مادة إعلانية

الصين تعزز حماية أمن بيانات التعرف على الوجه

22-4-2021 | 13:18

6 مارس الطلاب الأجانب من كلية جيانغسو نانتونغ وقياس درجة الحرارة

صحيفة الشعب اليومية الصينية

أصبحت تقنية التعرف على الوجه مستخدمة أكثر فأكثر في مشاهد العمل والحياة اليومية للناس في السنوات الأخيرة.

وفي الوقت نفسه، تواجه مسألة حماية خصوصية ومعلومات المستخدمين التي ينطوي عليها تطبيق التكنولوجيا تحديات متزايدة أيضًا.على سبيل المثال،تلقت النيابة العامة تسي تشي لمدينة نينغبو مؤخراً شكاوى من الجماهير بشأن بعض مكاتب مبيعات العقارات المجهزة بكاميرات التعرف على الوجه، دون الإشارة صراحةً إلى جمع معلومات المشتري وتخزين ملامح وجه المشتري للمقارنة والتعرف عليها.

ذكر " تقرير المسح العام لتطبيق التعرف على الوجه (2020)" الصادر عن اللجنة الفنية لتوحيد معايير أمن المعلومات الصينية ومؤسسات أخرى في أكتوبر 2020، أن أكثر من 90٪ من المستجيبين استخدموا التعرف على الوجه، ويعتقد أكثر من 60٪ منهم تم استخدام التعرف على الوجه، أن تقنية تحديد الهوية تميل إلى إساءة الاستخدام، وهناك العديد من المشكلات مثل الاستخدام القسري وجمع المعلومات غير القانوني.

يعتقد الخبراء ذو الصلة أن بعض الناس يتخوفون من التعرف على أوجه، من ناحية، يولون اهتمامًا أكبر لحماية البيانات الشخصية والخصوصية الأخرى في عصر الإنترنت، ومع ذلك، فإن مسح الوجه والجمع السلبي للمعلومات أسهل من جمع البيانات البيومترية الأخرى، نظرا لارتفاع درجة عرض الوجه نسبيًا. ومن ناحية أخرى، فإن معلومات التعرف على الوجه فريدة وغير قابلة للتغيير مقارنة بالبيانات الشخصية مثل اسم المستخدم ورقم الهاتف المحمول وعنوان البريد الإلكتروني وما إلى ذلك، وليس لدى المستهلكين أي طريقة لمعرفة ما إذا كانت تستطيع الشركة الاحتفاظ بالبيانات بشكل آمن لفترة طويلة بعد جمعها ومنع إساءة استخدمها. لذلك، من الضروري تخزين بيانات التعرف على الوجه بأمان واستخدام نظام التعرف على الوجه بشكل منطقي بناءً على الحصول على موافقة الجمهور.

كما يلعب التعرف على الوجه دورًا نشطًا في الخدمات العامة والمجالات الأخرى، على سبيل المثال، أصبحت معدات التعرف على الوجهغير التلامسيةأكثر استخداما في العديد من مراكز التسوق والمطاعم ومباني المكاتب خلال فترة الوقاية من الوباء، ويمكنها التعرف على الوجه بدقة وكفاءة وقياس درجة حرارة الجسم، مما يساهم بشكل إيجابي في الوقاية من الأوبئة ومكافحتها.

أشار "تقرير أبحاث صناعة التعرف على الوجه لعام 2020" الذي أطلقته اللجنة الفنية لتوحيد معايير أمن المعلومات الصينية ومؤسسات أخرى في ديسمبر 2020، إلى أن دقة التعرف على الوجه بالكمامة يمكن أن تصل إلى 90٪تحت مقياس مكتبة صور تتسع لـ 300 ألف شخص. وهذا يعني أنه لا يمكن تجاهل مزايا التعرف على الوجه ولا يمكن التعامل معها على أنها نهج "مقاس واحد يناسب الجميع".

إذن، كيف نضمن أمن البيانات؟أصدرت لجنة العمل القانوني التابعة للجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب لجمهورية الصين الشعبية "قانون حماية المعلومات الشخصية لجمهورية الصين الشعبية (مسودة)" في أكتوبر 2020، والذي نص على أحكام خاصة لتجهيز معدات التعرف على الوجه في الأماكن العامة:يجب أن تخدم معدات جمع الصور وتحديد الهوية الشخصية في الأماكن العامة للحفاظ على السلامة العامة، والامتثال للوائح الوطنية ذات الصلة، ووضع علامات تذكير بارزة.ولا يمكن استخدام الصور الشخصية التي تم جمعها ومعلومات التعريف الشخصية إلا لغرض الحفاظ على السلامة العامة، ولا يجوز الكشف عنها أو تقديمها للآخرين.

تم إصدار السياسات ذات الصلة بشكل مكثف في العديد من الأماكن في الصين لرسم "خط أحمر" لجمع المعلومات الشخصية مثل التعرف على الوجه. وفي أكتوبر 2020، أوضحت "لوائح إدارة الممتلكات في مدينة هانغتشو (مسودة منقحة)" أن موظفي خدمة الممتلكات لا يجبرون المالكين على تمرير البصمات،واستخدام المرافق والمعدات المشتركة باستخدام المعلومات البيومترية مثل التعرف على الوجه. ونفذت تيانجين "لوائح تيانجين للائتمان الاجتماعي" في الأول من يناير من هذا العام، وحظرت للمرة الأولى في البلاد علانية جمع معلومات التعرف على الوجه.

وأشار الخبراء إلى أنه يتوقع أن يكون تطبيق تقنية التعرف على الوجه حميدًا سيستمر في لعب دور نشط على أساس حماية أمن البيانات مع التحسين التدريجي للقوانين واللوائح والمعايير ذات الصلة.


31 مارس، دخول المعلمين بمقاطعة آنهوي من خلال بوابة التعرف


دخول الركاب في محطة شنيانغ عن طريق "مسح وجوههم" من خلال نظام التعرف

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة