عرب وعالم

ايران تعلق تعاونها مع دول الاتحاد الأوروبي في عدة مجالات

12-4-2021 | 20:52

المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زاده

أ ف ب

نددت إيران "بشدة" مساء الإثنين، بالعقوبات الجديدة التي فرضها الاتحاد الأوروبي على ثمانية مسئولين إيرانيين، وأعلنت ردا على ذلك تعليق "أي حوار حول حقوق الإنسان" مع التكتل و"التعاون الناتج من هذا الحوار".


وقال المتحدث باسم الخارجية الايرانية، سعيد خطيب زاده، في بيان "كان من الملائم رفض هذه الخطوات من جانب من يدعون في شكل كاذب أنهم أبطال حقوق الإنسان، وهم أنفسهم، لدواع سياسية، لم يصمتوا عن انتهاك حقوق الشعب الإيراني عبر العقوبات غير القانونية التي فرضتها الولايات المتحدة فحسب (...) بل تعاونوا معهم (الأمريكيون) أيضا".

وفي ضوء ذلك، أعلن المتحدث أن إيران "تعلق أي حوار حول حقوق الإنسان مع الاتحاد الأوروبي وأي تعاون ينتج من هذا الحوار وخصوصا (في موضوع) الإرهاب و(مكافحة الاتجار) بالمخدرات واللاجئين".

وأعلن الاتحاد الأوروبي في وقت سابق الإثنين، فرض عقوبات جديدة على ثمانية مسئولين إيرانيين لدورهم في القمع العنيف لتظاهرات نوفمبر 2019 في إيران.

وكانت الولايات المتحدة أعادت فرض العقوبات الأمريكية على إيران بعد انسحابها من الاتفاق الدولي حول البرنامج النووي لطهران إبان عهد الرئيس السابق دونالد ترامب.

ويتزامن فرض العقوبات الأوروبية الجديدة مع جهود دبلوماسية يبذلها الاتحاد الأوروبي في محاولة لإحياء الاتفاق المذكور الذي وقع العام 2015.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة