أخبار

نائبات يطالبن بتمثيل عادل للمرأة في مراكز الشباب.. و«مدني»: «ما وجدناه بالبحيرة أشبه بالأفلام العربي»

12-4-2021 | 22:32

الدكتور محمود حسين رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب

محمد علي

أشاد أعضاء لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، بمشروع حياة كريمة الذي يضمن إنشاء مراكز شباب في القري المحرومة، مطالبين بإعادة النظر في نماذج مراكز الشباب التي يتم تصميمها في المرحلة الأولي للمشروع.


جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة اليوم، برئاسة الدكتور محمود حسين، لاستعراض نتائج زيارتها لمحافظتي البحيرة والإسكندرية.

وأكد النائب محمود حسين، أن الزيارة أكدت التعاون المثمر بين السلطة التنفيذية والسلطة التشريعية، حيث حرص محافظا البحيرة والإسكندرية، علي مرافقة اللجنة وتبادل وجهات النظر لحل مشاكل المواطنين.

وأشار رئيس اللجنة، إلي أنه تناقش مع وزير الشباب، بشأن وجود نموذج واحد لبناء مراكز الشباب في المرحلة الأولي ضمن حياة كريمة واقترح علي الوزير تقديم ثلاثة نماذج بدلا من النموذج الحالي الذي أبدي النواب عدة ملاحظات عليه، مضيفا أن ما تم إنجازه في مشروع حياة كريمة الذي أطلقه رئيس الجمهورية تفخر به مصر كلها، لافتا إلي أنه طالب رئيس الوزراء بإنشاء مركز شباب في كل قرية محرومة ضمن المبادرة الرئاسية.

من جانبها طالبت النائبة أية مدني، بضرورة إجراء تعديل تشريعي يسمح بوجود تمثيل للمرأة في انتخاباتها مراكز الشباب، لافتة إلي أن الزيارة التي قامت بها اللجنة لمحافظة البحيرة كشفت عدم وجود أي تمثيل للمرأة في مجالس الإدارات قائلة: "انحاز للمرأة ويجب تمثيلها".

وأشارت إلي أنها استمعت لعدد كبير من أهالي محافظة البحيرة خلال الجولة التي قامت بها اللجنة، واشتكوا من عدم تواجد الشباب في مراكز الشباب متابعة: "ما شهدناه في مراكز شباب البحيرة من تواجد مكثف للشباب كان اشبه بالأفلام العربية فذلك الحضور الكثيف لم ينقل الصورة الحقيقية"، وهو ما اتفقت معها فيه النائبة هادية حسني، التي أكدت أن وجود عنصر نسائي في مراكز الشباب يساعد علي جذب السيدات لمراكز الشباب خاصة أنها ستضع مقترحات تساعد في خدمتهن.

وفي السياق ذاته اتفقت النائبتان سلمي مراد وولاء عبدالفتاح علي أهمية تمثيل المرأة في مجالس إدارات مراكز الشباب.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة