منوعات

فضائل رمضانية

19-4-2021 | 11:15

ليلة القدر

تفضل الله تعالى بليلة فى رمضان جعل العمل فيها خيراً من العمل فى ألف شهر، وهى ليلة القدر.

وجمهور أهل العلم أكد على أنها تكون فى رمضان؛ أخذاً بظاهر أحاديث أرشدت إلى التماسها فى هذا الشهر.
ومن ذهب من السلف إلى أنها تكون فى ليلة من السنة غير مقيدة بشهر، حمل تلك الأحاديث على التماس ليلة القدر فى رمضان فى تلك السنة خاصة.
وهذه الأعمال الصالحات التى جعلها الشارع عمارة شهر رمضان؛ من نحو: الصيام، والقيام، وتلاوة القرآن، وبسط اليد بالمعروف، شأنها أن تهذب النفوس، وتحبب إليها التقوى، وتعودها على السماحة واحتمال المكاره، وتهيئها للثبات والمواظبة على صالح الأعمال فى سائر أيام السنة.
فمن اتقى فى شهر رمضان بعض المحارم، ورأيته يصوم مع الصائمين، ويصلى مع المصلين، حتى إذا انقضى هذا الشهر، جعل يتباطأ عن أداء الواجبات، ويبادر إلى ما كان يتقيه من المحرمات، فذلك الذى أقام أعماله على غير إخلاص، ولم يخالط قلبه بشاشة الاستقامة على ما أمر الله

نقلاً عن

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة