عرب وعالم

وزير الخارجية الألماني: على موسكو أن تتحول من الاستفزاز إلى التعاون

19-4-2021 | 16:19

وزير الخارجية الألماني هايكو ماس

الألمانية

طالب وزير الخارجية الألماني هايكو ماس روسيا بتقديم المزيد من المعلومات والاستعداد للحديث عن الانتشار العسكري على طول الحدود مع أوكرانيا.


وقال ماس اليوم الإثنين على هامش مؤتمر عبر الفيديو لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي بشأن التصعيد الأخير للنزاع الأوكراني: "لا تزال هناك فرصة أن تحترم روسيا التزاماتها الخاصة بشفافية القوات... يجب أن تتحول موسكو من الاستفزاز إلى التعاون".

وكانت ألمانيا قد انتقدت الأسبوع الماضي بالفعل أن روسيا لم تقدم بعد معلومات كافية حول الانتشار العسكري عبر آلية تشاور تابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، وأنها رفضت إجراء محادثات مباشرة.

ولم يستجب ماس لمطالب الاتحاد الأوروبي بفرض عقوبات جديدة على روسيا، وقال إنه يرى أن دور الاتحاد الأوروبي هو " العمل في كل مكان ومع كلا الطرفين على عدم حدوث المزيد من الاستفزازات أو التصعيد"، موضحا أنه لذلك هناك عرض لاستخدام صيغة الاتحاد الأوروبي ونورماندي مع ممثلي ألمانيا وفرنسا وأوكرانيا وروسيا للحديث عن "تدابير بناء الثقة والتهدئة".

وقال ماس: "في الوقت الحالي أعتقد أن الشيء المهم هو منع أن يؤدي الانتشار العسكري الذي نراه هناك إلى إحداث دوامة من التصعيد العسكري، والتي قد تفضي إلى أحداث غير مقصودة... يجب تجنب ذلك بأي ثمن. هذا ما نركز عليه الآن".

وبالنظر إلى الزيادة الكبيرة في عدد القوات الروسية على طول الحدود مع أوكرانيا، يسود قلق كبير حاليا من أن الصراع في شرق أوكرانيا سوف يتصاعد مرة أخرى. ووفقا لتقديرات الولايات المتحدة، نقلت روسيا مؤخرا ما بين 15000 إلى 25000 جندي إلى شبه جزيرة القرم والحدود الأوكرانية. ويعتبر هذا النشر للقوات هو الأكبر منذ ضم روسيا للقرم في عام 2014. وتنفي الحكومة الروسية المزاعم حول نشر القوات. وصف وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو مؤخرا نقل آلاف الجنود بأنه تمرين.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة