حـوادث

«عصفور» في القفص

16-4-2021 | 22:37

ضبط المتهم_أرشيفية

عز الدين عبد العزيز

منذ بلوغه منتصف عقده الثانى من العمر احترف «عصفور» ترويج المواد المخدرة في سن مبكرة واشتهر بلقب «عصفور» كنية له فى ظل خفة حركته ورشاقته التى ساعدته كثيرا في التخفى والإفلات من المطاردات الأمنية المتلاحقة قبل أن يسقط فى قبضة المباحث.

في كوم أمبو وسط محافظة أسوان كانت نشأة «عصفور» بإحدى العزب الشهيرة فى تجارة السموم البيضاء وعاش طفولته بعنف وشراسة؛ حيث بدا وكأنه ورثها من بيئة إجرامية خصبة فلم يكن يخشى أحدا أو يضع فى اعتباره أى حسابات أخرى والغريب أنه لم يكن ينتمى لهذه العزبة انتماءً جذريا؛ حيث كانت أسرته قد نزحت بعد ميلاده بشهور إلى أسوان وهناك التحق الأب بالعمل فى إحدى الشركات يحصل فى نهاية كل يوم على جنيهات قليلة بالكاد تكفى نفقات الأسرة الصغيرة.

مرت السنوات ونجح الأب فى افتتاح مشروع صغير لتربية المواشى والطيور وكان لابد وأن يبحث عمن يعاونه فى هذا العمل الشاق فلم يجد أمامه سوى ابنه البكرى «عصفور» خاصة أنه تسرب من التعليم ولم يعد يفعل شيئًا سوى افتعال الأزمات والمشكلات مع أقرانه وبعدما اقترب الولد من مرحلة الشباب بدأ فى الخطوة الأولى على طريق الإدمان ولم يتحمل الأب هذه الصدمة خاصة بعد أن ارتمى بين أحضان أصدقاء الشر الذين لم يحتملوه لفترة وحاول الأب أن يستعيد فلذة كبده إلا أن محاولاته فشلت ليواصل عصفور مسلسل العصيان.

لم يجد «عصفور» أمامه سوى طريق السموم البيضاء المزروع بالأشواك من أجل أن يحقق أحلامه وطموحاته بالثراء وبعد تفكير عميق استسلم لوساوس الشيطان وأتخذ قراره بالبدء فى هذه الخطوة التى غيرت من حياته ليصبح من أصحاب سطوة المال فى محيط العزبة الشهيرة وهناك اكتسب صيتًا كبيرًا بين أوساط المدمنين خاصة فى تجارة مخدر الحشيش؛ حيث كان يتنقل بين القرى ليروج سمومه تارة فى الشمال وأخرى فى الجنوب ولم يكتف بذلك؛ بل قام بتجنيد بعض من الناضورجية الذين استغلهم فى مهمتين الأولى القيام بتسليم السموم البيضاء للمدمنين.

مرت الأيام وذاق عصفور طعم المال الحرام وانتشى بما حققه من ثروة هائلة لفتت إليه الأنظار ووصلت رائحته لرجال الشرطة السريين بنشاطه فى تجارة الحشيش والبانجو إلا أنه كان دائم التخفي.

لأن العزبة الشهيرة كانت دائما وأبدا محل اهتمام رجال الأمن المتعاقبين عام بعد آخر وضع المقدم عمرو علام رئيس مباحث مركز كوم أمبو توجيهات اللواء مساعد وزير الداخلية ومدير أمن أسوان بتطهير بؤر المخدرات موضع التنفيذ حيث كلف فريق من معاونيه بإجراء التحريات اللازمة لضبط «عصفور» وعلى الفور قام النقيبان عمرو أبو النصر وحسين أيمن معاونا المباحث بتنفيذ التكليفات حيث تتبعا مدمنى الحشيش بالعزبة ومن خلالهم التقط فريق البحث الخيط الذى سيقودهم للقبض على الهدف المطلوب وفور عرض كافة المعلومات على اللواء مدير المباحث الجنائية وجه بسرعة ضبطه متلبسا.

عقب تقنين الإجراءات واستئذان النيابة العامة تم وضع خطة أمنية محكمة ودقيقة استهدفت عزبة «عصفور» الذى ما وإن شعر بقرب سقوطه حتى حاول أن يهرب كعادته بين الزراعات إلا أن رجال الأمن تمكنوا من ضبطه متلبسا بحيازة 3 فروش من مخدر الحشيش ليتم اقتياد عصفور إلى ديوان المركز لتحرير المحضر اللازم؛ حيث تم عرضه على النيابة العامة التى أمرت بحبسه وتقديمه لمحاكمة عاجلة.

نقلاً عن

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة