان وعدم السماح بانهيار مؤسساته.

وقال إن المؤسسة العسكرية والقوى الأمنية يجب أن يعلموا جيدا أن مسألة التحلل والتداعي التي تصيب مؤسسات الدولة واحدة تلو الأخرى، لن تبقى المؤسسات الأمنية بمعزل عنه، الأمر الذي سيشكل خطرا داهما على الشعب اللبناني بأسره وأمنه واستقراره، مشددا على أن آمال اللبنانيين كلها معقودة على الجيش.

وأكد أن "المخططات التدميرية" التي يشهدها لبنان وعدم إيجاد حلول للأزمات وفي مقدمتها عدم تشكيل الحكومة الجديدة حتى الآن، ستؤدي إلى حالة انهيار شامل تطال كافة جوانب وقطاعات الدولة اللبنانية.

وأشار إلى أن تشكيل الحكومة الجديدة هو المدخل لمعالجة أزمات لبنان، وأنه لا يجوز عرقلة عملية التأليف الحكومي واحتجازها تحت أي مزاعم طائفية، معربا في هذا الصدد عن تأييده لموقف البطريرك الماروني الكاردينال بشاره الراعي من عدم وجود أي أسباب أو مبررات جدية تؤدي إلى التأخير أو إعاقة تأليف حكومة بأسرع وقت ممكن في سبيل بلوغ الاستقرار الذي ينشده اللبنانيون.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة