"مراسلون بلا حدود" تشكو إسرائيل أمام الجنائية الدولية لقصفها مقرات إعلامية بغزة | عاصفة ترابية تغطي سماء سوهاج في الساعات الأولى من صباح اليوم الإثنين| صور | مساعد مورينيو يكشف عن السبب الحقيقي لاستغناء تشيلسي عن محمد صلاح | رئيس قطاع الناشئين: عقود احتراف لمجموعة من ناشئي الأهلي بأحد الدوريات الأوروبية | مدرب سيراميكا: أريد بواليا بدلًا من أحمد ريان.. ومشكلته "الأهلي" وليست "إمكاناته" | الصحة الفلسطينية: 218 شهيدًا وأكثر من 5604 جرحى منذ بداية العدوان الإسرائيلي | طائرات الاحتلال الإسرائيلي تشن أكثر من 100غارة عنيفة على عدة مناطق بقطاع غزة | شُكري يتلقي اتصالا من نظيره القطري لبحث التوصل إلى وقف إطلاق النار بالأراضي الفلسطينية | الرئيس السيسي: الأولوية الآن هي وقف العنف والقتل الذي يتم حتى يعود الهدوء للمنطقة| فيديو | الرئيس السيسي: مصر تبذل جهودًا للتوصل إلى وقف إطلاق النار بين الإسرائيليين والفلسطينيين.. والأمل موجود| فيديو |

عرب وعالم

الاتحاد الأوروبي يعلن عقد اجتماع جديد لأطراف الاتفاق النووي الإيراني غدا الثلاثاء

19-4-2021 | 21:57

الاتفاق النووي الإيراني

أ ش أ

أعلن الاتحاد الأوروبي عقد اجتماع جديد للجنة العمل الشاملة المشتركة (المعروفة اختصارا بالاتفاق النووي الإيراني) يوم غد، الثلاثاء، في العاصمة النمساوية فيينا؛ لمناقشة التزام جميع الأطراف (إيران ومجموعة 5+1) بالاتفاق، واحتمال رفع العقوبات الأمريكية عن طهران. 

وجاء في بيان صحفي على الموقع الإلكتروني للمفوضية الأوروبية للشئون الخارجية، اليوم الإثنين، "ستستأنف لجنة خطة العمل الشاملة والمشتركة اجتماعها، غدا الموافق 20 أبريل، في العاصمة النمساوية فيينا.. وسيترأس الاجتماع، نيابة عن الممثل الأعلى للشئون الخارجية للاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، نائبه للشئون الخارجية الأوروبية، إنريكي مورا؛ بمشاركة ممثلين عن الصين وفرنسا وألمانيا وروسيا وبريطانيا وإيران".

وأضاف البيان الصحفي: "ويعتزم المشاركون تقييم التقدم المُحرَز في المناقشات الجارية، حول احتمال عودة الولايات المتحدة الأمريكية إلى خطة العمل الشاملة المشتركة؛ وأيضا كيفية ضمان التنفيذ الكامل والفعال للاتفاق النووي الإيراني من قبل جميع الأطراف".

يشار إلى أن خطة العمل الشاملة المشتركة هي مستند اتفاقية المراحل الأخيرة للنقاشات بين إيران ومجموعة (5+1)، المكونة من الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا والمملكة المتحدة، إضافة إلى ألمانيا؛ حول البرنامج النووي الإيراني.

ووافقت إيران في 2 أبريل 2015، على تنفيذ القيود المفروضة على برنامجها النووي على الأقل لعقد من الزمن، وعلى الموافقة على التفتيش الدولي لمراقبة تنفيذ الاتفاقية. وبالمقابل، ستُرفَع العقوبات الدولية، في حال تقيد إيران بالشروط.

ووافقت إيران في مفاوضاتها مع مجموعة (5+1)، على تخفيض عدد أجهزة الطرد المركزي التي تستخدمها في تخصيب اليورانيوم.

وفي 15 يناير 2016، دخل الاتفاق النووي، المُوقَّع بين إيران والدول الخمس الكبرى، إضافة إلى ألمانيا، حيز التنفيذ؛ ليبدأ تباعا رفع العقوبات الاقتصادية التي فرضت على طهران، منذ العام 1979.

لكن الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، أعلن انسحابه من الاتفاق النووي الإيراني، في 8 مايو 2018، وأعاد فرض العقوبات على الاقتصاد الإيراني.

وأعلن ترامب أن الاتفاق المُوقَّع في 2015 كارثي، وستنسحب منه الولايات المتحدة، محذرا إيران من مواجهة مشكلات أكبر، إذا واصلت أنشطتها النووية.

كما أعلن أنه مستعد وقادر على التفاوض على اتفاق جديد مع إيران، عندما تكون هي مستعدة لذلك.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة