منوعات

من «شاشات التليفزيون» لـ«محلات اللعب».. «بكار وبوجي وطمطم » حضور دائم فى رمضان

21-4-2021 | 13:42

بوجي وطمطم

هند رأفت

لم تكن مجرد شخصيات كرتونية ارتبط بها الأطفال على مدار سنوات طويلة أصبحوا فيها جزءا من طفولتهم وذكرياتهم عن رمضان، بل كانوا أصدقاءهم الذين ينتظرون قدومهم بصحبة شهر الصيام ورعايته، فى موعد سنوى متجدد ينتظرونه بفارغ الصبر لاستقبالهم.


«بكار» الذى يصطحبهم فى جولة أثناء تناول الإفطار مرددين كلمات أغنية التتر الشهيرة بصوت الفنان محمد منير، ومغامرات بوجى وطمطم وعم شكشك وزيكا وكل صوت حفظته الآذان وربطت بينه وبين مجسم الشخصية التى يقدمها لتتحول العرائس المتحركة إلى أشخاص حقيقية تجسد حكايات من واقعهم وحياتهم وتشاركهم فى كل تفاصيلها.


ومع التطور الذى أصاب كل شيء، اختفى الأصدقاء لفترة بسيطة مقارنة بتاريخهم وذكرياتهم التى ترسخت بداخل كل طفل بات شاباً ورجلاً كبيراً، ولكن جاءت عودتهم بقوة كبيرة من خلال مجسمات عرائس لعبة لاقت رواجاً وإقبالاً كبيراً فى متاجر ألعاب الأطفال خاصة فى الفترة التى تسبق حلول شهر رمضان، وبات اقتناؤها مطلب غالبية الأطفال مع الفانوس بل أصبح لدينا فانوس بوجى وطمطم وكذلك عروسة طمطم وعم شكشك وبكار بأحجام مختلفة وصولاً للمجسم الأكبر الذى يقترب من الحجم الطبيعى المعتاد لهم فى حلقات المسلسلات الكرتونية، لتعود من جديد للمكانة التى احتلتها فى قلوب الصغار والكبار على حد سواء وكأنها تؤكد أن الغياب عن شاشات التليفزيون لم يكن إلا فترة نقاهة مقصودة لمواكبة التطور والعودة بصورة جديدة تتلاءم مع الأصدقاء الجدد، وترفع شعار «حضورنا دائم فى رمضان".

نقلاً عن

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة