سوشيال ميديا وفضائيات

رئيس شركة "مينا فارم" يكشف موعد تصنيع لقاح "سبوتنيك" في مصر

25-4-2021 | 03:48

لقاح سبوتنيك V الروسي

سارة إمبابي

علق الدكتور وفي البرديسي، رئيس مجلس إدارة مينا فارم، والعضو المنتدب للشركة، على إبرام شركته اتفاقاً مع صندوق الاستثمار الروسي المباشر لإنتاج 40 مليون جرعة لقاح "سبوتنيك"، أن اللقاح سيتم تصنيعه في "بايرن" جنوب ألمانيا أيضاً، حيث صدر "اتفاق" بتصنيع 30 مليون جرعة لتكون أول شحنة تدخل لأوروبا من اللقاح الروسي خلال الفترة المقبلة، حيث سيتم إجراء بقية الدراسات ليدخل بقاع مختلفة من أوروبا.

تابع في مداخلة هاتفية خلال برنامج "كلمة أخيرة" الذي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي على شاشة "إكسترا نيوز"، قائلاً: "المعروف أن الألمان متشددون جداً في مسالة الاعتماد والمراجعات الخاصة باللقاحات وكون صدور الاعتماد أو الموافقة على دخول 30 مليون جرعة فهذا يعني أن هناك تحركات في الطريق لاعتماد اللقاح الروسي".

أكمل في تعليقه على اعتماد هيئة الدواء المصرية للقاح الروسي: "في بادئ الأمر الاتفاق مكون من ثلاثة أجزاء، الأول هو الإطار العام ثم الإطار الثاني الخاص بنقل التكنولوجيا ثم الاتفاق التجاري، وبالنسبة للشق الثاني من الاتفاق المتعلق بالتكنولوجيا فهو يشمل الإجراءات والدراسات المطلوبة المطلوبة جراء بعض التغيرات في الماكينات، حيث إن الإنتاج سيكون في منطقة مختلفة عن المنشأ، وسيتم اعتماد التجارب التي سنجريها عقب الشق التكنولوجي".

وشدد على أن أهمية الاتفاق تكمن أنه يجري بين ثلاثة أطراف، أحدها شركة مينا فارم المصرية والطرف الثاني هي شركة تابعة لها في ألمانيا الرائدة في نقل التكنولوجيا "متعددة الجنسيات"، حيث ستقوم بالدراسات الكافية لعملية تحسين كفاءة الانتاج في حد ذاتها.

استطرد قائلاً: "نقل التكنولوجيا يعني تصنيع اللقاح في مصر، فهناك عدم تمييز دائماً بين بين مسالة الهندسة الوراثية في مراحلها المختلفة وبين أخر مراحلها وهي "الفنش" لكن الشركة التي تقوم بعمليات هندسة وراثية، فهذا يعني أن لها رخصة خاصة لإنتاج المستحضرات المحضرة بواسطة الهندسة الوراثية، فالتمييز مهم جداً فسهل لأي شركة أن تقول سننتج ولكن الأهم هو مسألة "نقل التكنولوجيا" حيث سيتم الإنتاج من الخلية التي تنتج إلى مرحلة الفاكسين النهائي".

وحول موعد توافر اللقاح الروسي ومدى تصديره قال: "الاتفاق بين الشركة وهيئة الدواء وصندوق الاستثمار الروسي أنه ستبدأ عملية نقل التكنولوجيا المتعلقة بالعملية الفنية للإنتاج بين الجانب الروسي والشركة التابعة لنا لمدة ثلاثة أشهر في برلين يعقبها ثلاثة أشهر في مصر، وبالتالي أتوقع أنه في أواخر نوفمبر المقبل سيكون بوسعنا بداية إجراءات الإنتاج الأولية للقاح لتبدأ بعدها هيئة الدواء في التأكد من مطابقة الإنتاج للمواصفات بنسبة 100%".

أتم قائلاً: "نتوقع أنه في ديسمبر المقبل سيكون لدينا لقاح "سبوتنيك" لأننا بالأساس نتحدث في عملية الإنتاج على مراحل وتوقعات وفقاً للإجراءات والنمراحل المطلوبة لأننا نتعامل مع كائنات حية وليس جزيئات صغيرة لإنتاج الأقراص لكن في كل الأحوال توقعاتنا بتبقى دقيقة لخبرة شركتنا على مدار 20 عاماً بالإضافة لخبرة الشركة في ألمانيا والجانب الروسي".

وكشف أن الاتفاق المكون من ثلاثة أجزاء الإطاري والفني تم التوقيع عليهما ويتبقى الإطار التجاري لكن الأولوية ستكون لمصر في "اللقاح" وما يزيد سيتم للتصدير.

وحول قيمة العقد المبرم قال: "في مراحل الاتفاق الثلاثة وحتى مرحلة نقل التكنولوجيا تتحمل كل شركة تكاليفها ولكن بعد توقيع الشق التجاري تحدد وقتها يبدأ دراسة السعر وزيادة الكفاءة الإنتاجية ومدى تأثيره على السعر وهذا لا يتم إلا في آخر مراحل النقل التكنولوجي".

كان صندوق الاستثمار المباشر الروسي الذي يسوق اللقاحات المضادة لفيروس كورونا بالخارج، الخميس، إن شركة مينا فارم المصرية لصناعة الأدوية اتفقت على إنتاج أكثر من 40 مليون جرعة سنويا من لقاح (سبوتنيك في) الروسي. وأضاف الصندوق في بيان مشترك مع مينا فارم أن الطرفين اتفقا على البدء فورا في نقل التكنولوجيا، ومن المتوقع بدء الإنتاج في الربع الثالث من هذا العام.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة