"مراسلون بلا حدود" تشكو إسرائيل أمام الجنائية الدولية لقصفها مقرات إعلامية بغزة | عاصفة ترابية تغطي سماء سوهاج في الساعات الأولى من صباح اليوم الإثنين| صور | مساعد مورينيو يكشف عن السبب الحقيقي لاستغناء تشيلسي عن محمد صلاح | رئيس قطاع الناشئين: عقود احتراف لمجموعة من ناشئي الأهلي بأحد الدوريات الأوروبية | مدرب سيراميكا: أريد بواليا بدلًا من أحمد ريان.. ومشكلته "الأهلي" وليست "إمكاناته" | الصحة الفلسطينية: 218 شهيدًا وأكثر من 5604 جرحى منذ بداية العدوان الإسرائيلي | طائرات الاحتلال الإسرائيلي تشن أكثر من 100غارة عنيفة على عدة مناطق بقطاع غزة | شُكري يتلقي اتصالا من نظيره القطري لبحث التوصل إلى وقف إطلاق النار بالأراضي الفلسطينية | الرئيس السيسي: الأولوية الآن هي وقف العنف والقتل الذي يتم حتى يعود الهدوء للمنطقة| فيديو | الرئيس السيسي: مصر تبذل جهودًا للتوصل إلى وقف إطلاق النار بين الإسرائيليين والفلسطينيين.. والأمل موجود| فيديو |

آراء

"الدبلوماسية الجديدة"

16-4-2021 | 17:22

يقول هرقليطس "إن الشىء الوحيد الثابت هو التغير المستمر". فبعد أن كانت الدبلوماسية التي تنتهجها الدول تتمثل في مجرد إيفاد مبعوث لها تتركز مهمته في توطيد وتعزيز أصر الروابط والاتصال بين دولته والدولة الموفد إليها، حاكماً في ذلك قواعد متعارف عليها بين الدول أو ما اصطلح على تسميته بالعرف الدولي، ثم تطور الأمر لتصبح هذه القواعد مقننة دولياً حيث اتفاقيتا فيينا للعلاقات الدبلوماسية 1961 والعلاقات القنصلية 1963، وهما الاتفاقيتان اللتان مازالا يحكمان العمل الدبلوماسي بين كل دول العالم.


إلا أننا إذا ما عمقنا النظر فيما كانت عليه ماهية الدبلوماسية منذ فترة ليست بالقصيرة وحتى وقتنا الحاضر، لوجدنا أننا بصدد أطياف عدة من الدبلوماسية التي أضحتتنتهجها الدول قاصدة في ذلك مواكبة التطورات الراهنة من ناحية، وتعزيز مكانتها الدولية من ناحية أخرى.ومن هذه الأطياف الدبلوماسية العامة–والتي يطلق عليها أيضاً الدبلوماسية الشعبية- التي تمارس من قبلحكومات الدول للتأثير في الرأي العام الأجنبي بما يعزز من إمكان تحقيق أهداف السياسة الخارجية للدولة.

كذلك الدبلوماسية الرقمية (أو السيبرانية أو دبلوماسية الإنترنت) والتي تعتبر جزءاً لا يتجزأ عن الدبلوماسية العامة، ولكنها تركز على استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، مما يتيح لها تجاوز حاجزي الزمان والمكان والوصول لأكبر عدد ممكن من الجماهير، ومن أمثلتها دبلوماسية تويتر أو دبلوماسية فيسبوك.

ومنذ مارس 2020، بعد أن أعلنت بكين عن حملتها لتقديم المعونات لمختلف دول العالم المتأثرة بفيروس كورونا، بدأ تداول مصطلحات مثل: "دبلوماسية الأوبئة" أو "دبلوماسية الأقنعة" أو "دبلوماسية المعونات"، وهي المصطلحات التي عُني بها استخدام الصين لهذه المعونات لأغراض جيوسياسية، ترمي إلى تعزيز مكانتها ونفوذها في النظام الدولي الذياتسم –ومازال- بالتنافس والصراع، خاصة بينها وبين الولايات المتحدة الأمريكية، وفي ظل عزوف واضح لإدارة ترامب عن العمل متعدد الأطراف.

أضف إلى الأطياف الثلاثة السابقة من الدبلوماسية، أشكال أخرى من قبيل "دبلوماسية البيئة" التي برز استخدامها بشكل ملاحظ في الآونة الأخيرة، والتي ينصب تركيزها على طرح ومناقشة القضايا التي تمس الأمن البيئي بشكل متعدد الأطراف، ومن أمثلتها قضية الحد من استخدام الوقود الأحفوري. وكذلك "دبلوماسية الفضاء" حيث أصبح الحصول على حصة في الفضاء ضرورة ملحة لعدد كبير من الدول، لما لذلك من دور في تعزيز الأمن القومي للدول وتحقيق لخططها التنموية.

وهنا تجدر الإشارة إلى نقطتين، الأولى وهي أن هذه الأطياف الجديدة من الدبلوماسية هي مجرد أدوات مكملة –وليست بديلة- تساعد في تعزيز ونجاح الدبلوماسية التقليدية، والثانية هي أننا وبحكم التغير المستمر مازلنا في انتظار ظهور أشكال جديدة من الدبلوماسية.

عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة